القدس العربي:خطاب مفتوح إلى السلطات السورية:اعتقلونا في فرع فلسطين وصادروا نقودنا وأعادونا للحدود

فلسطينيو العراق0

عدد القراء 4928

فلسطينيو العراق / متابعات

صحيفة القدس العربي – عبد الرحمن محمد - 22/9/2008 :

نحن مجموعة من اللاجئين الفلسطينيين الذين كنا نقيم في العراق المبينة أسماؤنا أدناه، ونتيجة للظروف القاسية التي تعرضنا لها بعد الاحتلال الأمريكي للعراق من قتل وتعذيب واعتقال وتهجير على أيدي قوات الاحتلال والمليشيات المسلحة، ومحاولة منا للحفاظ على عوائلنا والالتحاق بإخواننا وأهلنا الذين تعرضوا لنفس الظروف القاسية وهاجروا إلى قبرص، غادرنا العراق بجوازات عراقية مزورة قاصدين جزيرة قبرص عن طريق سورية بطريقة التهريب بحراً، وهي الطريقة الوحيدة التي كانت أمامنا للخلاص من الجحيم الذي تعرضنا له في العراق.

وقد اتفقنا مع أحد المهربين على تهريبنا ليلة 11/2/2008 عن طريق أحد الأرصفة التابعة لميناء طرطوس، حيث أعطينا قبل وصولنا للرصيف بقليل للمهرب الذي كان يستقل سيارة خاصة مبلغ (37.200) ألف دولار أمريكي لقاء تهريب المجموعة بكاملها، ولكن عند وصولنا الرصيف وصعودنا إلى أحد القوارب الذي كان معداً لسفرنا ألقت القبض علينا وعلى المهرب قوات الأمن العسكري التابعة لفرع طرطوس، وتم حجزنا بهذا الفرع لغاية 13/2/2008 مع المهرب وتم تثبيت المبالغ التي دفعها كل واحد منا للمهرب في الأوراق التحقيقية أثناء التحقيق معنا في فرع طرطوس، علماً أن مدير الفرع أبلغنا بأن عناصره ضبطت فقط مبلغ (33.000) ألف دولار أمريكي في سيارة المهرب عند إلقاء القبض علينا، وقام فرع طرطوس بتثبيت ذلك المبلغ في الكتاب والأوراق التي تم بموجبها تحويلنا إلى فرع فلسطين.

بتاريخ 13/2/2008 تم تحويلنا من فرع طرطوس العسكري إلى فرع فلسطين- دمشق، وقام الضابط المرافق لنا والتابع لفرع طرطوس العسكري بتسليم ضابط فرع فلسطين الأمانات مبلغ (33.000) ألف دولار أمريكي بحضورنا واستلم وصل قبض بالمبلغ من ضابط الأمانات.

وأثناء التحقيق معنا في فرع فلسطين قام الفرع بتنظيم كشف لكل مبلغ دفعه كل منا لقاء تهريبه وثبت هذا المبلغ في الأوراق التحقيقية لكل منا في فرع فلسطين أيضاً، ولكن بتاريخ 19/2/2008 وعند تحويلنا إلى القاضي في دائرة القضاء العدلي استفسرنا قبل مغادرتنا لفرع فلسطين من ضابط الأمانات عن نقودنا التي لديه فأجابنا ضابط السجن (أبوعلي حاتم) أن نقودنا تمت مصادرتها من قبل الفرع، وحذرنا من السؤال عنها وبعكسه سيعاد حجزنا في فرع فلسطين! وعند استجوابنا من قبل القاضي في دائرة القضاء العدلي أكد لنا القاضي أن فرع فلسطين لم يتطرق إلى موضوع النقود في الأوراق التحقيقية التي تم بموجبها تحويلنا من الفرع إلى المحكمة وأوضح لنا القاضي أن المصادرة تتم بشكل قانوني فقط عن طريق القاضي وأن فرع فلسطين غير مخول بالمصادرة .

بتاريخ 21/2/2008 تم تحويلنا إلى دائرة الهجرة وتم ترحيلنا منها (فرع المرور) بتاريخ 23/2على24/2/2008 إلى مخيم التنف الحدودي والذي نقيم فيه من ذلك التاريخ إلى الآن.

مما تقدم يتضح لسيادتكم مدى الظلم والحيف الذي وقع علينا علماً أن المبالغ أعلاه تم تدبير معظمها عن طريق الاستدانة من الناس الخيرة الذين أخذوا الآن يطالبون بإعادتها، ولا نملك نحن وعوائلنا سوى رحمة رب العالمين ومن ثم التفاتة الخيرين من هذا البلد المعطاء لإعادة لنا حقنا والذي هو حق الخيرين الذين حاولوا مساعدتنا لتخليص عوائلنا من الظلم والتعسف والاضطهاد الذي لاقيناه في العراق، ونحن متأكدون أنكم سوف لا تبخلون علينا بأية مساعدة وعون وبارك الله في كل الجهود، وكان الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أسماء المجموعة:1- أيمن عبد الكريم 2- هند جميل 3- أسعد أحمد 4- سوزان إبراهيم 5- جمال خضر 6- خضر محمد 7- خضر جمال 8- محمد جمال 9- رجاء عبد القادر 10- محمد سعيد محمود11- أحمد محمد سعيد 12- بشرى محمد سعيد 13- شذى محمد سعيد 14- بثينة جمال 15- علي محمد هلال 16- محمد فواز 17- مراد ماجد 18- أحمد محمد أحمد 19- محمد محمود صبري .

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+