عزام الأحمد : في اليوم التالي لقرار الضم فان كل الاتفاقيات مع "إسرائيل" ستصبح لاغية


إذاعة صوت فلسطين

عدد القراء 98

عزام الأحمد : الرئيس طلب تشكيل لجنة من تنفيذية منظمة التحرير و"مركزية فتح" لمتابعة تنفيذ الرد على قرارات الضم "الإسرائيلية"

أعلن عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لـ"حركة فتح" عزام الأحمد ان الرئيس محمود عباس طلب تشكيل لجنة من التنفيذية والمركزية لمتابعة تنفيذ الرد على قرارات الضم باعتبار ان القرار سيكون له تبعات كبيرة اقتصادية وسياسية وامنية، مبينا ان اللجنة سترفع توصياتها للجنة التنفيذية لاعتمادها.

وبين الاحمد في حديث لاذاعة صوت فلسطين الرسمية، صباح السبت، ان اللجنة المشكلة ستجتمع بداية الاسبوع لبحث الخطوات التي سيتم اتخاذها مشددا على ضرورة الجهوزية الكاملة قبل يوم الاربعاء حيث من المقرر ان تقدم حكومة الاحتلال برنامجها لـ"الكنيست" والذي يقوم على اعلان الضم باتفاق بين نتنياهو وغانتس واخرين من "الاحزاب اليمينية المتطرفة" مشددا على انه في اليوم التالي لقرار الضم فان كل الاتفاقيات مع "إسرائيل" ستصبح لاغية.
واوضح الاحمد ان يوم الخميس المقبل ربما يشكل مرحلة جديدة وعلينا توحيد جهودنا للتصدي للقرار "الإسرائيلية" ومنع تنفيذه.
وقال عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير والمركزية لـ"حركة فتح" عزام الاحمد ان اجتماع اللجنة التنفيذية مساء الخميس اكد على ان كل الاتفاقات مع الاحتلال والادارة الامريكية ستكون لاغية حال تم تنفيذ قرار الضم "الإسرائيلي".
واضاف الاحمد ان الولايات المتحدة تتحمل المسؤولية عن تصرفات نتياهو وقراراته التي من المتوقع تنفيذها بتحريض امريكي وتنكر لكل قرارات "الشرعية الدولية" معتبرا ان قرار الضم يعني القضاء بضربة كاملة على أي امكانية لانجاح "المفاوضات" لتجسيد قيام "الدولة الفلسطينية".

 

إذاعة صوت فلسطين
16/9/1441
9/5/2020


التعليقات 0