موعظة الموت – جمع ابو قاسم الكبيسي

فلسطينيو العراق6

عدد القراء 9270

 
 

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على خير الانام وبدر التمام ومصباح الظلام وعلى آله وصحبه الكرام،أما بعد :

موعظة عن الموت

فتفكر يا مغرور في الموت وسكرته، وصعوبة كأسه ومرارته، فيا للموت من وعد ما أصدقه، ومن حاكم ما أعدله.

كفى بالموت مقرحاً للقلوب، ومبكياً للعيون، ومفرقاً للجماعات، وهادماً للذات، وقاطعاً للأمنيات.

فيا جامع المال!

والمجتهد في البنيان!

ليس لك والله من مالك إلا الأكفان، بل هي والله للخراب والذهاب، وجسمك للتراب والمآب، فأين الذي جمعته من المال؟

هل أنقذك من الأهوال؟

كلا.. بل تركته إلى من لا يحمدك، وقدمت بأوزارك على من لا يعذرك.

ولقد أحسن من قال في تفسير قوله تعالى: ( وَلَا تَنسَ نَصِيبَكَ مِنَ الدُّنْيَا) القصص:77.

هو الكفن، فهو وعظ متصل بما تقدم من قوله: ( وَابْتَغِ فِيمَا آتَاكَ اللَّهُ الدَّارَ الْآخِرَةَ) القصص:77.

أي اطلب فيما أعطاك الله من الدنيا الدار الآخرة وهي الجنة، فإن حق المؤمن أن يصرف الدنيا فيما ينفعه في الآخرة،  لا في الطين والماء، والتجبر والبغي، فكأنهم قالوا:  لا تنس أن تترك جميع مالك إلا نصيبك الذي هو الكفن.

ونحو هذا قال الشاعر:

هي القناعة لا تبـغ بها بدلاً *** فيهــا النعيم وفيها راحــة البدن

انظر لمن ملك الدنيا بأجمعها هل *** راح منها بغير القطن والكفن؟!

أيها الموحدون:

أين استعدادك للموت وسكرته؟

أين استعدادك للقبر وضمته؟

أين استعدادك للمنكر والنكير؟

أين استعدادك للقاء العلي القدير؟

وقال سعيد بن جبير:  الغرة بالله أن يتمادى الرجل بالمعصية، ويتمنى على الله المغفرة.

تزود من التقوى فإنك لا تدري *** إذا جن ليل هل تعيش إلى الفجر

فكم من صحيح مات من غير علة *** وكم من سقيم عاش حينا من الدهر

وكم من صبي يرتجى طول عمره *** وقد نسجت أكفانه وهو لا يدري

الأسباب الباعثة على ذكر الموت

1-زيارة القبور، قال صلى ألله عليه وسلم : ( زوروا القبور فإنها تذكركم الآخرة )أحمد وأبو داود وصححه الألباني.

2-زيارة مغاسل الأموات ورؤية الموتى حين يغسلون.

3-مشاهدة المحتضرين وهن يعانون سكرات الموت وتلقينهم الشهادة.

4-تشييع الجنائز والصلاة عليها وحضور دفنها.

5-تلاوة القرآن، ولا سيما الآيات التي تذكر بالموت وسكراته كقوله تعالى: ( وَجَاءتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ( ق:19.

6-الشيب والمرض، فإنهما من رسل ملك الموت إلى العباد.

7- الظواهر الكونية التي يحدثها الله تعالى تذكيراً لعباده بالموت والقدوم عليه سبحانه كالزلازل

والبراكين والفيضانات والانهيارات الأرضية والعواصف المدمرة.

8-مطالعة أخبار الماضين من الأمم والجماعات التي أفناهم الموت وأبادهم البلى.

 

جمع : ابو قاسم الكبيسي

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 6

  • السويد

    0

    جزاك اله خير الجزاء و الله يفتح عليك خير و على المسلمين اجمعين و اتمنى لك دوام التقدم و الازدهار لما فيه خير للامه الاسلاميه == عندي سؤال و الرجاء تساعدني على هذه المشكلة ماذا افعل بتقطيع الصلاه و لك جزيل الشكر و الامتنان و الله يوفقك لما فيه خير=== الرجاء تساعدني تساعدني

  • امريكا

    0

    جزاكالله كل خير ويارب ثبت قلوبنا وقلوب جميع امت محمدعلى الايمان ويارب يحمي اولادنا من شرمغريات الكفارويالله يالله ان لايميتننا الاونحن لهتائبين طائعين الله ورسوله

  • السويد

    0

    بارك الله فيك على هذا المقال اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلبى وقلوب المسلمين الموحدين بالله على دينك واهدى شباب وبنات ونساء ورجال المسلمين كما تحب وترضى ارجو منك دائما تكتب فى مثل هيك مواضيع لاتنسانا فى الدعاء ياابنى

  • قبرص

    0

    جزاكم الله خيرا اخي الكريم على طرح هذا الموضوع والذي يغيب عن بال البعض منا لانهم لاهون في ملذات الدنيا او غارقين في همومها ولا يسعني الا ان ادرج ابياتا كنت قد قرأتها مؤخرا: فريد وحيد في القبر يا اسفا على الفراق بلا عمل يزودني وهالني صورة في العين اذ نظرت من هول مطلع ما قد كان ادهشني من منكر ونكير ما اقول لهم قد هالني امرهم جدا فافزعني واقعدوني وجدوا في سؤالهم مالي سواك الهي من يخلصني فامنن علي بعفو منك يا املي فانني موثق بالذنب مرتهن وانظر الى من حوى الدنيا باجمعها هل راح منها بغير الحنط والكفن خذ القناعة من دنياك وارض بها لو لم يكن لك الا راحة البدن يا نفس كفي عن العصيان واكتسبي فعلا جميلا لعل الله يرحمني والحمد لله ممسينا ومصبحنا بالخير والعفو والاحسان والمنن

  • بلاد الله

    0

    بارك الله فيك يا اخي والله هذا التذكير مهم جدا جدا وبل الاخص للشباب والله يا شباب فلسطين اذكركم {قبل ان تقدم على فعل معصية الله تذكر ان الله يراك} فعليكم بل الصلاة لان هذة الدنيا فانية وايضا اخص بل الذكر الشباب المسلمة في بلاد الخارج وانصحهم بعد الانحراف

  • النفس اللوامه

    0

    بارك الله فيك على هذا التذكير ان الانسان في حاجه دائمه في التذكر لانه متى اغفل فان الشيطان يجري في الانسان مثل مجرى الدم على كل انسان ان يحاول ان يبتعد قدر الامكان عن اسباب الانجرافات المحرمه ويحاول ان يبقى على صله بربه فعلا ان الحياه ستزول ولا ياخذ الشخص معه اي شىء الا الاعمال الصالحه ولااعرف ماذا اقول فان هذه المواضيع متشعبه ومشوقه واتمنى ان تنشر دائما هكذا مواضيع دينيه وبارك الله فيكم اجمعين

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+