صورة رائعة من مواقف صلاح الدين الأيوبي – د. علي بن محمد عودة الغامدي


الموقع الرسمي للدكتور علي بن محمد عودة الغامدي

عدد القراء 355

بعد معركة حطين في ربيع الآخر سنة 583 هجرية استرد صلاح الدين كل فلسطين والقدس ومساحات أخرى واسعة في بضعة أشهر.وكان في النصف الأخير من رمضان سنة 583 يحاصر أكثر من 10 حصون  في شمال الشام التي يتحصن فيها فرسان الاسبتارية والداوية،وهم أشد فرسان الصليبيين قوة وشراسة.

شمال الشام التي يتحصن فيها فرسان الاسبتارية والداوية،وهم أشد فرسان الصليبيين قوة وشراسة.

ولما اقتربت العشر الأواخر من رمضان أشار القاضي بهاء الدين بن شداد على صلاح الدين بالتوقف عن استرداد تلك الحصون والعودة إلى دمشق لقيام العشر الأواخر من الشهر في دمشق. فرد صلاح الدين على قاضيه بأن فتح هذه الحصون أفضل عند الله من قيام العشر الأواخر في دمشق.

وبالفعل ما أن انتهى الشهر حتى فتح صلاح الدين كل تلك الحصون ومن أهمها بغراس، ودربساك،والشغر،وبكاس وغيرها. اللهم أرزق أمة الإسلام في هذا العصر بمثل صلاح الدين.


كتبه.أ.د/علي بن محمد عودة الغامدي


المصدر : الموقع الرسمي للدكتور علي بن محمد عودة الغامدي

التعليقات 0