أين العزة في ما يحدث الآن في مصر؟!!- وليد ملحم

فلسطينيو العراق9

عدد القراء 2032

http://www.paliraq.com/images/001pal/000PI-kh.png
http://www.paliraq.com/images/001pal/masr.jpg

إن القلب ليعتصر ألما وتذوب النفس حسرة, ونحن نشاهد ما بثته بعض الفضائيات من صور عن تعدي بعض النصارى الأقباط في مصرعلى أفراد من الجيش المصري فأحدهم يضرب احد أفراد الجيش بالصليب والأخر يضرب جندي بصخرة ومجموعة تتجمع لتضرب جندي آخر وهو يحاول الهرب منهم, والله إن باطن الأرض خير من ظاهرها قبل أن يصل بنا الحال لنرى هذه المشاهد المؤلمة والمفزعة  .

 أهذا رد الجميل لهذا الجيش الذي وقف وقفة مشرفة أبان الثورة المصرية؟!! فحقن دماء المصريين وَعبَر بالبلد إلى بر الأمان, وبعكس ما يحدث تماما في المنطقة العربية من بعض الجيوش التي تسحق الشعب لأجل الحاكم .

هذا الجيش الذي سطر بدماء جنوده أروع الأمثلة في التضحية والفداء على ارض فلسطين الحبيبة ومنذ دخول أول جندي ببريطاني إلى ذلك البلد المبارك .

ولا ننسى آخر الحروب العربية ضد اليهود وهي حرب أكتوبر عام 1973 حيث قام الجيش المصري بأسطورة عبور القناة والتقدم نحو خط بارليف الذي يعتبر أقوى خط دفاعي في العصر الحديث فقد صرفت عليه دولة اليهود حوالي 500 مليون دولار في ذلك الوقت .

لقد وقفت مصر كنانة العرب المواقف المشرفة في الدفاع عن قضايا الأمة, إذ حرر صلاح الدين الأيوبي بيت المقدس بالجيوش المصرية والشامية كما إن الجيوش المصرية تصدت للحملات الصليبية المتتالية بعد تحرير بيت المقدس، وقاوم أهل مصر حملات نابليون الظالمة حتى أخرجوه, ومن مناقبهم إسقاط الدولة الفاطمية الباطنية التي جثمت على صدور المسلمين قرابة ثلاثة قرون .

ولا ننسى في هذا المقام معركة عين جالوت الشهيرة التي أوقف فيها الأمير قطز مع الجيش المصري الزحف المغولي على بلاد الإسلام والتي لم تستطع أي قوة التصدي له في ذلك الوقت .

إن هناك أيادي خفية تحاول التطاول على هذا الجيش العريق ونزع هيبته من قلوب الناس لينكسر آخر حصون الدولة المصرية, وبعد ذلك يتم العبث بها من قبل أعدائنا دون رقيب ولا حسيب , فهنالك مشاريع لاستنساخ ما حدث للعراق وجيشه العريق والتي قبور جنوده شاخصة على ارض فلسطين في جنين ، لإنشاء دول ضعيفة بدون جيوش ولا مؤسسات بحيث تبقى دولة اليهود هي الأقوى في المنطقة.

إن أعدائنا يستخدمون ورقة الأقليات للدخول إلى بلداننا واحتلالها والتحكم بشؤونها والمثل العراقي اكبر شاهد وشاخص فقد احتل العراق بحجة مظلومية الشيعة والأكراد . ويتم تفتيت السودان عن طريق حقوق الأقليات كما يتم التدخل بالبحرين والسعودية على الطريقة نفسها  .أما في ليبيا ومن الآن وقبل تكوين الحكومة الليبية بدأ أعدائنا يعزفون على وتر الأقلية الأمازيغية في ذلك البلد .

إن المسلمين في أوطانهم أصبحوا أقلية وهم أكثرية فأصبحت للأقلية من الحقوق والامتيازات ما تتمنى نصفة الأكثرية في ذلك البلد وما يحدث في مصر والبحرين واليمن وغيرها من البلاد اكبر شاهد على ذلك .

كل هذا الذل الذي نعيشه له أسباب اخبرنا بها  الشرع ومنذ نزول الوحي على قلب محمد صلى الله عليه وسلم فقد قال الرسول صلى الله عليه وسلم : عن ابن عمر قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إذا تبايعتم بالعينة وأخذتم أذناب البقر ورضيتم بالزرع وتركتم الجهاد سلط الله عليكم ذلا لا ينزعه حتى ترجعوا إلى دينكم (رواه أبو داود : تحقيق الألباني :صحيح ).

والعينة : هي احد أنواع البيوع الربوية.

و عن ثوبان قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: يوشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها فقال قائل ومن قلة نحن يومئذ قال بل أنتم يومئذ كثير ولكنكم غثاء كغثاء السيل ولينزعن الله من صدور عدوكم المهابة منكم وليقذفن الله في قلوبكم الوهن فقال قائل يا رسول الله وما الوهن قال حب الدنيا وكراهية الموت .(رواه أبو داود : تحقيق الالباني صحيح ).

لقد وضع خالد سيف الله المسلول النقاط على الحروف وبين معنى العزة ومعنى الهزيمة , فعندما أقبلت جحافل الروم يوم اليرموك مثل أمواج البحر المتلاطم وصوتهم كالرعد , اهتزت احد نفوس المسلمين وقال : ما أكثر الروم وأقل المسلمين! فقال خالد: ويلك، أتخوفني بالروم؟ إنما تكثر الجنود بالنصر [ أي من الله ] ، وتقل بالخذلان لا بعدد الرجال، والله لوددت أن الأشقر براء من توجيه وأنهم أضعفوا في العدد.(الأشقر هو فرس خالد ).

لقد هزمنا من الداخل من نفوسنا قبل أن يهزمنا عدونا فأصبحنا ننادي بالديمقراطية والدولة المدنية ونستحي أن ننادي بدولة إسلامية وفي المقابل أعدائنا اليهود ينادون بيهودية الدولة ويجعلونها شرط لدخول أي مفاوضات مقبلة وأطلقوا اسم إسرائيل وهو نبي الله يعقوب على دولتهم .

لقد نبهنا ربنا أن العزة للمؤمنين فقال : {الَّذِينَ يَتَّخِذُونَ الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاء مِن دُونِ الْمُؤْمِنِينَ أَيَبْتَغُونَ عِندَهُمُ الْعِزَّةَ فَإِنَّ العِزَّةَ لِلّهِ جَمِيعاً }النساء139وقال جل وعلا : {...وَلِلَّهِ الْعِزَّةُ وَلِرَسُولِهِ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَلَكِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَا يَعْلَمُونَ }المنافقون8.

وهذا الموقف العظيم لعمر بن الخطاب رضي الله عنه في فتح بيت المقدس والذي يحدد من خلاله طريق العزة حيث روى الحاكم من طريق ابن شهاب قال : خرج عمر بن الخطاب إلى الشام ومعنا أبو عبيدة بن الجراح فأتوا على مخاضة وعمر على ناقة فنزل عنها وخلع خفيه فوضعهما على عاتقه وأخذ بزمام ناقته فخاض بها المخاضة فقال أبو عبيدة : يا أمير المؤمنين ! أأنت تفعل هذا ؟ ! تخلع خفيك وتضعهما على عاتقك وتأخذ بزمام ناقتك وتخوض بها المخاضة ؟ ! ما يسرني أن أهل البلد استشرفوك ! فقال عمر : أوه ! لو يقل ذا غيرك أبا عبيدة جعلته نكالا لأمة محمد صلى الله عليه وسلم ! إنا كنا أذل قوم فأعزنا الله بالإسلام فمهما نطلب العز بغير ما أعزنا الله به أذلنا الله . ( صحيح ) وفي رواية له : يا أمير المؤمنين ! تلقاك الجنود وبطارقة الشام وأنت على حالك هذه ؟ فقال عمر : إنا قوم أعزنا الله بالإسلام فلن نبتغي العز بغيره .

إخواني الكرام لا يفهم من كلامي أني أحرض على الأقليات فأن تلك الأقليات ومنها اليهود والنصارى وغيرهم عاشت أفضل أوقاتها في كنف المسلمين فالوقت الذهبي لليهود كان في الأندلس وفي كنف الدولة العثمانية  حيث كانوا يقتلون في أوروبا .

بل إن رسولنا الكريم قد أوصى الصحابة خيرا بأهل مصر عند فتحها فقال صلى الله عليه وسلم : إنكم ستفتحون مصر و هي أرض يسمى فيها القيراط فإذا فتحتموها فاستوصوا بأهلها خيرا فإن لهم ذمة و رحما فإذا رأيت رجلين يختصمان في موضع لبنة فاخرج منها .( رقم : 2307 في صحيح الجامع ).

وفي رواية قال صلى الله عليه وسلم : " إذا افتتحتم مصر فاستوصوا بالقبط خيرا ، فإن لهم ذمة و رحما " .(السلسلة الصحيحة للألباني )

وقد قام الصحابة الكرام بذلك أتم قيام حيث أن القبط موجودون إلى اليوم بعكس ما فعلة النصارى في الأندلس حيث اجتثوا الوجود العربي المسلم هناك حتى لم يبقى لهم أثرا .

لكن مع الأسف نرى أن القبط قد ردوا المعروف والجميل بما نشاهده على شاشات الفضائيات .

إن أعدائنا يستخدمون الأقلية للتدخل بشؤوننا وهذا واقع ومشاهد ولكن للإنصاف فان بعضهم هو من يستجب لتلك المخططات ولعل أكابرهم منهم حيث يجعلون البسطاء والمغفلين وقودا يجنون منها المناصب والامول التي تتدفق من أعدائنا .

 

وليد ملحم

11/10/2011

 

المقال لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 9

  • قبرص

    0

    الشيخ وليد ابارك لكم المقال الذي يعبر عن مجريات الوضع الحالي بما يسمى ثورات الربيع العربي المدعومه من الصليبيين لتدمير كل مايمت الى الاسلام بصله وتشويه سمعه ديننا الحنيف وابعاد الاسلام عن الساحه الدوليه واعطاء الاقليات حقوق على حسابنا وقتل الاخ لاخيه لبث الفرقه بين صفوفنا . الله هو المنتقم الجبار منهم , لكم تقديري واحترامي ودمتم لنا .

  • لوس انجلس _ امريكا

    0

    اخي وليد المحترم كما في كتاباتك السابقة كنت موفقا في اختيار الموضوع وسرد مفاصله بطريقة علمية مبسط ومفهومة ... وهنا اود ان اشاركك الرأي فيما طرحت ولكن ... اين الحلول ومن يضعها ؟؟؟ ان من لديه قضية كبيرة ويتبناها نخبة المجتمع من المفترض ان يتجاوز الامور التفصيلية الاخرى في المجتمع وخير مثال على ذلك شعبنا الفلسطيني في الداخل حيث لم تحث في اية فترة من تاريخه الطويل اي بوادر فتنة بين المسلمين والنصارى . ان ما حدث في مصر انما يراد به سرقة الثورة وابعاد عيون الشعب عما حدث قبل الثورة ولعلعلها ازمة سياسية دينية مركبة ...

  • سوريا

    0

    بارك الله فيك مقال ممتاز وفي وقتة الفتنه اشد من القتل .. لان القتل نتيجه من نتائج عديده للفتنه وكما رأينا ان تلك الفتنه التى اشعلها هذا الابليس الزنديق القس فيلوباتير جميل واخوانه وغيرهم من العملاء كيف ادت الى قتل العديد من الابرياء معظمهم من الجيش والامن... نسال الله ان يحفظ مصر واهل السنة والجماعة بمصر

  • قبرص

    0

    حياك الله اخى ابو احمد . نقول لهؤلاء نريد حد يفسر لنا تحريض القساوسة على القتل والتخريب ? وسب دين المسلمين وهذا كلة تخطيط شنودة وجماعة الأمة القبطية وكشافة (ميليشيات) الكنائس والاستقواء بالصليبيين في الغرب واثيوبيا وباليهود وخطف المسلمات وقتلهن واسرهن ماذا تنتظرون منا الا الذبح ؟!!! نسئل الله ان يحفظ مصرواهلها الطيبين الموحدين هذة الفتنه استدراج لحضورقوات? خارجيه لتقسيم مصر وتفتيتها الم ياخذ اقباط مصر عبرة من مسيحي العراق عندقدوم القوات الصليبيه قتلتهم من ضمن الشعب المسلم والان الصفويين يقتلون الفلسطينيين وهم من يحيي يوم القدس العالمي .؟

  • بارك الله فيك

    0

    جزاك الله الف خير شيخي العزيز ابو احمد واسال الله ان يحفظك لكن اسمح لي شيخي بالتوضيح قليلا ...هذا الجيش كان ايام الثورة المصرية يقتل المتظاهرين ولايهتم لدمائهم لانهم مسلمون وفي معركة سيناء قبل شهر تقريبا حارب هذا الجيش السلفيين الابطال في سيناء وهذا الجيش الذي يحاصر اهلنا في عزة ويمنع دخول الفلسطينيين الى اراضيهم هذا الجيش هو الذي كان يحمي فرعون مصر اللامبارك هذا الجيش كان كاللاسد على الاخوان المسلمين ويعتقل بهم ويعذبهم وقبل ايام كان كالنعام على النصارى والله يا شيخي هذه اللقطة التي يركضى فيها الجندي المصري ويركضون وراءه النصارى وضربوه والله قطعت قلبي لكن للاسف المسلمين في بلادهم ولا توجد عزة لهم ولاكرامة فالحل مع هؤلاء النصارى هو مراقبتهم واخذ الجزية منهم فوالله انهم يتحامون بامريكا واذنابها اسمح لي يا شيخي هذا العالم لا يحترم الا اصحاب الاقدام الثقيلة وانا اسف على الاطالة

  • عمان الاردن

    0

    بارك الله فيك اخي وليد حسبنا الله ونعملوكيل انما هيه هجمه على اهل السنه في ارض الكنانه الله يحفض مصر واهل مصر

  • ولاية بغداد

    0

    قال تعالى (فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل ما اعتدى عليكم,واتقوا الله,واعلموا أن الله مع المتقين)البقرة 194 (حسبي الله ونعم الوكيل)

  • العالم

    0

    هذا ماتريده امريكا عدوة الاسلام والمسلمين وهؤلاء الشرذمه والقله القليله لولا انهم وجدو الدعم من الخارج لما تجرا احدهم ان يفعل ما فعل ويجب ايقافهم وكسر شوكتهم لانهم يريدون ان يكون الحكم قي مصر صليبي

  • العراق

    0

    مقال رائع اخي وليد ملحم وكان في نيتي كاتبة مقال عن أستغلال الغرب للأقليات في الوطن العربي لتنفيذ أجنداتهم من خلال هذه الأقليات ولكنك وفيت وكفيت وعبرت بأسلوب جميل وسلس عنا يجري على أرض الكنانة فأنت محق في كل ما قلته تحياتي لك أخي وليد ملحم

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+