العراق يدرس اسقاط الجنسية عن ما يسمى "ملكة الجمال" العراقية الداعمة للاحتلال "الإسرائيلي"

روسيا اليوم – وكالات0

عدد القراء 222

كشفت ما تسمى "ملكة جمال العراق" 2017 سارة عيدان أن حكومة بلادها تعمل على إسقاط الجنسية عنها بسبب دعمها للاحتلال "الإسرائيلي"، في مجلس "حقوق الإنسان"، ودعت المنظمة الأممية والولايات المتحدة و"إسرائيل" للتدخل.

وكتبت عيدان في سلسلة تغريدات على "تيوتر" أن "لجنة الأمن والدفاع في "مجلس النواب" العراقي أعلنت دعمها لدعوات تطالب بإسقاط الجنسية" عنها ومنع دخولها أراضي البلاد والعودة إليها بسبب تصريحاتها المتعلقة بـ"إسرائيل".

وأضافت عيدان أن "العراق قد دحض منذ أسبوعين أقوالي في الأمم المتحدة بأنني لا أمتلك حرية التحدث عن "إسرائيل"، والآن هم يأخذون جنسيتي. هذا غير إنساني. أنا عاجزة عن الكلام".

كما قالت: "قاتلت إلى جانب الولايات المتحدة لإنهاء الاستبداد وجلب "الديمقراطية" للعراق. إن حرية التعبير هي أساس "الديمقراطية" ويجب حمايتها".

ودعت عيدان التي تحمل الجنسييتن العراقية اولأمريكية، الأمم المتحدة والرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى التحقيق في قرار بشأن سحب الجنسية و"وضع حد لهذا الانتهاك وحماية حقوقها كمواطنة أمريكية عراقية".

وأكدت في تغريدة أخرى: "يجب أن أناضل للحفاظ على الجنسية لأن هذه معركة ليست فقط من أجل حقوقي ولكن أيضا ضد معاداة السامية، آمل بأن تتدخل كل من "إسرائيل" والولايات المتحدة لمواجهة هذا القرار".

وتفاعل يائير نتنياهو، نجل رئيس حكومة الاحتلال، مع تصريحات عيدان في "تويتر"، معبرا عن دعمه لها في تغريدة مفادها: "نحبك في "إسرائيل"، ولديك الكثير من المعجبين بك في "إسرائيل" والولايات المتحدة وحول العالم!"

وأثارت سارة عيدان الجدل بعد زيارتها "إسرائيل" لأكثر من مرة وإعلانها تأييد إقامة علاقات رسمية معها.

واعتبرت أن الصراع الفلسطيني-"الإسرائيلي" "ليس مبنيا على خلافات سياسية حقيقية وإنما متجذرة في معتقدات معادية للسامية تدرس في الدول الإسلامية".

ووصفت حركة "حماس" بـ"منظمة إرهابية".

 

المصدر : روسيا اليوم – وكالات

8/11/1440
11/7/2019

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+