المفوض العام فيليبو غراندي والمدير العام للمنظمة الدولية للهجرة أنطونيو فيتورينو يعلنان استئناف السفر لإعادة توطين اللاجئين

مفوضية اللاجئين0

عدد القراء 358

بيان صحفي مشترك

أعلنت المفوضية لـ"الأمم المتحدة" لشؤون اللاجئين والمنظمة الدولية للهجرة عن استئناف عمليات المغادرة الخاصة بإعادة توطين اللاجئين.

وقد أدى التجميد المؤقت للسفر، والذي فرضته القيود المفروضة على السفر الجوي الدولي بسبب وباء فيروس كورونا، إلى تأخير مغادرة حوالي 10,000 لاجئ إلى بلدان إعادة التوطين. وطوال هذه الفترة، واصلت المفوضية والمنظمة الدولية للهجرة والشركاء معالجة طلبات اللاجئين وتقديم المشورة لهم في وقت أعادت فيه توطين عشرات الحالات الطارئة والعاجلة.
بالإضافة إلى ذلك، طورت العديد من بلدان إعادة التوطين قدراتها لتطبيق طرائق للمعالجة المرنة، وذلك للتكيف مع برامج إعادة التوطين وضمان استمراريتها في ظروف لا يمكن التوقع بها.
على الرغم من أن العديد من القيود المفروضة على السفر لا تزال قائمة، وحيث أن العديد من بلدان إعادة التوطين بدأت تخفيفها، يمكن توقع المزيد من حالات المغادرة للاجئين. ستواصل المفوضية والمنظمة الدولية للهجرة العمل مع شركائنا الحكوميين وغيرهم من أصحاب المصلحة في جميع أنحاء العالم للعودة إلى العمليات الطبيعية بالسرعة التي يسمح بها الوضع في كل بلد.
لا يزال خيار إعادة التوطين من الأدوات المنقذة للأرواح بالنسبة للعديد من اللاجئين ونحن نتطلع إلى العمل مع شركائنا في البلدان المضيفة ودول إعادة التوطين لاستئناف الحركة بطريقة آمنة.
وتعتبر الفجوة القائمة بين عدد اللاجئين الذين يحتاجون إلى إعادة التوطين والأماكن التي توفرها الحكومات في جميع أنحاء العالم مثيرة للقلق. نواصل دعوة المزيد من الدول للانضمام إلى البرنامج وإيجاد حلول لعدد أكبر من اللاجئين.

 

الموقع الرسمي العام لمفوضية اللاجئين
26/10/1441
18/6/2020

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0




A- A A+