فائدة ألصيام من ألناحية ألعلمية ألطبية ألحديثة و تفسيرها و تعليلها علميا طبيا "الدكتور نبيل عبد القادر ذيب أل ملحم"

موقع فلسطينيو العراق0

عدد القراء 2128

الصوم هو أقدم وطبيعة العلاجات الأكثر شيوعا

الصوم هو جزء من العديد من الأديان وفي الطب منذ زمن قدماء المصريين و تطور ألعلاج ألطبي عن طريق ألصيام في زمن ألحضارة ألأسلامية في ألأندلس و أنتشر كعلاج طبي أيضا عن طريق تقدم ألطب ألأسلامي في ألأندلس و انتشر في أوروبا وروسيا وأمريكا حيث أزداد الصيام شعبية في بلدانهم و أصبحت مضمونة الصيام، كوسيلة من وسائل الطب الشمولي . وحقق تطبيق ألصيام في كثير من الأحيان نجاحا كبيرا، ودون آثار جانبية خطيرة .

1. تحت أي ظروف الصيام مفيد كعلاج ؟

آلية العمل

مؤشرات

منهجية

2. تحت أي ظروف الصيام ليست مناسبة للعلاج؟

ثانيا آلية العمل

ويستند هذا التأثير العلاجي واسعة من الصوم على

1. إزالة السموم من النظام الأساسي الوسيطة

2. تطبيع وظائف الجهاز الهضمي

3. الاستفادة المثلى من نظام المناعة

النتيجة هي

1. تحسين بيانات القياس الموضوعية والمعلمات المختبر و

2. تحسين الحالة الذاتية .

1. علم وظائف أعضاء ألجسم ألبشري

. تعريف الصيام : -

الصيام هو وجود الكائن الحي دون أي إمدادات من المواد الغذائية من الخارج . هذا يسبب الكائن الحي إلى نطاق من الناحية الفسيولوجية - التحول من عملية التمثيل الغذائي في النظام الغذائي للدعم الداخلي والحياة من الموارد الداخلية. الصائم له قوات كائن وله طوعا جميع وظائف هذا الوضع الشديد على التكيف في عملية التمثيل الغذائي لدى النظام الغذائي .

وتستغرق عملية التكيف والتحول في عدة خطوات متتالية وتسيطر هرموني عصبي . لكن الصيام، له بعدا آخر، وأكثر من معدل ألحالة الأيضية. الصيام يجلب حوافز طبيعية بيولوجية و تحفيز القوة الداخلية، و الثقة بالنفس و

ثقته في إعادة توجيه أفضل في حالة الحياة ألصعبة .

الصيام يأخذ موقف من نبذ واعية للمسؤولية وأعلى الوصول إلى التعبير عنها .

الأيض السريع هو مبادئ التمثيل الغذائي السريع هو تدريجي، هرموني عصبي تسيطر عليها تحويل الطاقة من السكر لحرق الدهون. ويكون حول ألخطوات ألبيو كيميائية ألتالية : -

1. مرحلة متغلب الودي - الوقود الرئيسي - السكر والجليكوجين - السكر من الجليكوجين

ب. التحلل البروتيني - السكر من الأحماض الأمينية

ج. دورة كوري - السكر من حمض اللبنيك والجلسرين

2. المرحلة اتي تنجم عن تأثير ألتفاعلات ألبيو فيسولوجية في أنسجة ألدماغ و ألأعصاب ألفرعية على وقود الجلد - الدهون - الأحماض الدهنية، والكيتونات ألبيو كيميائية ألمنشقة من ألحوامض ألدهنية .

حلمأة شحم - أكسدة الأحماض الدهنية

الشكل 1: علم فسلجة و وظائف لأعضاء جسم ألأنسان خلال الصيام عن طريق السيطرة الهرمونية العصبية بحيث

المعدة تصبح فارغة، غرق مستويات السكر والانسولين وكذلك زيادة الصراع داخل نفسية مع منظمة الأغذية المقبل نتنازل عن تعاطفا مع زيادة إفراز أحد ألهورمونات ألمرسلة من أنسجة ألدماغ ألمحيطية CRF-ACTH والكورتيزون , الكاتيكولامينات، ادرينالين والنورادرينالين، فضلا عن زيادة في هرمونات الغدة الدرقية.

Gluconeogene - الجليكوجين - التحلل البروتيني - تحلل الدهون . و أيضا هناك أول الجليكوجين الوصول إليه بسهولة من الكبد، والكلى و عضلات حشدت وحتى غطت احتياجات الطاقة في الكائن الحي. هذا بسرعة

احتياطيات الطاقة المتوفرة (الجليكوجين حوالي 0.5 كلغ) هي في ما يقرب من 1600 سعر حراري و

يمكن استخدامها في غضون يوم واحد. بعد زيادة أولية للة "هرمونات الإجهاد" يقبل هرمون النمو STH زمام المبادرة مع توفير وظيفة الغدة الدرقية، ويمكن التعرف عليها من خلال انخفاض T3 و T4 إلى ألمعدلات السلبية.

انخفاض نسبة السكر في الدم هو انخفاض يحدث نتيجة زيادة مستويات هورمون الأنسولين وكذلك STH استمرار من تقويضي فعالة الجلوكاجون. ويأتي هذا التغيير التدريجي على "النظام الغذائي الداخلي" لأول مرة التحلل البروتيني واستحداث السكر وزيادة بعد ذلك تحلل الدهون بشكل منهجي في الانتقال. والتحول الكامل الى استهلاك الدهون بشكل تدريجي وفقط في الأسبوع الثاني من اعار الانتهاء.

حرق السكر و حرق الدهون يحدث في الأسبوع 1 و الأسبوع 2 و الأسبوع 3 من ألصيام عن طريق ألتاثير البيو فسيولوجي ألمباشر و غير ألمباشر لأ عصاب ألدماغ ألمحيطية ألتي تأثير على عمل أعضاء ألجسم لألجهاز ألهضمي .

تدهور البروتين المسببة للأمراض : -

نقص البروتين أثناء الصيام هو من النقاط الرئيسية في الكفاءة العلاجية للصوم. تتحلل البحث من قبل التحلل البروتيني أثناء الصيام البروتين المسببة للأمراض. ممتازة من غشاء قاعدي سميكة من الشعيرات الدموية والحد من المركبات المناعية والأنسجة المسببة للأمراض.

بعد تدهور الجليكوجين هو الجلوكوز اللازم من الأحماض الأمينية يتم أنجازه عن طريق أنزيمات ألكبد ألمسماة علميا بالترانساميناسات. في الكبد بنسبة الغلوتامات ،

و أيضا في أنزيمات الكلى بنسبة أوكسولات الغلوتامات .

وهذا ما يفسر أيضا الزيادة الأولية من الترانساميناسات في الصوم.

الركيزة لاستحداث السكر هي على الكلى أساسا الجلوتامين، للكبد أساسا ألانين. يتم إنتاج ألانين في العضلات العاملة ويتم تمريرها من الكبد لاستحداث السكر. النشاط البدني -

المشي لمسافات طويلة، والرياضة .. - وهكذا يدعم أيضا في هذه الطريقة عمليات التمثيل الغذائي خلال

الصيام.

من أول من الأسبوع الثاني من الصوم الكبير هو انخفاض استحداث السكر من بروتين مشتق من

في البداية 100G يوميا 15G الآن. واحدة من هذه العمليات التكيف والبروتين إنقاذ الآثار

كما هو قبل إعادة بناء حمض اللبنيك والجلسرين إلى جلوكوز في دورة كوري.

انهيار الدهون : -

من الأسبوع الثالث من الصوم الكبير، تحتاج طاقة الكائن الحي على وجه الحصر تقريبا أكسدة الأحماض الدهنية. منشقات الأحماض المسماة ب كيتوني تساهم في حالة السيطرة على الوقود ألتي يحتاجها ألجسم . من جهة، فإنها تبطئ عملية التحلل البروتيني للعضلات و يقطع من ناحية أخرى، وبيتا للأكسدة الأحماض الدهنية ك جزيئات ألدهنية ألمبسطة في تركيبها ألبيو كيميائي فسيولوجي وهكذا، فإن تسليم إضافي المضمون من الوقود الرئيسي وإلى حد كبير الحد من تناول البروتينات.

يرجى ألأنتباه على ألتحمض ألناجم خلال ألصيام تسبب ما يسمى ب الكيتونات (الأسيتون ). من ألمستحسن تناول خلال أوقات ألفطور أضافة ألى ثمرة الصوم وعصير الخضار والأملاح القلوية المعدنية، ضمان ذلك. كانت تسهل إعادة تدوير كل هذه سيطة حمضية مثل الكيتونات، والأحماض الدهنية، وحمض اللبنيك، وبالتالي فهي تحمي الاحتياطي القلوي. على الرغم من أن بحتة الحماض الأيضي يعوض في المقام الأول عن طريق الكلى هو أيضا الرئوية التعويضات التي الزفير فحمي من خلال حركة المستهدفة و تمارين التنفس قدر كبير من الأهمية. أثناء الصيام، وتعبئة الجسم زيادة حمض، والتي تفرز عن طريق الكلى ولكن أيضا من خلال الجلد والرئتين.

هذه الإغاثة الحمضية هي أيضا جزء مهم جدا من التأثير العلاجي للألصيام ألعلاجي بسبب الحمولة الزائدة الكائن الحي مع الأحماض بسبب البروتين الزائد،

علما بأن الحلويات والقهوة واستهلاك الطحين الأبيض هو أحد أهم أسباب تطور تمثل الأمراض المختلفة.

الاستفادة المثلى من وظيفة، وتفعيل نظام المناعة قبل الصيام يدل على ذلك انخفاض التهاب في تدهور

المركبات المناعية المسببة للأمراض والأنسجة لأعضاء ألجسم .

الدكتور نبيل عبد القادر ذيب أل ملحم

Doctor Nabil Abdul Kadir DEEB Fatima Zahra Boukantar - DEEB

doctor.nabilabdulkadirdeeb@googlemail.com

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+