ميسي يغضب الفلسطينيين والمسلمين والعرب بسبب مباراة مزمع اقامتها في فلسطين المحتلة


العربي الجديد – وكالات

عدد القراء 52

يحظى ليونيل ميسي، "أسطورة" برشلونة والأرجنتين، بشعبية جارفة حول العالم، وخاصة بين الجمهور العربي، لكنه قد يثير غضبهم، وخاصة في فلسطين، بسبب مباراة منتظرة الشهر المقبل.

وأعلنت قناة "تي.إي.سي" في أوروغواي، إقامة مباراة ودية بين الفريق الوطني مع الأرجنتين في تل الربيع ، خلال فترة التوقف الدولية المقبلة يوم 19 "نوفمبر/تشرين الثاني" المقبل.

وأشارت القناة التي تملك حقوق نقل المباراة تلفزيونياً، إلى أن القمة اللاتينية ستجمع بين ميسي وزميله في برشلونة لويس سواريز كخصوم في حدث نادر بين الصديقين المقربين.

وكان من المنتظر أن تلتقي الأرجنتين مع منتخب الاحتلال في لقاء ودي قبل مونديال روسيا في تل الربيع العام الماضي، لكن المباراة ألغيت بعد موجة انتقادات شديدة من الجمهور الفلسطيني.

وخلال التوقف الدولي المقبل، ستلعب الأرجنتين ضد البرازيل أيضاً في السعودية، ويشهد الشهر المقبل عودة ميسي إلى منتخب الأرجنتين لأول مرة منذ الإخفاق في "كوبا أميركا" الصيف الماضي.

ولم يُعلن الاتحادان الأرجنتيني أو الأوروغواياني إقامة المباراة رسمياً حتى الآن، لكن وصول النبأ إلى فلسطين، من المتوقع أن يعيد حالة الغضب الشعبي من ميسي، خاصة مع استغلال الجانب "الإسرائيلي" للزيارة لأغراض سياسية.

 

العربي الجديد – وكالات

22/2/1441

21/10/2019

 

 

التعليقات 0