المحكمة الإدارية في السويد : الاذان لا يتعارض مع "القانون"

راديو السويد0

عدد القراء 355

توصلت المحكمة الادارية في مالمو الى أن الاذان في مسجد يقع في مدينة فيكخو لا يتعارض مع "قانون النظام" أو مع "الدستور".

يأتي هذا الحكم بعد أن سمحت الشرطة للمسجد برفع الاذان رغم إحتجاج العديد من السكان الذين يعيشون بالقرب من المسجد. ويرى المعترضون على الاذان بأن اضطرارهم لسماع أذان يحتوي على رسائل دينية يتنافا مع حرية الأديان التي يكفلها "الدستور" السويدي. أما المحكمة الإدارية فاختارت رفض الحجة المقدمة من سكان المناطق المحيطة بمسجد فيكخو.

وفي إتصال مع راديو السويد بالعربي، قال إمام مسجد فيكخو ومدير الوقف الإسلامي في المدينة، إسماعيل عيسى أبو هلال، بأن قرار المحكمة الإدارية قرار مدروس وحكيم.

أنه أمر جيد ويسعد المسلمين ولا يضايق أحد. ونحن بالطبع نتبع جميع القوانين المتعلقة بمستوى الصوت وكيفية توجيه المكبرات الصوتية لكي لا نزعج أحداً، قال الامام إسماعيل عيسى أبو هلال.

يرفع الاذان في مسجد فيكخو فقط يوم الجمعة لمدة 3 دقائق و45 ثانية. وإنتشرت قصة الخلاف على الاذان في مسجد فيكخو في الاعلام العالمي لتصل الى دول مثل المانيا، إندونيسيا وإيران.

هذا واكد أبو هلال على أن الخلاف على الاذان لفت إهتمام العديد من الناس الذين باتوا يزرون المسجد ويلتقطون الصور للمسجد ولمكبرات الصوت. ليصبح مسجد فيكخو وأذانه جزء من معالم وثقافة مدينة فيكخو.

 أفاد الامام أبو هلال بأن المسجد لم يتعرض لأي هجوم من قبل المعارضين للأذان، لكن بعض العاملين فيه تلقوا رسائل واتصالات حادة اللهجة.

 

المصدر : راديو السويد

13/3/1440

21/11/2018

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+