محاولات عربية لوقف ترشيح إسرائيل لمنصب نائب رئيس مكافحة الاستعمار

فلسطينيو العراق1

عدد القراء 1893

ذكرت وكالة "معا" الفلسطينية المحلية أن مجموعة من سفراء الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي والمجموعة العربية ومجموعة عدم الانحياز تقوم بنشاط غير مسبوق هذه الأيام لوقف ترشيح دول غرب أوروبا لإسرائيل لمنصب نائب رئيس اللجنة السياسية الخاصة بإنهاء الاستعمار التابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة.

ووصفت الوكالة الفلسطينية - ومقرها الرئيسي بيت لحم جنوب الضفة - ترشيح إسرائيل لهذا المنصب بأنه "فضيحة دولية"، وذكرت أن المجموعة الإسلامية والعربية وعدم الانحياز قامت بالتواصل مع رئاسة الجمعية العامة من خلال رسائل عبرت عن الرفض المطلق لتولي اسرائيل لأي منصب في هذه اللجنة باعتبارها تمارس الاحتلال لعقود.

وأشارت إلى أنه تم تذكير رئيس الجمعية العامة بمواقف إسرائيل من هذه اللجنة وسجل تصويتها السلبي إضافة إلى تصريحاتها السلبية تجاه عمل اللجنة ورفضها تطبيق قراراتها المتعلقة بالاحتلال الإسرائيلي وكذلك عدم احترامها لقرارات الجمعية العامة ككل.

وأوضحت الوكالة أنه جرى بداية هذا الأسبوع انتخاب سام كوتيسا (وزير خارجية أوغندا) رئيسا للدورة 69 للجمعية العامة للأمم المتحدة، وعادة ما يتم انتخاب رئاسة اللجان التابعة للجمعية العامة في نفس الاجتماع.

وأضافت أنه جرى تأجيل انتخاب اللجان إلى بعد غد الاثنين بسبب ترشيح مجموعة دول غرب أوروبا لإسرائيل لشغل منصب نائب رئيس اللجنة المعنية بإنهاء الاستعمار والتي يقع من ضمن اختصاصها قضايا الاحتلال في العالم بما في ذلك الاحتلال الإسرائيلي واللاجئين الفلسطينيين، إضافة إلى الإشراف على اللجنة الفرعية الخاصة "بالتحقيق في انتهاكات إسرائيل لحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة".

المصدر: الموجز

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 1

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+