حالة ترقّب وحذر تسود بين فلسطينيي سورية في السودان

مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا0

عدد القراء 275

يعيش فلسطينيو سورية في السودان حالة من الترقب والحذر بسبب ما تشهده البلاد من تصاعد حاد في الأحداث السياسية،  وذلك بعد الانقلاب العسكري الذي نفّذه الجيش السوداني، وعزل بموجبه الرئيس عمر البشير عقب 30 عاماً من الحكم.

كما عبر  فلسطينيو سورية عن هواجسهم ومخاوفهم من حدوث أي توتر أمني وانعكاساته السلبية على حياتهم، بعدما هربوا من أتون الحرب الدائرة في سورية إلى لبنان بحثاً عن الأمن والأمان.

ووفقاً لمراسل مجموعة العمل أن حوالي 100 عائلة  فلسطينية سورية موجودة في السودان هي حبيسة منازلها لا تستطيع مغادرتها نتيجة تردي الأوضاع الأمنية، كما أنها تعاني من أوضاع قانونية واقتصادية قاسية نتيجة غلاء الأسعار وعدم وجود مورد مالي يقتاتون منه، ومعاملتهم  معاملة أجانب لا لاجئين، إضافة إلى التكاليف المرتفعة للإقامة وتسجيل الأجانب وإذن الدخول مقارنة باللاجئين السوريين في السودان.

إلى ذلك تشير احصائيات غير رسمية  إلى أن عدد فلسطينيي سورية في السودان يبلغ نحو  ألف لاجئ، يعانون من أوضاع معيشية صعبة، علاوة على اعتبارهم أجانب لا لاجئين.

 

المصدر : مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا

7/10/1440

10/6/2019

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+