وفاة لاجئ فلسطيني سوري في لبنان بسبب عدم القدرة على دفع تكاليف العلاج المرتفعة


مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا

عدد القراء 374

توفي اللاجئ الفلسطيني السوري هاني سعد الدين ، في مخيم البداوي شمال لبنان، بعد عجزه وعائلته عن دفع تكاليف العلاج المرتفعة التي تصل إلى ما يقرب 200 ألف دولار أمريكي، حيث كان بحاجة إلى عملية زراعة رئة بشكل طارئ بسبب تلف في الرئتين .

وقال مقربون من المريض أنه عاش في آخر حياته على الأوكسجين، وبسبب عدم توفر الكهرباء في منزله نقل إلى مشفى الهلال الأحمر الفلسطيني بمخيم البداوي حتى فارق حياته، ودفن في مقبرة مخيم نهر البارد، وهو من أهالي مدينة صفد ونزح من سورية بسبب احداث الحرب فيها .

ويشكل العلاج أحد أبرز التحديات والمشكلات التي يواجهها المهجّرون الفلسطينيون السوريون في لبنان، وحيث ما تزال المعاناة من نقص الخدمات العلاجية كبيرة، خصوصاً بعد ضعف نشاط المنظمات والهيئات المحلية والطبية؛ بحجة عدم وجود موارد مالية، وصعوبة تأمين العلاج لمئات اللاجئين .

 

مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا

11/12/1442

21/7/2021

 

التعليقات 0