خواطر وأفكار (17) - علي شحادة

فلسطينيو العراق0

عدد القراء 1335

 

(1)

    وطن اليهود هو الشتات منذ خلقهم الله _سبحانه وتعالى _وليس فلسطين وقد ظلمت هيئة الأمم المتحدة و بريطانيا التي كانت عظمى والولايات المتحدة المتفردة في  زعامة العالم اليوم حين عملت على تشتيت وتشريد  شعب فلسطين  الآمن المستقر في وطنه لتتيح لأشتات  من شعوب المعمورة كي يحلوا محله  ...

(2)

     بالتأكيد كان هدف الصهاينة من انسحابهم من غزة وحصارها هو التفرغ لتهويد القدس والضفة الغربية الأمر الذي لايزال يوجب على العرب والمسلمين أن يقوموا بإمداد غزة سرا وعلنا بكل قوة تحتاجها للصمود والتصدي  وتحقيق النصر ........

(3)

    العقل الثاقب يدل على الصواب قبل النصائح والوصايا ...  فلا تستوصي إلا من كان ذا عقل ثاقب وصاحب تجارب ولن يخيب من ملك  العقل الثاقب.. وكسب الوصايا .

(4)

     حين تنفس صبح ذلك اليوم استيقظت من نومي وبكل هدوء وسكينة تهيأت وأديت  صلاة  الصبح في المسجد جماعة فسعدت أيما سعادة ومن يومها حافظت على صلاة الجماعة وها هي سعادتي تستمر....

(5)

    آن أوان قيام جبهة تحرير فلسطينية واحدة تنضوي تحت لوائها المنظمات والجبهات والحركات والفصائل كافة ويقوم بدعمها وإسنادها كل ساكن ومتحرك مابين النيل والفرات لأجل تحرير فلسطين كاملة والمحافظة على كل شبر في أرض العروبة والإسلام  ورد  كيد كل  المعتدين ...

(6)

    هل تعلم الولايات المتحدة وحلفاؤها أن سيل الدماء الذي يبذله مقاومو الاغتصاب والدمار  الذي اقترفته ولا تزال تقترفه في فلسطين والأفغان والعراق سيثمر نصرا وحرية كما أثمرت من قبل  أنهار الدماء في الجزائر وفيتنام وجنوب أفريقيا ؟؟؟؟

(7)

    لا خير فيمن يتعلم العلم ولا يعمل به  فما كان العلم يتعلم إلا لأجل أن يعمل به لا لكي يجري على الألسن عادة .... وكذلك لا خير في عابد يعمل بغير علم . 

علي شحادة

 

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+