إصابة الطفل الفلسطيني يوسف إبراهيم لطفي رشيد الشلبي بجروح جراء القصف على مخيم اليرموك في سوريا

فلسطينيو العراق1

عدد القراء 2154

أصيب الطفل الفلسطيني يوسف إبراهيم لطفي رشيد الشلبي بشظايا في يده أدت إلى جروح بليغة واقتطاع جزء من لحم اليد نتيجة سقوط قذيفة على عدد كبير من الناس في ساحة الريجة بمخيم اليرموك في العاصمة السورية دمشق أثناء تجمعهم لاستلام المعونات وخروج الحالات الخاصة منهم وذلك في يوم 23/3/2014 كما وأدت هذه القذيفة لاستشهاد بإذن الله ما يقارب الثلاثة عشر فلسطينيا وجرح العشرات الآخرين ، وقد أجري له العلاج اللازم وهو في حالة مستقرة والحمد لله تعالى .

الطفل الفلسطيني يوسف إبراهيم لطفي رشيد الشلبي هو من فلسطينيي العراق ومن مواليد 2001 ، وتعود أصوله إلى قرية كفر راعي قضاء مدينة جنين في فلسطين المحتلة ، وكان يسكن مع أهله منطقة العبيدي في بغداد ثم انتقل للسكن بمجمع البلديات في بغداد عمارة رقم 14 المدخل الثاني شقة رقم 9 ، ثم غادر مع والدته وشقيقه بعد تردي الوضع الأمني في العراق واستهداف الفلسطينيين بشكل خاص وبعد مقتل والده عام 2006 متوجهين إلى الإمارات العربية المتحدة ثم توجهوا إلى سوريا واستقروا فيها ، وهو نجل الفلسطيني الشهيد بإذن الله إبراهيم لطفي رشيد الشلبي رحمه الله تعالى الذي خطف وقتل على أيدي المليشيات الطائفية عام 2006 .

حمدا لله على سلامة الطفل يوسف الشلبي ونسأل الله تعالى له الشفاء العاجل والتام وأن ينعم عليه بموفور الصحة والعافية وأن يعود سالما مشافى معافى بإذنه تعالى ، ونسأله تعالى الفرج القريب والعاجل لأهلنا في سوريا والعراق .

 

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 1

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+