وصول عائلة فلسطينية جديدة من مخيم الوليد إلى السويد لغرض العلاج واللجوء

فلسطينيو العراق2

عدد القراء 5266

فلسطينيو العراق / خاص

http://www.paliraq.com/images/moha-20-1-2009/tan019.jpg

أفادت مصادر مطلعة لموقع " فلسطينيو العراق " بأن عائلة الفلسطيني محمد حسني حسين أبو خليفة ( 4 أشخاص ) قد غادرت في تمام الساعة الثانية عشر ظهر الاثنين الموافق 19/1/2009 من مطار بغداد باتجاه الأردن .

ومن المقرر بأن تغادر العائلة في تمام الساعة الثالثة قبيل فجر الثلاثاء الموافق 20/1/2009 من مطار عمان إلى ألمانيا ثم العاصمة السويدية استوكهولم بعد أن تمت الموافقة على استضافتهم في السويد لغرض العلاج واللجوء .

ويذكر بأن زوجة الفلسطيني محمد حسني تعاني من بعض الأمراض التي لابد من علاجها خارج العراق ، وبعد مدة قضوها في مخيم الوليد وافقت السويد في شهر 11/2008 على استضافتهم للعلاج واللجوء .

http://www.paliraq.com/images/moha-20-1-2009/tan019.jpg

ويذكر بأن شقيق محمد حسني قد وصل في وقت سابق إلى السويد من ضمن عدد من الفلسطينيين في مخيم التنف بعد أكثر من عامين قضاها فيه وهو أيمن حسني .

في سياق آخر فإن محمد حسني قد فقد والدته ( الفقيدة فاطمة ناصر سعيد ) وشقيقة ( الفقيد حسين حسني حسين ) بتاريخ 9/6/2006 عندما اقتحمت مجموعة عشائرية تابعة لميليشيا الصدر مسكنهم صباحا واغتالتهم في الحال .

ويذكر بأن أكثر من 2000 فلسطيني يعيشون بظروف معيشية وإنسانية صعبة لا زالوا في مخيم الوليد الحدودي الصحراوي .

http://www.paliraq.com/images/moha-20-1-2009/fatima001.jpg
http://www.paliraq.com/images/moha-20-1-2009/hosain001.jpg

 

 

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 2

  • من اليمن

    0

    الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد صلى الله تعالى عليه وسلم لا يسعنا ان نقول الله انا لله وانا اليه راجعون على مصابكم يا اخوتي اولاد حسني نطلب من الله عزوجل ان يجعل فقيديكما حسين حسني والخالة ام ايمن من عداد الشهداء الذين سقطوا وقتلوا ظلما على ايدي الرافضة المجوس في العراق وما نحن كشعب فلسطيني متواجدين كنا في العراق وكنا كعائلة واحدة وخاصة في منطقة البلديات الا ان مصاب الشعب الفلسطيني باكمله هو مصابنا جميعا لاننا اهل واعزي اخوتي ايمن ومحمد ونسيبهم ناصر مصباح على وفاة ومصرع الحاجة ام ايمن والاخ حسين رحمهم الله وجعل قبورهم روضة من رياض الجنة باذن الله تعالى لانهما قد قتلا ظلما ولكن لانقول الا حسبنا الله ونعمة الوكيل على الرافضة الذين انتهكوا حرماتنا وقتلوا ابنائنا ونسائنا وانا لله وانا اليه راجعون والحمدلله على كل حال

  • السويد

    0

    الف مبروك للخ محمد ومبروك عليك وانشاله عقبال الجميع في مخيم الوليد والتنف

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+