المتحدث بإسم ما يسمى "المكتب السياسي لحركة عصائب أهل الحق" .. محمود الربيعي .. يقول انه : "اكتشف خطة امريكية لتطبيق "صفقة القرن" وإسكان الفلسطينيين غرب الأنبار"


فلسطينيو العراق

عدد القراء 218

وتتوالى الروايات والتصريحات والاكتشافات الأسطورية عن "اسكان الفلسطينيين في الانبار و"صفقة القرن" والإقليم السني"

المتحدث بإسم ما يسمى "المكتب السياسي لحركة عصائب أهل الحق" .. محمود الربيعي .. يقول انه : "اكتشف خطة امريكية لتطبيق "صفقة القرن" وإسكان الفلسطينيين غرب الأنبار".

لم يبقى سوى أمانة العاصمة أن تكتشف وتصرح وتفلسف حول رواية "اسكان الفلسطينيين في الانبار".

.................................................................

الخبر كما ورد من على "وكالة تسنيم الإيرانية" :

الربيعي يكشف لـ"تسنيم" عن خطة أمريكية لتطبيق "صفقة القرن" وإسكان الفلسطينيين غرب الأنبار

كشف المتحدث باسم المكتب السياسي لحركة عصائب أهل الحق، محمود الربيعي، عن خطة أمريكية لتطبيق "صفقة القرن" وإسكان الفلسطينيين في غرب الأنبار.
وفي تصريح لوكالة تسنيم الدولية للأنباء قال المتحدث باسم المكتب السياسي لحركة عصائب أهل الحق، "لفترة طويلة تقدم أمريكا الدعم والاسناد الخفي لزمر داعش الارهابية وخصوصا في سوريا حيث كان هناك دعم واضح لهذه الزمر من قبل الامريكان وفي حربها ضد الحكومة السورية وفي العراق ايضا وذلك باعتراف الرئيس ترامب وسلفه اوباما حيث هو من قام بصناعة داعش مع هيلاري كلينتون وزيرة الخارجية وبالتالي الانباء التي تتحدث عن قيام الامريكيين بتقديم مساعدات للدواعش هي ليست غريبة ولا جديدة لا بل هي تأكيد بأن داعش هي جزء من المشروع الامريكي الرامي الى اضعاف المنطقة وتقسيمها والسيطرة والهيمنة عليها".
وأضاف، التفاصيل ليست واضحة لكن لدينا معلومات من مصادرنا و اخواننا الموجودين في تلك الاماكن سبق وان شاهدنا مجموعة من الصور ومن مقاطع الفيديو التي تثبت وجود هذا التعاون بين امريكا وداعش هناك مناطق تحاول امريكا ان تجعلها منفذا لها ضمن مشروعها مشروع صفقة القرن مشروع محاولة اسكان الفلسطينيين غرب الانبار الذين كانوا ضمن الصفقة بالتالي هذه المناطق اليوم هي مازالت مناطق رخوة ومناطق نفوذ وخصوصا قرب منطقة التنف وفي المناطق الحدودية بين المثلث السوري العراقي الاردني هناك تحرك بهذا الاتجاه من قبل الامريكيين لمساعدة داعش و نقلهم باتجاه الاراضي العراقية.
وتابع، من الواضح لدينا ان الامريكيين يسعون الى السيطرة على هذه المنطقة لتنفيذ الخطوات التي يريدونها في مشروع صفقة القرن وهم يحاولون ان تكون هذه المنطقة تحت سيطرتهم وبالتعاون مع بعض الاطراف العراقية التي انتمت الى المشروع الامريكي وبالتالي هي تتعاون معهم لتنفيذ هذه العملية مقابل مصالح خاصة لها.
/
انتهى/
"
وكالة تنسيم الإيرانية"
4/5/2020

 

التعليقات 0