الاغا: حماية اللاجئين الفلسطينيين في سوريا تتجسد في انسحاب المسلحين

شبكة فلسطين الاخبارية0

عدد القراء 5103

بحث وفد اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية برئاسة الدكتور زكريا الآغا مع اللواء محمد الشعار وزير الداخلية أوضاع اللاجئين الفلسطينيين المقيمين داخل المخيمات وآليات حماية المخيمات وادخال المواد الغذائية والأدوية ووتسهيل عودة النازحين إليها وذلك خلال اللقاء الذي جمع بينهما مساء الاربعاء في مقر وزارة الداخلية في العاصمة دمشق.

واوضح د. الاغا إلى أن المجموعات المسلحة تزيد من معاناة الفلسطينيين جراء رفضها جميع المبادرات التي تقضي بانسحاب المسلحين من المخيم وعودة أهله بأمن وسلام مبينا أن سورية أكدت منذ بداية الأزمة على ضرورة تحييد المخيمات وعدم زج الفلسطينيين بالأحداث الجارية في سورية لكي تبقى بوصلتهم الحقيقية وتوجههم الرئيسي نحو قضيتهم الفلسطينية واستعادة حقوقهم المغتصبة وفي مقدمتها حقهم في العودة إلى ديارهم.

واشار إلى أن سورية قدمت كل التسهيلات وما تستطيعه لتخفيف معاناة اللاجئين الفلسطينيين في المخيمات السورية واتخذت كل الاجراءات التي من شأنها إيصال المساعدات إليهم في أماكن وجودهم مؤكدا أن حماية اللاجئين الفلسطينيين ومخيماتهم تتجسد في انسحاب المسلحين وسلاحهم من هذه المخيمات وعودة أهلها إليها بحماية ورعاية الحكومة السورية.

وأكدالشعار أن المجموعات المسلحة وراء معاناة الفلسطينيين في المخيمات وأن الحكومة السورية حريصة على معالجة هذا الموضوع بكل جدية وإنهاء معاناتهم مبينا أن اعتداءات المسلحين على المخيمات ومحاولة زج الفلسطينيين بالأحداث الجارية في سورية تأتي خدمة لمصالح الكيان الصهيوني ولتحييد سورية عن مواقفها الثابتة والداعمة للقضية الفلسطينية.

وجدد تأكيده على أن القضية الفلسطينية من أولويات القيادة السورية التي لم تغب عنها يوما أولوية الدعم الكامل للقضية الفلسطينية وحق الشعب الفلسطيني في استعادة أرضه وعودة اللاجئين إلى وطنهم وقيام دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس.

وبين الشعار أن الحكومة السورية سهلت عملية دخول المواد الغذائية إلى مخيم اليرموك ومستمرة باتخاذ الاجراءات والتدابير اللازمة لتأمين احتياجات ومتطلبات الفلسطينيين المقيمين فيه مشيرا إلى أن المجموعات المسلحة لا تزال تعرقل محاولات ادخال المعونات الانسانية إلى المخيم.

وفي السياق ذاته التقى وفد منظمة التحرير الفلسطينية بوزيرة الشؤون الاجتماعية د. كندة الشماط وذلك وفي مقر وزارة الشؤون الاجتماعية في العاصمة دمشق.

وبحث الوفد مع الشماط اوضاع اللاجئين الفلسطينيين في المخيمات السورية والعمل على تخفيف معاناتهم من خلال تأمين كافة الخدمات التي يحتاجها اللاجئون وتسهيل ادخال المواد الغذائية والأدوية.

وأكدت الشماط دعم القيادة السورية للقضية الفلسطينية وان وزارة الشؤون الاجتماعية لم تدخر جهدا من أجل تأمين كافة الاحتياجات الضرورية للاجئين الفلسطينيين في الظروف العصيبة التي تعيشها سوريا.

ووعدت وفد منظمة التحرير باتخاذ الاجراءات السريعة لضمان ادخال المساعدات والمواد الغذائية والادوية للمخيمات الفلسطينية.

وأشاد د. الاغا بالدور الذي تقوم به وزارة الشؤون الاجتماعية لتخفيف معاناة اللاجئين مؤكداً على ان اللاجئين الفلسطينيين ليس طرفاً في الصراع الدائر وانهم ضيوفاً على الأرض السورية لحين عودتهم إلى ديارهم وقراهم ومدنهم التي هجروا منها عام .1948.

شبكة فلسطين الاخبارية

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+