قصة حقيقية رقم 4 - خالد أبو الهيجاء

فلسطينيو العراق14

عدد القراء 5844

http://www.paliraq.com/images/001pal/000PI-kh.png

 

انه القدر ... لأحداث تلك القصة الحقيقية جدا .

نحن الثلاثة نعمل في نفس المكان أنا ... ومحمد .... ورشاد ... أنا فلسطيني كنت من سكان العراق ... ومحمد فلسطيني كان من سكان لبنان .... ورشاد فلسطيني كان من سكان نابلس .... نحن الثلاثة من مواليد عام 1962 ... نحن الثلاثة دخلنا إلى الولايات المتحدة في العام الماضي ... ولكن ما هو الشيء المثير في تلك القصة الحقيقية ؟؟؟؟؟؟ .

سأسرد عليكم ذلك الشيء المثير ولنبدأ بي ..... حيث اني تعرضت للتهديد من قبل عصابات جيش المهدي الذي انتشر في بغداد ليعيث في الأرض فسادا وينشر الرعب بين الناس وأخيرا قتل الأبرياء ... تعرضت للتهديد من أجل مغادرة العراق وإلا كان القتل مصيري ... حيث ان أربعة مجرمين قد قاموا بزيارتي إلى المحل الخاص بي ... في شارع أبو طيارة بمنطقة الدورة ببغداد .... وألقوا علي محاضرة التهديد ... إذا لم أغادر العراق فأنهم سوف يقتلوني .... وكان ذلك في صيف عام 2006 ... ولكن لم أكترث لذلك التهديد ... إلا أنهم قاموا بالتنفيذ بعد مرور أسبوع من تهديدهم وقاموا بإطلاق الرصاص على المحل والحمد لله فإن رب العالمين كتب لي ولإبني سيف النجاة من ذلك العمل الإجرامي ... إلا ان معظم الرصاصات قد دخلت برأس وقلب جاري آنذاك ... وتوفي على الفور رحمه الله ...  حيث انه كان بالقرب من باب المحل يتحدث مع ابني سيف ... وغادرت بعدها إلى منطقة حي الصحة في الدورة حيث اشتريت إحدى الشقق بمبلغ كبير ... إلا أنني ما ان فرغت من دهان وترتيب الشقة وتجهيزها بأحدث الأثاث ... وقد كانت بالنسبة لي كالقصر .... أقول ما ان فرغت من إعادة ترتيبها ... ولم يتسنى لنا أنا وزوجتي وأطفالي الخمسة أن نستقر بها إلا لمدة شهرين حيث بعدها زارني أحد الأشخاص المنتمين إلى الحرس الوطني العراقي وأخذ يصر على أنه يريد شراء الشقة وكنت أرفض دائما لأني أريد الاستقرار ... وأخذ يلح ويلح .. وأنا أرفض ... إلى أن وصل الأمر يوما ما للتهديد ... وأعطاني مبلغا بسيطا وقال وبكل قسوة هذا المبلغ لك ... غادر العراق واترك الشقة ... وإلا سيأخذها منك جيش المهدي عنوة وبدون مقابل ... فاضطررت لمغادرة بغداد .... وإنقاذ عائلتي من كارثة محتملة ... وبعد اللجوء إلى مخيم الوليد الصحراوي على الحدود العراقية مع سوريا تم إعادة توطيني في الولايات المتحدة الأمريكية التي وصلت إليها في الشهر الثامن من العام الماضي 2010 بعد أن أمضينا ثلاثة أشهر في رومانيا كمحطة انتظار بعد مخيم الوليد .

أما محمد فانه سرعان ما بدأت عيناه تدمعان حينما قال أنا من سكان مخيم صبرا في لبنان .. وكنا نعيش حياة هانئة هادئة وشبه مستقرة في ذلك المخيم رغم ظروف لبنان التي كانت صعبة للغاية ... في ذلك المخيم وفي بيتنا الذي كان يأوينا أنا وأمي وجدي وإخوتي الستة ... حيث ان أبي كان قد توفي منذ زمن بعيد ...... آنذاك وفي أيلول من عام 1982 وبالتحديد يوم 16 منه .. حيث كان عمري وقتها عشرون عاما ... وقبل هذا التاريخ بثلاثة أيام ذهبنا أنا وأمي لمركز العاصمة بيروت لزيارة خالي الذي كان يرقد بالمستشفى ..... وفي ذلك اليوم يوم 16 من شهر أيلول سمعنا الأخبار المفجعة عن ارتكاب مجزرة بشعة قام بها حزب الكتائب اللبناني والجيش الصهيوني وقاموا بقتل كل البشر الموجودين في المخيم .... وما أن هرعنا أنا وأمي للاطمئنان على جدي وإخوتي الستة ... حتى صدمنا من هول ما شاهدنا حيث انتشرت جثث كل سكان المخيم تقريبا ومن ضمنهم إخوتي وجدي رحمهم الله... وبعد ارتكابهم لتلك المجزرة البشعة ... هدموا جميع المنازل التي كانت تأوي الفلسطينيين وأصبحت منذ ذلك الحين ولغاية الآن مكانا لتجمع النفايات ومياه المجاري ... بعد ذلك بفترة هاجرنا أنا ووالدتي إلى الكويت ولعدة سنين ثم هاجرنا إلى كندا وهناك توفيت والدتي ... وفي العام الماضي وفي الشهر السادس منه جئت إلى الولايات المتحدة وبالتحديد إلى مدينة هيوستن .. وها أنا لم ولن أنسى البلد الذي ولدت فيه والمكان الذي ترعرعت فيه والأحبة والجيران رحمهم الله .

أما رشاد ... فقال وهو يتنهد وبعد أن أخذ نفسا عميقا يدل على مدى الألم والحسرة التي بداخله ... قال كنا نملك بستانا مليئا بأشجار الحمضيات واللوز والزعتر في نابلس ... ويتوسط ذلك البستان منزلنا الكبير الذي كان يضم جدي وجدتي رحمهما الله وأبي وأمي وأخوتي الأربعة .... إلى أن جاء ذلك القرار التعسفي الإجرامي الصهيوني بمصادرة كل البساتين وتحويلها إلى مستوطنات تتجاوز الأربعين مستوطنة .... حسبنا الله ونعم الوكيل ... لقد شردونا ... وصادروا كل شيء .... واضطررت بعد الانتفاضة الثانية من عام 2000 ... لمغادرة نابلس إلى كندا .... حيث عملت هناك لفترة قصيرة لا تتجاوز العامين ... ثم دخلت إلى الولايات المتحدة وبالتحديد إلى نيويورك .... ثم جئت في العام الماضي وفي الشهر الثالث منه إلى مدينة هيوستن  ... وها أنا هنا لم ولن أنسى ذلك البستان والمنزل الذي كان يأوينا ... وكل الذكريات الجميلة والجيران والأحبة  ... أنا هنا مشرد والجرذان الصهاينة يسكنون بستاني بعد أن هدمت جرافاتهم المنزل ومعظم الأشجار ليبنوا فوقها مستوطناتهم القذرة مثلهم .

وهكذا التقينا نحن الثلاثة خالد ومحمد ورشاد ويجمعنا مكان واحد بالغربة ومعاناة واحدة ومأساة واحدة .

 

 أخوكم الفلسطيني خالد ابو الهيجاء

أبو سيف

الولايات المتحدة الأمريكية

ولاية تكساس - مدينة هيوستن

5/9/2011

  

 

 

 

 

 

  المقال لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 14

  • ولاية تكساس هيوستن

    0

    الى الأخت بنت أبو محمد السلام عليكم .... أعتقد انك تتحدثين عن خالد آخر وعلى كل حال أتشرف بأن تكوني أختي وتحيتي لأهلك وأنا اسمي الكامل خالد نواف أبو الهيجاء

  • سوريا

    0

    تذكرتك ايها الجار كيف حالكم يااخي وخواتك كنا جيران في الطوبجي كنا نسكن في مدرسة اتذكر كان ابي عندة معمل خياطةكنتم جيران طيبون ها نحن في الغربة مكسورين لاوطن ولاامان نقول الحمدللة علئ كل شي سلامي الئ خواتي والئ والدتي ام خالد سلامي لجميع اختك الخامسة انشاللة

  • شكر وتقدير ومحبة

    0

    أتقدم بجزيل الشكرلكل من يعمل في موقع فلسطينيو العراق ذلك الوطن الرائع على نشرهم وقائع تلك القصة الحقيقية والصور الجميلة والتي أعادت لأذهاننا نحن الثلاثة الأماكن الجميلة التي كنا نعيش فيها . حينما نظرت الى صورة شارع أبو طيارة تمنيت لو أني أستطيع أن أقفز وأدخل الى الشارع من خلال تلك الصورة وأقوم بزيارة لمطعم ومقبلات أبو سيف وكذلك أصافح كل الجيران الطيبيين أصحاب النخوة اللذين كانوا يلحون علي بعدم المغادرة وأنهم سوف يوفرون لي الحماية من غدر العصابات الأجرامية الجبانة ..... كذلك يتقدم أخواي بالمعاناة محمد ورشاد بجزيل الشكر للكادر في موقع فلسطينيو العراق ويتمنيان للجميع الموفقية . ومني أتقدم بالشكر الجزيل لكل من قرأ ولم يعلق وكل من قرأ وعلق وأخص منهم الأخ عز الدين الأسعد والأخت الصابرة أم مروان والأخ محمود أبو مريم والأخ جمال أبو النسب متمنيا له دوام الصحة والأخ أبو أركان والى عمي العزيز أبو سيرين أحمد أبو الهيجاء والى المزيد من القصص الحقيقية ان شاء الله . أخوكم أبو سيف

  • لوس انجلوس - امريكا

    0

    المأساة واحدة من نابلس الى صبرا وشاتيلا الى بغداد وان اختلف وحه الجلاد لكن الضحية ذات الضحية ,,,, الفلسطيني دائما ... تحياتي لك وللعائلة ابا سيف

  • ام مروان

    0

    وصل سلامكم لالي وانا بشكركم المهم انا رقمي عند مروان ابو زينه عم الاولاد وكمان اميلي رجو ان تاخذو منو لكي نراكم ويبقى لاتصال معكم ومع جميع البنات تحياتي لكل بنات خالتي ام وحيد

  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ارجوا التواصل معي عبر ايميلي ezzilden_1977@yahoo.com او رقم الجوال 00967733236595 وبارك الله فيك وطمنني عنك وعن الاهل ابن عمك عزالدين الاسعد ابو الحارث من اليمن

  • هليفاكس

    0

    تحية طيبة اخي ابو سيف الحمد لله على سلامتكم جميعا فقدرنا ان نواجه المعضلات في حياتنا فكل ابناء فلسطين يعيشون حياة بؤس من قبل الانظمة العربية واحزابهم المتصهينة فهم يعملون بتوجيه من اسيادهم الصهاينة فكل له دوره فينا ليس لنا ان نقول الا حسبنا الله في كل من ساهم في احتلال ارضنا وتشتيتنا والله المنتقم الجبار

  • السويد

    0

    الى الحبيب خالد ابو الهيجا وعلى راسي كل دار الهيجا صغيرهم وكبيرهم لكن اعلم انه ان كنت اعرفك او لا فقصتك مررنا بها ونحن مقدرون وضعك يا خالد الحبيب واعلم انه لا فرق عندي بين كل شعبنا الحبيب ان كنت اعرف صاحب الموضوع او لا اهم شي ان موضوعك شيق وتستحق التعليق وهذا اقل شيء اقدمه لك وتشرفت بمعرفتك لكن اعلم انه عندي اصدقاء كثيير من دار الهيجاء فاعرف جلال الهيجا حبيبي الان بامريكا وغيرهم لكن سبحان الله كانني نسيت البقيه فتشرفت بك مره اخره ولك تحيااااتي واحترامي وبالتوفيق

  • نحن وهم والله بيننا

    0

    السلام عليكم أخي أبو سيف ورحمة الله وبركاته ,, جزاك الله خير على أسلوبك السلسل في طرح مكنون ذاتك ,, فهو السهل الممتنع في التعبير والرؤيا ,, ونحن وهم والله بيننا ,, حينها لامفر منه الاً اليه ,, عندها سيعلمون أي منقلبٍ سينقلبون ,, أخيك أبو مهند ألنسب ,,,

  • الى الأخت أم مروان

    0

    اللهم ارحم الشهيد البطل أيسر بادي وأرحم كل الشهداء اللذين غدر بهم جيش المهدي الأجرامي دراكولا القرن الواحد والعشرون . تحياتنا لك ولأولادك ايتها الصابرة وتحيات خاصة من أم سيف لك والسلام عليكم مع امنياتنا لكم بحياة سعيدة مستقرة ومستقبل مشرق

  • الى الأخ محمود أبو مريم المحترم

    0

    رغم أني أعتقد أنك تتحدث عن خالد آخر ألا أني أتشرف بمعرفتك وأنا اسمي خالد نواف أبو الهيجاء وشكرا لك

  • السويد

    0

    تحيه خاصه للعم ابو سيف وحمدا لله على سلامتك وسلامت ابنك وعائلتك وقصتك الكثييير من الناس حتى من اخوتنا سنه العراق مروا بهذه الظروف لكن لا تحزن فان جيش المكبسلين لهم ايام باذن الله ستكون عصيبه ونار عليهم وعلى من والاهم وتحيه لابن العم الغالي ابو الحارث وانا اسف للانقطاع لاسباب ستعرفها عندما نتكلم لكن اعلم ان رقم هاتفي غير الذي عندك ولا يوجد عندي رقم هاتفك سلامي للعم وللوالده واللعم ابو احمد الغالي والشيخ ايمن وجميع كادر الموقع

  • ام مروان

    0

    السلام عليكم كيفك ابوسيف عساكم بخير ان شاء الله هذي حال الدنيا وما تلقيناه من اذى وحرمان لكن لكي نعيش باقي عمرنا بسلام لننسئ الماضي ونعيش الحاضر لاجل اطفالنا ها انا امامك انت تعرف ماذا فقدت بالعراق واقول الحمدالله فلنتوكل على الله انت والذين عانو معك وتحيتي الى ام سيف

  • من اليمن

    0

    اخي الفاضل خالد ابو الهيجاء بداية اود ان احمد الله على سلامتك وسلامة عائلتك من هؤلاء المجرمين القتلة امثال جيش المهدي وغيرهم واقول لك ان ما كتبته من قصة متشابهة تقريبا انت والاخوة محمد ورشاد الان انها قصص محزنة ومؤثرة ولكن علينا بالتوكل على الله لان الله هو الحافظ وهو الرازق وسوف بإذن الله يعوضنا ما خسرناه في الدنيا وندعو الله ان يرزقنا بسكن في الفردوس الاعلى ان شاء الله والحمد لله رب العالمين

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+