من سير الشهداء بإذن الله .. المجاهد خطاب رحمه الله ج3- عمر علي السرمدي

فلسطينيو العراق6

عدد القراء 2347

http://www.paliraq.com/images/001pal/000PI-kh.png
 
http://www.paliraq.com/images/001pal/khatab.jpg

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده ...

أما بعد ...

قال الله تعالى في محكم تنزيله (من المؤمنين رجال صدقوا ماعاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر ومابدلوا تبديلا).

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله (إن في الجنة مائة درجة أعدها الله للمجاهدين في سبيل الله ما بين الدرجتين كما بين السماء والأرض )رواه البخاري .

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (انتدب الله لمن خرج في سبيله لا يخرجه إلا ايمان بي وتصديق برسلي أن أرجعه بما نال من أجر أو غنيمة أو أدخله الجنة )رواه البخاري.

تكلمنا في الحلقة السابقة عن رجل صادق صدق ما عاهد الله عليه فقدم ماله ونفسه رخيصة في سبيل الله من اجل اعلاء كلمة لااله الا الله ...

واليوم سوف نقفز قفزة الى الشيشان الى أرض الجهاد والمجاهدين الى الابطال الشجعان الذين لقنوا الكافرين والمرتدين دروسا في الجهاد وهو الشهيد بإذن الله المجاهد (ثامر بن صالح السويلم )هو لايعرف بهذا الاسم وانما يعرف بأسم (خطاب )او كما يحلو لي تسميته (خطاب الشيشاني)مع العلم أنه سعودي الاصل قضى من عمره أثنتا عشرة (12)سنة في الجهاد ثم نال ما كان يتمناه قاتل الروس داخل اراضيهم وجاهد وقدم الكثر وكان هو (أمير المجاهدين )خلوق شجاع جريء لايخاف في الله لومة لائم يحمل الجنسية السعودية يتكلم اكثر من لغة وابرز اللغات التي يتكلمها(العربية والروسية والانكليزية).

كان يتدرب ولا يكل ولا يمل عن التدريب اكمل التدريب التحق بركب المجاهدين وكان يدربه شخص مجاهد اخر وهو قائد عملية العرين الاسود الاخ (حسن السريحي).

وبعد هزيمة السوفيت وانسحابهم من افغانستا وهم يجرون اذيال الهزيمة ورائهم وقد سمع الشهيد (خطاب )ان يوجد نفس العدو لكن في طاجيكستان لله درك بدون تردد ولا تضييع للوقت قرر (خطاب )الذهاب هناك وقال لآخوته اني ذاهب للجهاد في طاجيكستان هل تأتون معي فقالوا له اخوانه المجاهدين كيف تسأل يا خطاب وبدون تردد ذهبوا مع العلم انهم مجموعة صغيرة جدا وجاهد مع اخوانه المجاهدين لكن في يوم من الايام رأى خطاب اخبار الشيشان وقال (عندما رأيت المجموعات الشيشانية مرتدية عصابات مكتوباعليها لا إله إلا الله محمد رسول الله ويصيحون صيحة الله اكبر علمت أن هناك جهادافي الشيشان وقررت انه يجب علي أن اذهب إليهم).

قرر الذهاب من أفغانستان الى الشيشان معه مجموعة صغيرة جدا وكان ذلك في عام 1995 دمر الروس اهلكهم بذكائه وبعمليات التي شهد له الكثيرين بأنه ذكي وسريع التفكير واتذكر انا شخصيا له احد العمليات التي أذهلتني وأذهلت كل من رأها .

في عام 1996 اتخذ الشهيد الاخ(خطاب)كل الاجراءات اللازمة لنجاح هذه العملية وكانت المهمة والهدف هو (تدمير 50 سيارة مغادرة من الشيشان)خطط ودبر امره واخذ معه من الاخوة  50 مجاهدا مخلصا لله نتجت هذه العملية عن قتل اكثر من (223)عسكريا وما يقارب ربعهم من الضباط اتذكر ان في نفس اليوم اقيل القيادة العسكرية الروسية بعض الجنرالات الروسية وأتذكر ايضا انه(البرلمان الروسي تكلم عن هذه العملية وقد رأوها ايضا)الاعتماد في هذه العملية كان على الله سبحانه وتعالى اولا ثم عن السرعة في التنفيذ ثم السرعة في الانسحاب واذا اردتم رؤيتها موجودة على شبكات الانترنيت وفي اليوتيوب.

وقد نفذ كثيرا جدا من العمليات ضد الروس الجبناء وكانت ايضا ابرزها العملية التي نفذوها داخل الاراضي الروسية عندما قاد الشهيد الاخ(خطاب )مئة مجاهد ودخلوا الاراضي الروسية وقتلوا ما قتلوا واستشهد منهم الكثيرين نحسبهم والله حسيبهم كان يؤمن بالجهاد كما يؤمن بالصلاة والصوم لآنها فريضة على كل مسلم قال الله تعالى في محكم تنزيله ( ياأيها الذين آمنوا هل أدلكم على تجارة تنجيكم من عذاب أليم تؤمنون بالله ورسوله وتجاهدون في سبيل الله بأموالكم وأنفسكم ذلكم خير لكم إن كنتم تعلمون يغفر لكم ذنوبكم ويدخلكم جنات تجري من تحتها الأنهار ومساكن طيبة في جنات عدن ذلك الفوز العظيم وأخرى تحبونها نصر من الله وفتح قريب وبشر المؤمنين ).

وكان دائما الشهيد الاخ خطاب يقول (أن الله أمرنا بمجاهدة الكافرين وقتالهم بمثل ما يقاتلوننا به وهاهم يقاتلوننا بالدعاية والإعلام لذلك فيجب علينا أيضا مقاتلتهم بإعلامنا).

الاعلام وما ادراك ما الاعلام العميل الذي جعل من الشهيد الاخ (خطاب)مجاهد الى انسانا مسعورا متعطشا للدماء هذا دور الاعلام اليوم ولما لا وهاهم اذا المجاهدين نفذوا عملية يتكتمون عليها ولكن اذا الكافرين قتلو او اعتقلو مجاهدا طبلوا لها كما رأينا في الكثيرين لا يعلمون الاغبياء ان يوم فرح المجاهد وسعادته عندما يأخذ الله سبحانه وتعالى امانته مقبل غير مدبر هذه اسمى اماني المجاهدين (حفظهم الله ونصرهم).

وعندما خرج الروس من الشيشان المسلمة وهم يجرون وراءهم أذيال الخيبة والهزيمة كان خطاب بطلا قوميا عند الشعب وقد كرم كثيرا فكان رحمه الله يتفقد العوائل الشيشانية الفقيرة ويقدم لهم المساعدة وقد تعرض خطاب لأكثر من مرة لعملية اغتيال لكن بفضل الله ينجو منها وقد كان المسلمين وما زالوا يرون الشهيد (حطاب)خالد بن الوليد(رضي الله عنه )هذا العصر وكان يؤمن بأن الغلبة والنصر للمخلصين وللمؤمنين الصادقين .

استشهاد خطاب لحظة اثرت بي أنا شخصيا فكنت أرى من شخصية الشهيد الاخ(خطاب)اراه هو الامل القادم لآمتنا ولكن أعداء الله تعالى تركوا القاعدين والمتخاذلين والمنافقين وجاءوا الى هذا العبد الفقير فكانوا لاينامون (كما قال احد المتهمين بأغتيال خطاب انهم كانوا يخططون لمقتله سنة و3 شهور)لله درك يا خطاب وتم مرادهم وفي يوم كان الشهيد الاخ (خطاب)يفطر لآنه كان صائم فكانت اغلب ايامه يصوم فيها اثناء فطروه جاءت الى خطاب رسالة غريبة فيها مادة غريبة فلمسها اثناء فطوره وصار يأكل بنفس اليد التي كان يقرأ فيها الرسالة (فتسمم) من دون ان يشعر فصابته الحمى يصحبها الالام في بطنه فقال لآخوته اريد أخلد الى النوم ولكن قالوا له سوف نتصل بدكتور المجاهدين ليراك ما اصابك .

فجاء الدكتور ورأى الشهيد الاخ(خطاب)يصب عرق من جسده بحالة غريبة فقال لآخوته قولوا لي ما حدث قالوا له كنا نأكل جميعنا وجاءت برقية له فقراها ثم رجع يأكل فقال لهم الدكتور اين هي رأها وقال لهم انها توجد فيها مادة مسمومة وقال لهم (يحتاج الى غسيل معدة)فقالوا له بهذا الوقت لآنهم كانوا يمرون بحالات صعبة ووقت محرج  جدا (واذن الفجر)فقال لهم خطاب ساعدوني لنقيم صلاة الفجر قالوا له بهذا الحال يا خطاب قال لآحد الاخوة صلي بنا فصلى بهم وما ان اكملو من الصلاة فصاح خطاب بصوت سمعه كل من حوله (لااله الا الله)رددها ثلاثة مرات ثم ذهب الى رحمة الله  بكت من اجله كل الشيشان وكل مسلم غيور على دينه...

قبل أستشهاده القى كلمة الى جميع المسلمين وقال فيها (إن اكبر عائق يمنعنا من الجهاد هم الأهل كلنا أتينا للجهاد بدون موافقة أهلنا لو كنا استمعنا إليهم ورجعنا إلى بيوتنا من كان سيحمل أمر هذه الدعوة وهذا العمل في كل مرة اكلم أمي بالهاتف وحتى الآن تسألني متى ستعود يا بني ومع أنني لم أرها منذ ما يزيد عن 12 سنة فإذا عدت لرؤية أمي فمن ذا الذي سيكمل العمل الذي بدأناه ) وكان دائما يردد : نحن نعرف الروس ونعرف خططهم ونعرف نقاط الضعف فيهم ولهذا السبب فإنه من السهل علينا قتالهم اكثر من مقاتلة بقية أعدائنا ).

يقول الشهيد الشيخ الدكتور المجاهد(عبدالله عزام) جماعة صغيرة هم الذين يحملون طموح الأمة الإسلامية هم الذين يضحون بحياتهم ومصالحهم الدنيوية ليحملوا ويحققوا هذا الطموح والأمل هم الذين يبذلون الدم والروح من اجل النصر ومن اجل هذه العقيدة مجموعة صغيرة من مجموعة صغيرة من مجموعة صغيرة )صدقت يا شيخي اللهم اجعلنا من احد هذه المجموعة الصغيرة.

وكان مقولة لهذا الاسد الشيخ الشهيد(خطاب )كان يقول ( من عاش صغيرا مات صغيرا ومن عاش لأمته عظيماً مات عظيماً .

قاتل عدوك قبل أن يغزوك فلا ننتظره حتى يغزونا ثم نصيح كما تصيح النساء بل متى رأينا أنه قد هم بنا فإن كان لنا قدرة أوقفناه حتى لا يتجرأ على بقية بلاد المسلمين .

إلى متى ونحن الدعاة نجلس ننتظر العدو ونعلم أنه يجهز العدة لإبادتنا حتى يغزونا ويهلكنا فنقف على المنابر نشكو هتك الأعراض وقتل الأنفس واحتلال البلدان .

إن هؤلاء يقصد الشيشانيين لا يعرفون لغتكم ولا ينبغي أن يكون هذا حاجزاً بينكم وبينهم بل أروهم صدق أفعالكم).

ويقول ايضا (أخاف أن أموت فطيسا)أي جثة لا قيمة لها )بسرطان أو حادث ولكني أريد أن أموت شهيدا.

يا ليت الواحد منا يصنع أو يساهم في صنع الحدث بدلا من أن يكون جزءا من الحدث
ماذا نفرق عن صحابة الرسول(صلى الله عليه وسلم) هم بشر ونحن بشر نأكل كما يأكلون ونشرب كما يشربون ولكنهم بشر غيروا مجرى التاريخ فلابد أن نغير التاريخ كما غيروا حتى نشبههم وإن كنا لسنا بمثلهم .

أين القائد القائد هو الذي يعيش في الخنادق وليس من يعيش في الفنادق بكيت عندما سألت عجوزا طاعنة في السن ماذا تريدون من قتال الروس فقالت العجوز لي بلغة الواثقة نريد أن نخرج الروس حتى يرجع إلينا الإسلام فسألتها هل عندك شيء تقدمينه للجهاد فقالت وقد كسر خاطرها ليس عندي سوى هذا الجاكيت (المعطف )أجعله في سبيل الله.

وأختم حديث بقول الله تعالى (كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِتَالُ وَهُوَ كُرْهٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ وَأَنْتُمْ لَا تَعْلَمُونَ)البقرة)

اللهم انصر المجاهدين في كل مكان اللهم انصرهم وثبت أقدامهم اللهم انصر كل من نصر دينك وأخذل كل من خذل دينك اللهم من اراد بالمجاهدين سوء اجعل دائرة السوء عليه تدور اللهم سدد رميهم وسدد خطاهم ووفقهم لما تحب وترضى.

وصلي اللهم وسلم وبارك على اله وصحبه وسلم

 

عمر علي السرمدي

12/5/2011

 

المقال لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 6

  • الموصل

    0

    رحمة الله عليك ياخطاب كنت رجل والرجال قليلوا كان استشهاد خطاب صدمة كبيرة على امة الاسلام لانه كان بطل شجاع من خيرة قادة الاسلام رحمه الله واسكنه فسيح جناته

  • 0

    لله درك يابطل والله لم تكن فاجعه بموت البطل خطاب ولكن الفاحعه مايحصل بامتنا ولايظهر كل فينا وها نحن نودع في هذه الايام شيخنا مجدد الجهاد في هذا العصر الشيخ اسامة بن لادن رحمه الله اللهم انصر المحاهدين في افغانستان والعراق وكل اراضي المسلمين اللهم اقم دولة الاسلام

  • امريكا

    0

    الله والله يا اخي الكاتب ذكرتني بأيام خطاب وايام العمليات الجميلة شكرا لك اخي ابو عصام وننتظر المزيد لو كل يوم نكتب عن هؤلاء لنعرف اولادنا بهم احسن من المواضيع المصالحة وغيرها وشكرا للموقع على هذا الموضوع الجميل

  • 0

    طوبى لمن ترك الدنيا قبل ان تتركه طوبى لمن بنى قبرا قبل ان يدخله طوبى لمن أرضى ربه قبل ان يلقاه طوبى لكل مجاهد نذر نفسه لله رحم الله الاسد خطاب وادخلة الله فسيح جناتة اللهم امين

  • تعزيه

    0

    خطاب لا مثيل له رحمه الله كان رجل شجاع لو كل المسلمين تصبح بقوه خطاب وعبدالله عزام لم يبقي ظلم علي بقاء الارض

  • 0

    لقد كان استشهاد القائد ( خطاب ) رحمه الله تعالى فاجعة ومصيبة اصيبت بها الامه .. لقد كان شجاع لا يخاف من الموت هذا هو الرجل الذي ادهش الروس وجعلهم لا ينامون فرحمك الله وتقبلك من الشهداء ولا حول ولا قوة الا بالله العظيم ...

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+