توقف وتأمل – 3- ابو العبد

فلسطينيو العراق0

عدد القراء 1750

http://www.paliraq.com/images/001pal/000PI-kh.png

طبعاً في هذا الوقت الصعب ووقت الحصار والتراجع على كافة المستويات في الوقت الذي تمر فيه القضية الوطنية بأشرس هجمة هجمية من أجل القضاء على المقاومة وتركيع كل القوى الوطنية والاسلامية الى الارادة الصهيوينة والامريكية ، وانهاء خيار المقاومة واسقاط البندقية الفلسطينية وانهاء حالة الصراع العربي الصهيوني .

واتمنى ان أقرأ مقالا ً يكون في صف المظلومين والمشردين واللاجئين وظروف المخيمات .

إن أبناء هذه التنظيمات خرجوا من رحم المخيمات الفلسطينية في الوحدات وتل الزعتر والرشيدية واليرموك ....ومن حي السلام .

موقفنا ان نكون في صف خيار المقاومة التي تقوده الفصائل المسلحة من كتائب سرايا القدس الى كتائب ابو علي الى كتائب الاقصى الى كافة الفصائل التي لا تظهر أمام العالم كله وهم يطلقون الصواريخ ويسقطون يوميا ً شهداء باذن الله تعالى ويدونون ارض فلسطين بدمائهم اما الفئة التي اختارت اوسلو وتبعيتها فهذا موضوع اخر .

لا يوجد احد فينا يتباكى على الماضي واحب ان اقول ان الذي لا يوجد له ماض ٍ لا يوجد له حاضر ولا مستقبل .

نحن أبناء التنظيمات الفلسطينية لسنا أصحاب المليارات وهؤلاء المفرغين في هذه التنظيمات لهم الحق بالعيش الكريم ولهم الحق في أن يلبسو ويأكلو ويدرسو ويسكنو مثل أي انسان أم أن المناضل وابن التنظيم لا يجب !؟ .

ويجب ان يكون شحاد ومتسول ومحتاج العلاج والملبس ..... حتى تعطى له هوية تعرفه انه مناضل شحاد .

عندما تم قصف غزة ومخيم اللاجئين بالطائرة الصهيونية فالذين تصدوا للعدوان هم ابناء كافة التنظيمات الفلسطينية واحب ان اذكر انه توجد عندهم غرفة عمليات مشتركة وهؤلاء الابطال هم متحدين ونحن فخورون جدا ً بادائهم .

أما الابطال الموجودون في سجون الكيان الصهيوني هم أيضا ً أبناء التنظيمات من البرغوثي الى حسن يوسف الى المناضل احمد سعدات الى عشرات الاف السجناء هم أبناء هذه التنظيمات .

أما الذين سقطوا من هذه التنظيمات وضحوا بارواحهم من القائد ياسر عرفات الى الشيخ المجاهد احمد ياسين الى فتحي الشقاقي الى الفارس ابو علي مصطفى فهم كانوا أمناء ومسؤولين على هذه التنظيمات والقائمة طويلة جداً .

ودائما ً أقول .... "قف وتأمل"

فالحل كان ولا زال واضح وصريح ولا لبس فيه هو خيار المقاومة والبندقية وان يسود بيننا ثقافة هي ثقافة المقاومة ولا يوجد بيننا من يراهن على اوسلو ونهج اوسلو لانه سقط ولا من يراهن على أي دور أوروبي أو الخيار الامريكي لاننا فعلا وصلنا الى طريق مسدود وأنهم معسكر واحد لا يخرج الاحتلال الا فقط بادامة وتوجيه مزيد من الضربات والعمليات وتكوين حالة الرعب في قطعان المستوطنين هذا هو خيارنا وهذا هو طريقنا الوحيد لفلسطين .

 

 وشكرا ً 

 

ابو العبد

8/4/2011 

 

المقال لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر" 

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+