بعد حادثة وفاة لاجئ عراقي .. اللاجئون في جزيرة كوس اليونانية يبدؤون اعتصاماً مفتوحاً

بوابة اللاجئين الفلسطينيين0

عدد القراء 268

بدأ اللاجئون في جزيرة كوس اليونانية اعتصاماً مفتوحاً اليوم بعد وفاة لاجئ عراقي يبلغ من العمر 50 عاماً يوم أمس الأربعاء بسبب الإهمال الطبي والأوضاع "غير الإنسانية" التي يعاني منها ما يقارب 5000 لاجئ يسكنون الخيم.

ونقلت "خليّة الانقاذ والمتابعة" جانب من واقع المخيّم، الذي يعاني إهمالاً شديداً لا سيّما في الجانب الصحّي، حيث يفتقد إلى نقطة طبيّة وطبيب وسيارة إسعاف، بالإضافة لفقدان الماء والكهرباء.

وأشارت الخليّة، إلى أنّ الوضع يزداد سوءاً في ظل مراقبة عناصر البوليس والدولة  لواقع الحال دون تحريك ايّ ساكن، داعيةً لتسليط الضوء على معاناة المهاجرين ونقل قضيتهم إلى العالم.

ويقول ناشطون إن أحد أهم أسباب ازدياد عدد المهاجرين هو إغلاق مخيم ساموس القديم، لتقليص أعداد المهاجرين حيث تم نقل كل الواصلين الجدد الى المخيم في جزيرة كوس مما فاقم معاناة اللاجئين بشكل كبير.

تجدر الإشارة، إلى أنّ أكثر من 47 ألف طالب للجوء عالقين في اليونان بينهم 150 عائلة فلسطينية من سوريا ، جراء إغلاق طريق الهجرة في البلقان، وتنفيذ الاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وتركيا في مارس/آذار 2016.، يعانون أوضاعاً كارثيّة وانتهاكات مروّعة، بانتظار تسوية أوضاعهم القانونية والسماح لهم بالتنقل بحرية، وفق ما أكّد تقرير لمنظمة العفو الدوليّة صدر عام 2018 الفائت.

 

المصدر : بوابة اللاجئين الفلسطينيين

25/9/1440

30/5/2019

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+