استشهاد لاجئ واستئناف توزيع المساعدات في اليرموك

المركز الفلسطيني للأعلام0

عدد القراء 1754

دمشق - المركز الفلسطيني للإعلام

 

أفادت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا أن اللاجئ موسى أبو عيسى من مخيم اليرموك استشهد يوم أمس الأحد (25-5) جراء التعذيب في سجون النظام السوري، بعد اعتقال دام عدة أشهر، فيما استؤنفت عمليات توزيع المساعدات في اليرموك.

وقالت المجموعة في بيان تلقى "المركز الفلسطيني للإعلام"، نسخة عنه اليوم الاثنين، إن عمليات توزيع المساعدات على المحاصرين في مخيم اليرموك استؤنفت أمس، بعد توقف ليوم واحد جراء الاشتباكات.

يشار إلى أن مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين لا يزال يتعرض لحصار مشدد من قبل قوات النظام السوري ومجموعات مسلحة من الجبهة الشعبية – القيادة العامة- ما أدى لتدهور حاد في كافة مناحي الحياة.

 
ومن جانب آخر، تعرض مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين جنوبي سوريا لقصف عنيف استهدف مناطق متفرقة وقرى مجاورة له مساء أمس، ما تسبب بوقوع دمار كبير في منازل المدنيين.
هذا وتشهد مدينة درعا في الآونة الأخيرة تصاعداً في حدة الأعمال العسكرية.
وفي مخيم خان دنون للاجئين الفلسطينيين بريف دمشق سمع يوم أمس أصوات انفجارات متقطعة سرعان ما تبين أنها ناجمة عن قصف إحدى البلدات المحيطة بالمخيم.
وفي موضوع آخر؛ لايزال نحو "13" لاجئاً فلسطينياً معتقلين في مركز الوردية التونسي، حيث تم توقيفهم منذ حوالي الشهر والنصف، بتهمة دخول البلاد بطريقة غير شرعية.

ومن جانبها طالبت مجموعة العمل بالإفراج عن الموقوفين ومعاملتهم أسوة باللاجئين الآخرين، ومراعاة القوانين والقرارات الدولية المتعلقة بمعاملة لاجئي الحروب.

 

المركز الفلسطيني للأعلام

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+