أي شخصية تعتلي سدة الحكم في العراق ..يبقى الفلسطينيين في العراق هم الخاسرين

شبكة ( دي ون جي و شبكة 48 للاخبار )0

عدد القراء 1353

عندما كنت صغيرا سألت جدتي : لماذا لم تختاري لبنان او سوريا او الاردن للأقامة فيها خيرا من العراق ! قالت لي يا بني عندما جئنا للعراق كنا محسودين , لأنه بلد الخيرات والبلح هكذا قالت لي جدتي , سؤالي لها هذا ,عندما كنا نعيش في الحرب العراقية الايرانية , ويومها لم نكن نحس بطعم الحرب ؟ الفلسطينيين الذين يقيمون في الاردن او سوريا او لبنان او مصر , نراهم مهتمين للانتخابات , ومن سوف يفوز بالانتخابات , وترى المقاهي التي يرتادها الفلسطينيين في تلك الدول ,حديثهم فقط على من سوف يحكم !

والغريب في الامر ان بعض العراقيين يضنون ان صدام حسين هو من جاء بنا الى العراق, والبعض الاخر يتهمنا باننا بعنا اراضينا للعدو الاسرائيلي  كي نستثمر عقارات في العراق ؟!

ويبدو ان الاحتلال الامريكي للعراق وما جرى له من ويلات الدمار والتقسيم الطائفي والقتل على الهوية , ادرك البعض اننا لن نبع ارضنا لاسرائيل , لانهم ادركوا ما جرى لهم , واصبحت الكلمة التي كانوا يطلقوها  لنا " فلس وكع بالطين ...اصير فلسطين "  اصبحت منسية

الشقق الفلسطينية في العراق مجمع البلديات قد ظلموا وما زال الظلم يحوم عليهم , بدون سبب , ويتهيأ للشخص انه يسكن في سجن كبير , لا يتعدى 150 مترا طولا وعرضا , وما زال الطفل يرتعب عندما تمر سيارة النجدة من امامه خوفا على والده ان يسجن , على عكس الفلسطينيين الذين يقيمون في عدة دول عربية , عندما يروا سيارة النجدة يحسون بالامان والراحة ؟!

هنيئا لكم انتخاباتكم , وهنيئا لبلدكم الذي ضاع واستنزف منه الكثير وانتم لا تدركون شيئا !

وتحية الى اخوتنا واحبتنا الفلسطينيين الصابرين. وندعوا لكم ان يحفظكم الله من كل منصب جديد يحكم العراق.

 

شبكة ( دي ون جي و  شبكة 48 للاخبار  )

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+