الى الدكتور محمد اشتية : صراعنا مع اليهود ديني عقائدي وليس سياسي وايران ليست اقل عداوة من يهود


الحقيقة

عدد القراء 144

منذر النابلسي


قال تعالى : {
 لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِّلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا ۖ ... } [المائدة : 32] .

وقال تعالى : { وَلَن تَرْضَىٰ عَنكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَىٰ حَتَّىٰ تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ ۗ قُلْ إِنَّ هُدَى اللَّهِ هُوَ الْهُدَىٰ ۗ وَلَئِنِ اتَّبَعْتَ أَهْوَاءَهُم بَعْدَ الَّذِي جَاءَكَ مِنَ الْعِلْمِ ۙ مَا لَكَ مِنَ اللَّهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ } [البقرة : 120] .

وقال تعالى : { وَقَضَيْنَا إِلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ فِي الْكِتَابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الْأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُوًّا كَبِيرًا } [الإسراء :4] .

وروى البخاري ومسلم من حديث ابن عمر رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، يَقُولُ : ( تُقَاتِلُكُمُ اليَهُودُ فَتُسَلَّطُونَ عَلَيْهِمْ ، ثُمَّ يَقُولُ الحَجَرُ : يَا مُسْلِمُ هَذَا يَهُودِيٌّ وَرَائِي، فَاقْتُلْهُ ) .

وفي صحيح مسلم من حديث أبي هريرة أَنَّ رَسُولَ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ: ( لَا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يُقَاتِلَ الْمُسْلِمُونَ الْيَهُودَ ، فَيَقْتُلُهُمُ الْمُسْلِمُونَ حَتَّى يَخْتَبِئَ الْيَهُودِيُّ مِنْ وَرَاءِ الْحَجَرِ وَالشَّجَرِ، فَيَقُولُ الْحَجَرُ أَوِ الشَّجَرُ: يَا مُسْلِمُ يَا عَبْدَ اللهِ هَذَا يَهُودِيٌّ خَلْفِي ، فَتَعَالَ فَاقْتُلْهُ ، إِلَّا الْغَرْقَدَ، فَإِنَّهُ مِنْ شَجَرِ الْيَهُودِ ).

.......

لفت انتباهي خبر نشرته وكالة وفا بتاريخ 16-7-2019 عنوانه :

اشتية يلقي محاضرة في مركز النهرين للدراسات والأبحاث الاستراتيجية ببغداد

وكان من ضمن الخبر ما يلي :

وأضاف اشتية: "إن الصراع في فلسطين لم يكن يوما دينيا، بل سياسي حشد كل الطاقات الاقتصادية لإنجاح هذا المشروع الاستعماري الإحلالي".

عجبا ان يصدر هكذا كلام من رئيس الوزراء الفلسطيني بعد 71 عاما من احتلال اليهود لأرضنا ومقدساتنا الإسلامية والذي هو منذ عام 1948 وما قبله وآخرها إعلان يهودية الدولة .

أليس من العيب أن اليهود يقولوها صراحة ان صراعهم معنا ديني عقائدي ويحاربون من أجل دينهم الباطل المحرف ومن أجل يهودية الدولة ونحن نخجل أن نقول اننا ندافع عن أرضنا وفقا لتعاليم ديننا بل ان نخجل انهم يحاربوننا في ديننا .. هل هو دفاع ضمني عن اليهود وتزكية لهم أم ماذا !؟ .

فهم يقولون ذلك واعلنوا يهودية الدولة والقومية اليهودية وانت تقول لا الصراع سياسي !!! عجبا .

بعد 71 عاما من احتلال الارض وقتل المسلمين فيها وفق ما يرونه في دينهم وهدم المساجد وتحويلها الى بارات ووالحفريات تحت الاقصى السعي لهدم الأقصى وبناء هيكلهم المزعوم وهم يعلونون ذلك صراحة وهذه تصريحات قادة يهود :

منظرهم هرتزل فيقول " إن فلسطين التي نريد هي فلسطين داود وسليمان"(تذكير النفس للعفاني) .

ويقول مناحيم بيجن في كتاب الثورة :" منذ أيام التوراة وأرض إسرائيل تعتبر أرض الأمم لأبناء اسرئيل , وقد سميت هذه الأرض فيما بعد فلسطين , وكانت تشتمل دوما على ضفتي نهر الأردن . إن تقسيم الوطن عملية غير مشروعة, ولن يحظى هذا العمل باعتراف قانوني "(تذكير النفس)

وتقول كولد مائير رئيسة وزراء دولة اليهود السابقة تقول : "من يعيش داخل أرض إسرائيل يمكن اعتباره مؤمنا , وأما المقيم خارجها فهو إنسان لا اله له".

والحاخام (تسيفي يهودا كوك ) الزعيم الروحي لجماعة غوش امونيوم يقول: " إن الجيش الإسرائيلي كله مقدس , لأنه يمثل حكم شعب الله على أرضه , وملكوت السماوات تتجلى حتى في حكم بن جوريون ".

وقال نتيناهو مؤخرا عن الجولان : "نحن سكنا هذه الارض منذ الاف السنين" .

فضلا عن حركات جبل الهيكل وامناء الهيكل وغيرها التي تقتحم المسجد الاقصى بشكل شبه يومي وتقيم الحفريات تحته ..

ثم تأتي يا حضرة الدكتور لتقول ان الصراع سياسي !!

فالقرآن يقول ان صراعنا معهم ديني عقائدي

ثم انهم هم يقولون ذلك ان صراعهم معنا ديني عقائدي

والواقع يشهد بذلك

فما هي الجدوى من محو صفة الصراع الديني .. فعبثا تحاول لانهم هم يقولون ان صراعهم معنا ديني عقائدي .

طيب يا حضرة الدكتور

اذا كان الصراع سياسي لماذا قلت في مقابلة مع قناة العراقية (قناة العراقية احدى كبرى القنوات التي حرضت على الفلسطينيين في العراق) ان القدس والاقصى خط أحمر ولا يمكن لاي فلسطيني التنازل عن القدس !! .

خط أحمر وفقا لماذا .. فلماذا لا يتم التفريط بها مثلما تم التفريط بأراضي الـ 48 .. فلماذا خط أحمر !! اذن عدنا لانها مقدسات اسلامية .. تناقض عجيب .

طيب حضرة رئيس الوزراء

قلت أيضا في نفس المقابلة ان عدد الفلسطييين في فلسطينية التاريخية .. أي من النهر الى البحر هو 6.8 مليون فلسطيني ..

ماذا تعني بفلسطين التاريخية من النهر الى البحر  .. بهذا انت نسفت وجود "دولة إسرائيل" .. لماذا .. اليس الصراع سياسيا كما ذكرت !!؟؟ .

لفت انتباهي ايضا عبارة "الصراع لم يكن يوما دينيا"  .. لم يكن يوما !!؟؟

طيب على أي أسس قامت "دولة إسرائيل" عام 1948 ولماذا تم اختيار فلسطين وما هو سعيهم واستقتالهم الان من اجل القدس وماذا يريدون ان يفعلو بها وبالمسجد الاقصى .. والفلسطينيين الذين تم قتلهم منذ عام 1948 ولحد الان يقتلون بإسم ماذا .. هل بإسم السياسية .. أم بإسم تعاليم دينهم المحرف !!

ثم ماذا تعني بالصراع السياسي

هل صراعنا مع يهود هو صراع احزاب وانتخابات هل هذا هو صراعنا معهم !!؟؟

ثم عدت وذكرت مع مذيع قناة العراقية اسطوانة لا نريد حرف البوصلة باتجاه ايران لتبقى البوصلة باتجاه فلسطين .

طيب انت حرفت ليس البوصلة فحسب بل عقارب البوصلة كلها عندما حرفت حقيقة الصراع مع العدو وجعلته سياسيا وان لا عداء لنا معهم ولا عداء لهم معنا الا في السياسة .

لا ندري ما هو الجدوى من هذه التصريحات العدو قام باحتلال فلسطين على اسس دينية وقد اعلن يهودية الدولة فهو لسان حاله وافعاله يقول انا صراعي معكم ديني عقائدي وغير خجلان وانت تقول له لالا صراعك معنا سياسي عجبا !!!!!!!!! اذا انت تريد صراعك معه سياسي من أجل إبرام معه عهود وتنازلات .. فهو لا يكترث بذلك .. ولا يكترث بأي عهود ومواثيق تحاولون إبرامها معه .

فلماذا هذا الهوان !!؟؟

قال تعالى : { فَبِمَا نَقْضِهِم مِّيثَاقَهُمْ وَكُفْرِهِم بِآيَاتِ اللَّهِ وَقَتْلِهِمُ الْأَنبِيَاءَ بِغَيْرِ حَقٍّ وَقَوْلِهِمْ قُلُوبُنَا غُلْفٌ ۚ بَلْ طَبَعَ اللَّهُ عَلَيْهَا بِكُفْرِهِمْ فَلَا يُؤْمِنُونَ إِلَّا قَلِيلًا } [النساء : 155] .

ولنعود الى مقابلة العراقية وموضوع إيران لقد حاول المذيع ان ينتزع من حضرة الدكتور اشتية تصريح او موقف ضد الدول (لتوجهات قناة العراقية المعروفة) فما كان من حضرة الدكتور الا ان يكون منتبه لذلك بل وأشاد بالدول العربية وثمن موقف المملكة العربية السعودية تجاه القضية الفلسطينية بل وراح أبعد من ذلك وبالغ بالقول ان البحرين قد أجبرت على ذلك ورفض ان يطعن بها .

وهذا موقف جيد وعدم نكران لمواقف الدول العربية كما فعل البعض .. وقال الدكتور اشتية انه يبحث عن العمق العربي وجاء الى العراق من اجل العمق العربي وهنا لي عدة ملاحظات :

1. اذا كنت تبحث عن العمق العربي فإيران التي لا تعتبرها عدو هي من تربك العمق العربي وهي تحتل اربع دول عربية وهي التي اوصلت الصراع مع العدو والبوصلة التي تقول عنها لهذه الحال .. ايران التي لا تعتبرها عدو قتلت خيرة شبابنا ولا يخفى ما فعلته ايران بالفلسطينيين في العراق فمليشيات ايران قتلت اكثر من 350 فلسطيني في العراق من مجموعمهم الحالي 4000 فلسطيني اي 9.5 % هل اليهود قتلوا في فلسطين 9.5 % من الفلسطينيين هل لا زلت لا تعتبرها عدو . طيب اذا كان تحتل وتهدد ماذا يفعل العرب وفق بوصلتك هل يديرون ظهورهم لتعربد في بلدانهم !!؟؟ نرجوا احترام مظلميوتهم من قبل ايران كي يستمروا باحترام مظلوميتنا .

2. هل وجدت في العراق الحالي عمقك العربي !!؟؟ ماذا عن الفلسطينيين في العراق نعم سمعنا قرارات شفهية من الرؤساء الثلاث بتحسين اوضاعهم ولحد الان لم يصدر كتاب رسمي لكن ماذا عن المعتقلين لم نسمع أي تصريح بخصوصهم فإذا كان العراق الحالي هو من ضمن عمقك العربي فطالب بالمعتقلين الفلسطينيين عندهم .

3. قلت ان سوريا بدأت تتعافى .. تتعافى من ماذا !!؟؟ .. هل تشاهد ما يحدث في إدلب هل تشاهد الأطفال تحت الانقاض هل تشاهد ما تفعله إيران التي لا تريد حرف ما تسميه البوصلة عنها هل تشاهد ما تفعله في سوريا .. هل تشاهد الطائرات الروسية وهي تخلف القتلى والجرحى وتهد المنازل على أصحابها يوميا !!؟؟ .

4. ان  رصدينا كفلسطينيين الشعوب وليس الحكومات مع تقديرنا لأي موقف حكومي يصب في مصلحة القضية الفلسطينية لكن الأساس هو الشعوب .. فأرجوا أن لا تستفز الشعوب العربية والإسلامية التي تعاني من ايران وما فعلته من  مجازر بها لا تستفر الأم السورية المتعاطفة مع القضية الفلسطينية والتي قلت ايران ابنها ولا تستفز الأب العراقي الذي قتلت ايران ابنه ..يكفي ما خسرناه من تعاطف الشعوب معنا بسبب مواقف الفصائل الاخرى وولائها لايران فلا تمشوا في  نفس الطريق فلن تجنوا الا الحنظل لكم وللشعب الفلسطيني .

واذكر حضرتك بالاعتذار الذي قدمه الرئيس ابو مازن للكويت على موقف منظمة التحرير السياسي وياسر عرفات من غزو الكويت وقال ان هذا الاعتذار هو لمصلحة شعبنا .

فكم من اعتذار يلزمنا حاليا للشعوب العربية على هذه المواقف من قبلكم ومن قبل الفصائل الأخرى ؟؟ .

5. لفت  انتباهي ايضا انك وصفت رئيس الوزراء  العراقي انه كان مناضلا من اجل الحرية وكررتها مرتين في اللقاءات ومن قبلك الرئيس محمود عباس قد وصفه اثناء زيارته للعراق بانه "الأخ الصديق المناضل الشريك في كثير من القضايا منذ سنوات طويلة تعرف او لا تعرف لكننا نحن نعرفها ونحفظها في ذاكرتنا بك فخر واعتزاز" .

المعروف ان رئيس الوزراء الحالي كان ضمن "قوات بدر" وكان مقاتلا اثناء الحرب العراقية الايرانية إلى جانب القوات الإيرانية ضد الجيش العراقي فهل هذا طعن ضمني بنظام العراق السابق !!؟؟ .

طيب كيف ناضلتم سوية وكيف وصفه الرئيس عباس بأنه الشريك في كثير من  القضايا التي يفتخر بها !!؟؟ فما هي !!؟؟ هل كنتم معهم على جبهات القتال ضد الجيش العراقي في الثمانينات !!؟؟ .

والمعروف ان الفلسطينيين في العراق قد نالهم ما نالهم من الجهة التي ينتمي اليها رئيس الوزراء العراقي خصوصا اعوام 2005 و2006 و2007 .. هل كنتم شركائهم في ذلك ايضا !!؟؟ .

والعجب انك تسلمهم وثيقة مقبرة الجيش العراقي في فلسطين فهم كانوا يقاتلون ضد هذا الجيش .. عجبا !!؟؟ .

وكذلك تستشهد بحادثة ضرب طيران دولة يهود للمفاعل النووي العراقي عام 1981 تستشهد بها على عمق العراق العربي وما يشكله من تهديد للكيان الصهيوني .. طيب سؤال أين كان هؤلاء عندما تم ضرب هذا المفاعل .. هل تعرف الجواب .. فالطائرات الصهونية كانت تضرب العراق من الجو وهؤلاء كانوا مع "الحرس الثوري" يضربون الجيش العراقي من الشرق !!!!؟؟ .
ثم ذكرت موضوع انقلاب "حماس" والمصالحة وان امر "حماس" ليس في يدها فسألك المذيع في حينها عن ان هنالك أصابع خارجية تؤثر في "حماس" رفضت الاجابة وقلت ان امر "حماس" ليس في يدها بل في يد "الاخوان المسلمين" ولا يسمحوا بالمصالحة مع السلطة وعندما سالك المذيع وقال لك حتى "الاخوان" هنالك دولة تقف خلف "الاخوان" وتوجه "حماس"بهذا الأمر وهنالك بعض الدول تتبنى خطابهم بشكل واضح أيضا لم تجب .. لا ندري حضرة الدكتور ما الذي ستجنيه السلطة من اللف والدوران ومن عدم اعتبار ايران عدو تعبث بالبلدان العربية وتعبث بغزة ايضا .

لقد صرح المسؤول الإيراني علي رضا زاكاني المقرب من علي خامنئي بأن أربع عواصم عربية قد سقطت بيد طهران .. فلا جدوى يا حضرة الدكتور من هذه السياسة الجديدة الغريبة للسلطة الفلسطينية .

موقع الحقيقة

لجنة الدفاع عن عقيدة أهل السنة في فلسطين

20/11/1440

23/7/2019

التعليقات 0