سفير العراق لدى الجامعة العربية، أحمد نايف الدليمي : القضية الفلسطينية تظل "قضية العرب المركزية" .. داعيا المجتمع الدولي إلى ضرورة تحمل مسؤولياته من أجل إنهاء الاحتلال وإقامة "الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس"

روسيا اليوم0

عدد القراء 41

دعا سفير العراق لدى الجامعة العربية، أحمد نايف الدليمي، لإعادة عضوية سوريا بالجامعة، فيما طالب السوريين واليمنيين والليبيين بتجاوز الخلافات والحوار لإحلال الأمن والاستقرار ببلادهم.

جاء ذلك خلال كلمة افتتاحية للدليمي لأعمال الدورة الـ(152) العادية لمجلس الجامعة العربية في مقرها بالقاهرة، حيث يترأس العراق أعمال هذه الدورة التي تعقد على مستوى المندوبين الدائمين.

ومن المقرر أن يرفع المندوبون الدائمون مشروع جدول الأعمال ومشاريع القرارات إلى اجتماعات الدورة 152 على مستوى وزراء الخارجية العرب، بعد غد الثلاثاء، برئاسة محمد علي الحكيم وزير خارجية جمهورية العراق.

وأضاف الدليمي أن المنطقة العربية تواجه اليوم تحديات متسارعة تتطلب إعادة النظر في طريقة التعاطي مع هذه التحديات لمواجهة الأخطار والأزمات التي تشهدها بعض الدول العربية، مشددا على ضرورة تجنب سياسات التصعيد والتدخلات الخارجية والعمل على تحقيق التطلعات المشروعة لشعوب المنطقة، واستطرد بالقول: "العراق سبق وعانى من "الجماعات الإرهابية" التي دمرت مدنا كثيرة في البلاد، ولكن "تمكن الجيش العراقي من دحر "الإرهاب""، ما أتاح الشروع في البدء بإعادة إعمار هذه المدن"، داعيا الى تظافر الجهود العربية من أجل "مكافحة "الإرهاب"" والجرائم المنظمة والعابرة للحدود والتصدي لذلك سياسيا وإعلاميا وثقافيا، مؤكدا أهمية دعم العراق في إعادة الإعمار بعد "الانتصار الكبير على تنظيم "داعش"".

وأكد أن القضية الفلسطينية تظل "قضية العرب المركزية"، داعيا المجتمع الدولي إلى ضرورة تحمل مسؤولياته من أجل إنهاء الاحتلال و"إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس".

 

المصدر : روسيا اليوم

9/1/1441

8/9/2019

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+