المولد النبوي إتباع أم ابتداع – ياسر الماضي

فلسطينيو العراق12

عدد القراء 4517

http://www.paliraq.com/images/001pal/000PI-kh.png
 
http://www.paliraq.com/images/paliraq2012/mawled.gif
 

الحمد لله الذي هدانا لإتباع سيد المرسلين وصلى اللهم على سيدنا محمد هادينا إلى صراط الله المستقيم وعلى من سار على نهجه إلى يوم الدين أما بعد :-

فإن الله تعالى أوجب علينا محبة نبينا صلى الله عليه وسلم أكثر من محبتنا لأنفسنا ومن أمهاتنا وأزواجنا وعشيرتنا وأموالنا حيث قال جل وعلا : { قل إن كان آباؤكم وأبنائكم وإخوانكم وأزواجكم وعشيرتكم وأموال اقترفتموها وتجارة تخشون كسادها ومساكن ترضونها أحب إليكم من الله ورسوله وجهاد في سبيله فتربصوا حتى يأتي الله بأمره والله لا يهدي القوم الفاسقين } [التوبة : 24] ، وبين جل وعلا أن إتباع النبي صلى الله عليه وسلم دليل على صدق محبة الله تعالى قال تعالى : { إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ويغفر لكم ذنوبكم والله غفور رحيم  . قل أطيعوا الله والرسول فإن تولوا فإن الله لا يحب الكافرين } [آل عمران : 31-32] ، والآيات في هذا الأمر كثيرة وأما في الأحاديث فقد جاء في البخاري ومسلم من حديث أنس بن مالك  رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( لا يؤمن أحدكم حتى أكون أحب إليه من ولده ووالده والناس أجمعين ) ومن حديث له رضي الله عنه أيضا في الصحيحين : ( ثلاث من كن فيه وجد حلاوة الإيمان : من كان الله ورسوله أحب إليه مما سواهما , وان يحب المرء لا يحبه إلا لله , وان يكره أن يعود في الكفر بعد أن أنقذه الله منه كما يكره أن يقذف في النار ) فحب النبي صلى الله عليه وسلم واجب إيماني ونقصه بالتأكيد ينقص من الإيمان أو ينقض الإيمان , ومن أعظم الدلائل على محبته إتباع سنته وعدم الابتداع فيها بما لم يشرعه لنا خاصة إذا كان في أمور كان للنبي صلى الله عليه وسلم  قدرة أن يفعلها ولم يفعلها  فإن فعله يكون بدعة وكذلك إن الله تعالى أكمل لنا الدين في زمن النبي صلى الله عليه وسلم قال تعالى : { اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام ديناً } [سورة المائدة : 3] ، فبنعمة الله قد أكمل لنا ديننا وحفظه لنا وليس نحن بحاجة لإدخال شيء لم يكن في عهد النبي صلى الله عليه وسلم , فالاحتفال بالمولد النبوي لو كان فيه خير لكان فعله النبي صلى الله عليه وسلم  ولكان من الدين لكان واجب على النبي أن يبلغه  لقوله تعالى : { يا أيها الرسول بلغ ما أنزل إليك من ربك وأن لم تفعل فما بلغت رسالته والله يعصمك من الناس غن الله لا يهدي القوم الكافرين } [المائدة : 67]  ، فما لكم دين عند النبي صلى الله عليه وسلم لا ينبغي أن يكون لنا دين إن كنا متبعين , كذلك إن أول من ابتدع بدعة الاحتفال هم الفاطميون العبيديون فأوجدوا خمسة موالد واحد للنبي صلى الله عليه وسلم وواحد لعلي وواحد لفاطمة وآخر للحسن والحسين رضي الله عن آل البيت جميعاً والخامس كان لملك العبيديين وكان في القرن الرابع الهجري , فبعض الناس لجهلهم بالسنة يقولون أن من لم يحتفل بمولد النبي صلى الله عليه وسلم فإنه لا يحب النبي صلى الله عليه وسلم وهذا غير صحيح بدليل أن أهل السنة يصلون على النبي صلى الله عليه  في الأذان والإقامة وفي الصلاة وبعد الصلاة وفي الخطب وكلما ذكر اسمه صلى الله عليه وسلم  , فأهل السنة يحتفلون بإتباعه كل يوم وكل ساعة وليس بتذكره كل سنة فبعض الناس عن جهل قد يكون فعلا محب للنبي صلى الله عليه وسلم ويظن أن في هذا الاحتفال يكون قد اقترب من الله تعالى ورسوله بالطاعات فنقول لهذا أن محبة النبي صلى الله عليه وسلم في إتباع منهجه وليس أن تبتدع في ما ليس من سنة النبي صلى الله عليه وسلم فإن حسن النية لا يبيح لنا أن نبتدع في هذا الدين بل إن العمل يكون وزرا على صاحبه وغير مقبول لقوله صلى الله عليه وسلم ( من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد ) (رواه بخاري ومسلم ) ولنعلم أن البدعة شر من المعصية لأنها تعتبر تشريع مما لم يشرعه الله تعالى وان الحديث الموضوع أو الضعيف انقطع والبدع لا تنقطع وكذلك إن البدع تفتح المجال لكل شخص أن يدلو بدلوه ويعطي رأيه ولكل إنسان هوى فعلى هوى من سنجتمع كذلك أن المعاصي تأتي من الشهوات وهذه يعرف فاعلها انه على خطأ أما صاحب البدعة فإنه واقع في الشبهات لذلك فهو أبعد من صاحب المعصية في معرفة الطريق الصحيح بسبب الشبه التي غلفت قلبه فأصبح أبعد عن التوبة , أيضا تعال فانظر ماذا يحدث في هذه الموالد الذي يدعون أنها عبارة عن قراءة  قرآن وأذكار إنهم في تلك الليلة التي يقيمون فيها الاحتفال بالمولد المحدث ، يقومون بالاستغاثة برسول الله - صلى الله عليه وسلم - ، ودعائه من دون الله عز وجل وطلبُ منه مالا يطلب إلا من الله وحده سبحانه وتعالى وغير ذلك من  الشركيات العمياء ، بل وينشدون القصائد التي تحمل في طياتها الشرك بالله عز وجل والغلو في جناب رسول الله - صلى الله عليه وسلم - والبدع والخرافات التي ما أنزل الله بها من سلطان ، وتسمى عندهم (بالمدائح النبوية ) !!! ، وخاصة قصيدة البردة لصاحبها البويصري والتي فيها ما فيها من الشركيات ومنها قوله :-

وكيف تدعو إلى الدنيا ضرورة ... من لولاه لم تخرج الدنيا من العدم

والعياذ بالله فإن هذا شرك أكبر في ربوبية الله تعالى وأنه تعالى هو الخالق من العدم .

وقال البوصيري :

إن لم تكن في معادي آخذاً بيدي ... فضلاً وإلا فقل يا زلة القدم

يا أكرم الخلق مالي من ألوذ به ... سواك عند حدوث الحادث العمم

وهذا أيضا فيه من الغلو والانحراف بحيث انه يجعل النبي صلى الله عليه وسلم بيده كشف الشدائد ، وهذا لا يكون إلا لله تعالى وغيرها من هذه الأبيات التي يشرك فيها بالله تعالى وتلقى في هذه الموالد فأي طاعة لله ولرسوله صلى الله عليه وسلم !!! .

كذلك انهم يكذبون عندما يدعون أن النبي صلى الله عليه وسلم يحضر هذا المولد ويصافحهم ويهيؤون له كرسي وكوب من الماء بجانبه يجلس ويشرب فأي دجل وأي كذب في هذا الكلام !!! ، وكيف يتجرؤون على رسول الله صلى الله عليه وسلم فأي حب هذا !! وأخيراً قول واجب علينا أن نعود إلى كتاب الله تعالى وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ولا نبتدع في ديننا كما قال عمر بن عبد العزيز رحمه الله تعالى , اتبعوا ولا تبتدعوا فقد كفيتم , اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلوبنا على طاعتك اللهم يا مصرف القلوب صرف قلوبنا على إتباع سنة نبينا عليه الصلاة والسلام وصلى اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم .


ياسر الماضي

1/2/2012


"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"


الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 12

  • 0

    krime ya ahi bark alah fike

  • فلسطين

    6

    جزاك الله كل خير اخي الكاتب وجعلها في ميزان حسناتك . واحب ان اعلق على ماذكرة الاخ عبد الله من السويد ان المحاريب في المساجد هي ليس ابداع في امر الدين . بالابتداع هو ما احدث بامر ديننا واضاف علية . واما جمع القراءن فهو ايضا ليس ابتداع فلم يغير او ينقص منه شيئ وكذلك صلاة التراويح فهي كانت على عهد رسول الله محمد عليه افضل الصلاة واتم التسليم . ولي تسائل هل الاحتفال بالمولد النوبي ولذي هو بدعة فاطمية والتتي افتى علماء المسلمين بكفرهم هل هو معصية ام طاعة يبتغى مرضاة الله عز وجل ان كانت طاعة فهل الرسول محمد صلى الله علية وسلم جهلها ام علمها اذا جهلها فالدين ناقص والعياذ بالله وان علمها فهل بلغ ام لم يبلغ فاذا بلغ اين الدليل واذا لم يبلغ فهذا كتم لامر الدين والعياذ بالله . واستغفر الله ان تجوازت بالتعليق والمختصر ان المحبة بالاتباع

  • اليمن

    0

    في البداية اشكر كل من مر على هذه الكلمة وإن دل على شيء فإنه يدل على حرصكم على قراءة المواضيع الدينيه اسال الله ان يجعل قرائتكم في ميزان حسناتكم اما بالنسبه لاختلاف الا خوة حول هذا الموضوع فإن جمهور من اهل السنة قد قال ببدعية وحرمة هذا المولد ومن هؤلاء العلماء قد أفتى علماء العالم الإسلامي على اختلاف أماكنهم وأزمانهم ومذاهبهم الفقهية بحرمة عمل المولد وأنه من البدع المحدثة التي لاأصل لها وإليك بعضهم: • شيخ الإسلام ابن تيمية وهو من علماء الشام ومن المجتهدين.(انظر اقتضاء الصراط المستقيم ( 2 /619 )، ومجموع الفتاوى( 1/312 ) . • العلامة الشيخ تاج الدين عمر بن علي اللخمي السكندري المشهور بالفاكهاني له رسالة بعنوان (المورد في الكلام على عمل المولد). وهو عالم مالكي المذهب ت بالاسكندرية سنة 734هـ. • الاستاذ ابو عبد الله محمد الحفار له فتاوى ذكرها الونشريسي في المعيار المعرب.وهو من علماء المغرب. • العلامة ابن الحاج ابو عبد ال محمدبن محمد بن محمد العبدري الفاسي المالكي ت بالقاهرة (732هـ)له كلام نفيس في المدخل بداية الجزالثاني • الشيخ العلامة الشيخ محمد بخيت المطيعي الحنفي مفتي الديار المصرية. • الشيخ على محفوظ في كتابه الإبداع في مضار الابتداع . • الإمام الشاطبي وله كلام نفيس في فتوى له في كتاب طبع باسم فتاوى الإمام الشاطبي وهو عالم مالكي أندلسي. • الشيخ رشيد رضا في أكثر من موضع من مصنفاته كما في المنار (9/96)، (2/74-76) (17/111) (29/ 664-668).وفتاواه (الجزء الخامس في الصفحة 2112-2115) و(الجزء الرابع في الصفحة 1242-1243). • الشيخ أبو الطيب محمد شمس الحق العظيم آبادي وهو من علماء الهند ( أنظر رسالة الشيخ حمود التويجري ص235 ط. العاصمة ضمن المجموع في الرسائل الخاصة ببدعة المولد ). • الشيخ بشير الدين القنوجي وهو من علماء الهند وهو شيخ أبي الطيب ( المصدر السابق ). • الشيخ فوزان السابق كما في كتابه البيان والإشهارص 299. • الشيخ محمد بن عبد السلام خضر الشقيري في كتابه السنن والمبتدعات . • شيخ الإسلام المجدد محمد بن عبد الوهاب رحمه الله . • العلامة الشيخ عبد الرحمن بن حسن آل الشيخ كما في الدرر السنية. • العلامة الشيخ محمد بن ابراهيم له رسالة في إنكار عمل المولد وانظر مجموع فتاواه (3/48-95)فقد اشتملت على عدد من الفتاوى المتنوعة حول المولد . • العلامة الشيخ عبد الله بن محمد بن حميد في رسالته هداية الناسك إلى أهم المناسك . • العلامة الشيخ عبد العزيز بن باز له رسالة في حكم الاحتفال بالمولد النبوي . • العلامة الشيخ حمود بن عبد الله التويجري في رسالة بعنوان ( الرد القوي على الرفاعي والمجهول وابن علوي وبيان أخطائهم في المولد النبوي). • الشيخ العلامة إسماعيل الأنصاري له رسالة وهي من أجود مارأيت بعنوان القول الفصل في حكم الاحتفال بمولد خير الرسل. • العلامة الشيخ مح مد الصالح العثيمين. • الشيخ العلامة عبد الله بن جبرين . • الشيخ صالح بن فوزان الفوزان . واقول لاخواني الافاضل هناك في علم الحديث مايسمى بالسنة التركيه ومعناها أن النبي صلى الله عليه وسلم إذا لم يقدر على فعل شيء في زمانه مثل المكتبه والساعه والمايك في المسجد فممكن نحن ان نفعله ولايعتبر هذا بدعة إذا لم يكن هناك نص على التحريم أما اذا قدر النبي صلى الله عليه وسلم ان يفعل هذا الشيء مثل المولد النبوي كان بإمكانه ان يقيم هذه الذكرى ولم يفعلها فلا يحق لنا ان نفعله ويعتبر بدعة أما قولك عن قول عمر نعمة البدعة فهذه لايعتبر بدعة لان النبي صلى اله عليه وسلم صلى التراويح وغنما ترك فعلها خوفا ان تفرض علينا وكذلك اخي العزيز ان النبي صلى الله عليه وسلم وصانا ان نتمسك ايضا بسنة الخلفاء المهديين من بعده وقال عضوا عليها بالنواجذ فكيف نقول عن فعل عمر بدعة رضي الله عنهم او عن جمع القران وبارك الله فيكم

  • السويد

    0

    الدليل على جواز الاحتفال بمولد الرسول ‏ الحمد لله رب العالَمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه الطيبين الطاهرين. وبعد، لِيُعلَم أن تحليل أمر أو تحريمه إنما هو وظيفة المجتهد كالإمام مالك والشافعي وأبي حنيفة وأحمد بن حنبل رضي الله عنهم وعن سائر السلف الصالح، وليس لأي شخص ألّف مؤلفًا صغيرًا أو كبيرًا أن يأخذَ وظيفة الأئمة الكرام من السلف الصالح فيُحلل ويحرّم دون الرجوع إلى كلام الأئمة المجتهدين المشهود لهم بالخيرية من سَلف الأمة وخلَفها، فمَن حرم ذكر الله عز وجل وذكر شمائل النبي صلى الله عليه وسلم في يوم مولده عليه السلام بحجة أن النبي عليه السلام لم يفعله فنقول له : هل تحرّم المحاريب التي في المساجد وتعتقد أنها بدعة ضلالة ؟! وهل تحرّم جمع القرءان في المصحف ونقطه بدعوى أن النبي لم يفعله ؟! فإن كنتَ تُحرّم ذلك فقد ضيقتَ ما وسع الله على عباده من استحداث أعمال خير لم تكن على عهد الرسول، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم \"مَن سَنّ في الإسلام سُنةً حسَنَةً فلَهُ أجرُها وأجْرُ مَن عَملَ بها بعده من غير أنْ ينقُصَ من أُجورهم شىء\" رواه الإمام مسلم في صحيحه ، وقال سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه بعدما جمع الناس على إمام واحد في صلاة التراويح \"نِعْمَ البدعة هذه\" رواه الإمام البخاري في صحيحه. ا ومن هنا قال الإمام الشافعي رضي الله عنه \"المُحدثـات من الأمور ضربان أحدُهما: ما أُحدث مما يُخالفُ كتابـًا أو سُنةً أو أثراً أو إجماعًا، فهذه البدعة الضـلالة، والثانيـة: ما أُحدثَ من الخير لا خلاف فيه لواحد من هذا ، وهذه مُحدثةٌ غير مذمومة \". رواه الحافظ البيهقي في كتاب \"مناقب الشافعي\" ج 1 ص 469. ومَن شاءَ فلينظُر ما ذكرَهُ الحافظ ابن حجر العسقلاني رحمه الله من \"أن الاحتفال بالمولد النبوي الشريف بدعةٌ حسنة\" ولا تصحُ فتوى من أفتى بأن الاحتفالَ بذكرى المولد بدعةٌ محرمةٌ لما تقدم من الأدلة ومثل ذلك ذكرَ العلماء الذين تُعْتَمَدُ فتواهم كالحافظ ابن دحية والحافظ العراقي والحافظ السخاوي والحافظ السيوطي والشيخ ابن حجر الهيتمي

  • ارض الله الواسعه

    0

    جزاك الله كل خير وبارك لك في علمك

  • 0

    السلام عليكم لم نعرف بان الاحتفال بمولد النبي حرام الا في الاونه الاخيره اجدادنا وابائنا كانو يحتفلون بهذه المناسبه لم نسمع ذات مره بان بان الاحتفال حرام حتى من شيوخنا الكرام انذاك اتعجب مالحرام في ذالك اهية بدعه ضاله!!!! اعتقد ان في هذا اجتهاد لائن بعض العلماء يجيزون والبعض الاخر لايجيزون وانها لم تكن فتوى جازامه بالتحريم لاان من خيرة علماء الامه الاسلاميه المعترف بهم يجيزون الاحتفال بهذه المناسبه واحيائها وارجو منكم ياخواني ان لانضع قارى هذا الخطاب في حيره من امره ان يحرم او لايحرم وان يتناقش مع الاخرين بان الشيخ الفلاني حرم الاحتفا ل والشيخ الفلاني لايحرمه وارجوا ايضا ان لاتكون الفتاوي منحصره باجتهاد ومفهوم واحد او وجهة نضر واحدة في موقعكم هذا واكتفي بهذا والسلام عليكم..

  • 0

    شكرا للاخ ياسر الماضي جزاك الله خير الجزاء..... احسنت وابدعت ويوم بعد يوم نستفيد من مقالاتك الرائعة المدعومة باايات القران الكريم وسنة نبينا محمد الف الصلاة والسلام عليه ..... فبذكر الله تطمئن القلوب وعطروا افواهكم بالصلاة على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم. جواد ابو غيث

  • امريكا

    0

    ماشاء الله فيك اخي ابو عمار كيفك وكيف العائله الكريمه ات شاء الله تكونو بالف خير نسئل الله ان يجعله في ميزان حسناتك ونطلب منك المزيد سلام خاص الى عمتي الحنونه

  • اليمن

    0

    اخي اباذر حفظك الله في هذا البيت غلو واضح وهو أن الله تعالى خلق هذه الدنيا من اجل نبينا محمد صلى الله عليه وسلم وهذا مخالف لقوله تعالى(وما خلقت الجن والانس إلا ليعبدون) اما بالنسبة للبيت الثاني اخي مدرس اللغه العربيه فهو هنا نفى انلابكون هناك احد يلوذ به في الشدائد غير النبي صلى الله عليه وسلم وهذا مخالف لقول النبي صلى الله عليه وسلم عندما قال (لايدخل احد الجنة بعمله ال فقال احد الصحابة ولا انت يا رسول الله قال ولا انا الا ان يتغمدني الله برحمته) وايضا اخي العزيز حتى اضعك على بينه انا عندما استدليت بقصيدة البويصر ي راجعت اقوال العلماء فيها من هم اعلم وافقه مني فممكن اخي تراجع اقوالهم وليس هذا موضوعها لكنت زدتك وشكرا لمرورك وتعليقك

  • بغداد

    1

    الاخ ياسر اعتقد انك لم تكن موفق بربط بيت الشعر بالكفر والشركيات فقصده من لولاه لم تخرج الدنيا من العدم ((ان الدنيا اخرجت من العدم من اجل محمد عليه الصلاة والسلام ومن اجل بعثه بالحق نبيا)) وهذا جهل منك بمعنى البيت ((ولولاه)) تفيد الشرط والفاعل ضمير مستتر تقديره ويعود الى الذات الالهية. والبيت الثاني يقصد فيه شفاعة الرسول صلى الله عليه وسلم يوم القيام واللذي كل مسلم سيلوذ به لكي يكسبها وهية حقيقة لا ينكرها احد. اخي الكريم طرحت موضوع مهم لكنك لم تضع الابيات الشعرية بسياقها الصحيح.

  • من اليمن

    2

    بارك الله فيك اخي ياسر اسال الله ان تكون في ميزان حسناتك ان شاء الله

  • بغداد

    1

    بارك الله فيك يا اخى ياسر

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+