أعمال عنف واغتيالات تستهدف الفلسطينيين في العراق

فلسطينيو العراق0

عدد القراء 4135

الاتحاد الاماراتية  _ 20/5/2005

  بغداد - : طالت أعمال عنف وعمليات اغتيال عدد من الفلسطينيين في العاصمة العراقية على خلفية ضلوع أربعة فلسطينيين في حادث تفجير سيارة مفخخة في منطقة بغداد الجديدة الخميس قبل الماضي· وذكر شهود عيان ان مسلحين مجهولين اغتالوا الاثنين الماضي مدير مدرسة النضال

الشعبي إبراهيم القاروط (فلسطيني الجنسية) في منطقة الفضيلية في الجزء الشرقي من العاصمة العراقية بغداد· وعلى صعيد متصل أقدم عراقيون غاضبون على إحراق صالون حلاقة يعود إلى احد الفلسطينيين الذين شاركوا في تنفيذ اعتداء بغداد الجديدة وهو عدنان عبدالله محمود منعم الذي اعترف بمسؤوليته عن الحادث·

 

وذكر شهود عيان إن أعدادا كبيرة من العراقيين قاموا بمهاجمة صالون الحلاقة وسط منطقة بغداد الجديدة ودمروا محتوياته ومن ثم أضرموا النيران فيه · إلى ذلك نقل عن بعض الفلسطينيين من سكان منطقة البلديات شرقي بغداد أنهم تلقوا تهديدات من ذوي القتلى الذين سقطوا في انفجار بغداد الجديدة وأنهم يواجهون صعوبات في ممارسة حياتهم اليومية·

 إلى ذلك تلقى المجلس التشريعي الفلسطيني رسالة استغاثة من الجالية الفلسطينية في العراق تستعرض فيها المخاطر المحدقة بهم· وقالت الجالية في رسالتها كما أعلنها الدكتور حسن خريشة النائب الأول لرئيس المجلس إن اللاجئين الفلسطينيين في العراق يعيشون حالة من الخوف والرعب بعد أن تم اعتقال أربعة منهم بتهمة التفجير في منطقة بغداد الجديدة وبعد ظهور المتهمين على شاشة التليفزيون العراقي واتهام الفلسطينيين بأنهم هم الذين خلفوا هذه الاحداث وسادت منطقة البلديات حيث يسكنون حالة من الخوف والقلق على حياتهم·

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+