الأردن ينفق سنويا 500 مليون دولار على اللاجئين الفلسطينيين

المصدر الدستور0

عدد القراء 1437


 قام وفد مساعدي اعضاء الكونجرس الاميركي بزيارة الى مخيم حطين يرافقهم مدير عام دائرة الشؤون الفلسطينة المهندس محمود العقرباوي ومدير منطقة الزرقاء المهندس احمد دبش ومدير الصحة الدكتور عدنان الاخرس ومدير التعليم معين الافغاني ومدير شؤون المخيمات في دائرة الشؤون الفلسطينية المهندس رفيق خرفان ومكتب الشؤون الفلسطينية مامون الغول.


وأكد مدير عام دائرة الشؤون الفلسطينية المهندس محمود العقرباوي  خلال لقائه في مقر لجنة خدمات مخيم حطين امس الوفد الأميركي الذي يزور المملكة حاليا ، بحضور مدير عمليات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في عمان ريتشارد كوك ، إن الأردن ينفق سنويا أكثر من 500 مليون دولار على شكل خدمات مباشرة وغير مباشرة على اللاجئين الفلسطينيين ، لافتا الى الزيارات المتكررة التي أجراها جلالة الملك عبدالله الثاني للمخيمات وتوجيهاته المستمرة للحكومة للنهوض بمستوى الخدمات المقدمة لها.
وأشار المهندس العقرباوي إلى المكارم الملكية السامية للاجئين التي شملت بناء المساكن للأسر الفقيرة وطرود الخير والمعالجات الصحية والمدارس الثانوية والمقاعد الدراسية في الجامعات الرسمية والتي أسهمت مجتمعة في تحسين حياة اللاجئين في المخيمات وتطويرها.
وأكد المهندس احمد دبش  أهمية الدور الذي تضطلع به «الأونروا» تجاه خدمة اللاجئين الفلسطينيين في المخيمات ومناطق تواجدهم والخدمات التي تقدمها لهم في مجالات الصحة والتعليم والإغاثة الاجتماعية ، معربا عن تقديره للدعم الذي تتلقاه وكالة الغوث من الحكومة الأميركية بصفتها أكبر دولة مانحة ، داعيا الدول المانحة الى زيادة حجم تبرعاتها لميزانية الوكالة لتمكينها من الوفاء بالتزاماتها تجاه فئات اللاجئين.
من جهته عرض رئيس لجنة خدمات مخيم حطين خلف الدغداشي  لواقع الخدمات التي تقدمها «الأونروا» للاجئين الفلسطينيين في مجالات التعليم والصحة والإغاثة الاجتماعية والتحديات والصعوبات المالية التي تواجهها في سبيل تقديم هذه الخدمات على الوجه الأمثل.

ثم زار الوفد الضيف بعض منازل الفقراء في المخيم واطلع على اوضاعهم المعيشية والسكنية ثم توجه الوفد الى مدرسة ذكور ماركا الاعدادية الاولى والابتدائية الاولى واستمع الى شرح من مدير المدرسة الاستاذ ماهر صبحا حول خدمات التعليم التي تقدمها المدرسة للطلاب اللاجئين وحاجة المدرسة الى دعم المرافق المختلفة ثم توجه الوفد الى مركز التاهيل المجتمعي في المخيم.

 

المصدر الدستور

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+