نبذة عن اول ضابط عربي يصل الى مشارف تل الربيع

منقول بتصرف0

عدد القراء 303

اللواء عمر علي التركماني، القائد العسكري العراقي الذي وقف بوجه قوات الاحتلال ونجح في تحرير مدينة جنين الفلسطينية.

ولد اللواء عمر علي التركماني في محافظة كركوك شمال العراق عام 1910م، منحدر من عشيرة البيرقدار، كان قائد لقوة عراقية مكون من 822 ضابط وجندي تمكنت من تحرير مدينة جنين وسط ذهول جميع المراقبين عن كيفية تمكن قوة مؤلفة من بضع مئات من دحر الالاف اليهود ومن ثم تحرير جنين .

ويحكى انه كانت من بين قتلى العدو في معركة جنين ابنة بن غوريون اول رئيس وزراء لكيان الاحتلال، فطلب بن غوريون من اللواء عمر علي تسليم جثة ابنته دون ان يهتم بباقي جثث اليهود فما كان من هذا القائد العراقي امعانا في اذلال بن غوريون ان يسلم الجثة ولكن بشرطين اولاهما ان يأتي بن غوريون بنفسه ليستلم الجثة والثانية ان ينسحب اليهود لمسافة 12 كيلو متر عن محيط جنين مما مكنت هذه المسافة الجيش العراقي من الوصول الى مشارف تل الربيع وقد اذعن بن غوريون لشروطه.

استلم منصب عميد الكلية العسكرية العراقية ببغداد هو بعد عودته من فلسطين ورقي الى رتبة زعيم ركن (عميد ركن) وتوفي سنة 1974م بحادث سير بلبنان في مدينة الرطبة لكن عائلته نفت ذلك وقالت ان الحادث مدبر لاغتياله.

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0




A- A A+