فرزند أحمد : الفلسطينيين في العراق لهم الحق بالحماية بموجب القانون الدولي

فلسطينيو العراق2

عدد القراء 4055

 
http://www.paliraq.com/images/paliraq2012/baldiat3.jpg

فرزند أحمد : نقل سكان أشرف إلى "ليبرتي" هو أحد أشكال الضغوط التي تمارس بحقهم

قال النائب السابق عن التحالف الكردستاني في البرلمان العراقي فرزند أحمد أن نقل سكان أشرف إلى معسكر "ليبرتي" هو أحد أشكال الضغوطات التي تمارس بحقهم منذ سقوط النظام السابق في العراق .

وأوضح بأن هنالك ضغوطات تمارس على سكان مخيم أشرف من جهات عدة عقب تسلم الحكومة العراقية لملفهم من قبل الجانب الأمريكي .

وأشار إلى أن "الضغوطات التي يمارسها النظام الإيراني كبيرة على الرغم من مناصرة جهات دولية عديدة لقضية أشرف، التي وصل النقاش حولها إلى الكونغرس الأمريكي والاتحاد الأوروبي إضافة للأمم المتحدة" .

ونوّه إلى "أن للنظام الإيراني تأثير بشكل مباشر أو غير مباشر على العديد من المسؤولين العراقيين الذين يتقلدون مناصب في السلطة اليوم" .

وأفاد بأن "اللاجئين في العراق سواء أكانوا من ساكني أشرف، أم من الأقليات الأخرى كاللاجئين الفلسطينيين لهم الحق بالتمتع بحق الحماية بموجب القانون الدولي باعتبارهم لاجئين" .

وشدّد بأن على الدولة العراقية معاملتهم بحسب ما ورد الاتفاقات الدولية، وضمان حمايتهم من أية اعتداءات قد تحصل بحقهم .

وأكد على ضرورة أن يبقى الباب مفتوحاً أمام الحل السلمي لهذه القضية، وأن تتاح الفرصة لكل من يرغب من سكان المخيم باللجوء إلى بلدان ثالثة دون قيود .

ولفت أحمد إلى "أن العديد من سكان المخيم الآن هم بحاجة للرعاية الصحية، والبعض منهم يعاني أوضاعاً إنسانية صعبة" .

واستطرد قائلاً "بأن قضية أشرف لا تزال إلى الآن مثار نقاش في مجلس النواب العراقي، كما أنها محل اهتمام لدى العديد من المؤسسات الحقوقية في العراق والعالم" .

يذكر بأن اتفاقاً تم بين الحكومة العراقية والأمم المتحدة يقضي بتمديد مهلة إغلاق مخيم أشرف التي حددتها الحكومة بنهاية العام الماضي حتى ابريل المقبل، يجري خلالها تجهيز مخيم جديد لنقل سكان أشرف إليه بشكل مؤقت لحين توطينهم في دول ثالثة .

غير أن الحكومة العراقية قامت بتقليص مساحة المخيم قيد التجهيز، المتفق عليه، من 40 كلم2 إلى أقل من 1 كلم2 لأكثر من 3 آلاف شخص، إضافة لإنشاء جدران من "الكونكريت" حوله .

 

المصدر : موقع العراق للجميع

11/2/2012

 

http://www.paliraq.com/images/paliraq2012/baldiat3.jpg

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 2

  • كندا فان كوفر

    0

    الاخ احمد ابو زياده نتمنا لكم سلامة الوصول انت وعءلتك وان تنعموا بلراحة والاستقرار في كندا

  • GERMANY – Bonn

    0

    أتفاقية منظمة الأمم المتحدة بشأن وضع الأشخاص عديمي الجنسية 1954 الدكتور نبيل عبد القادر ذيب الملحم ألمانيا- بون مقيم في المانيا من فلسطينيو العراق ا = doctor.nabilabdulkadirdeeb@googlemail.com اني ( د. نبيل ) أشير ألى المادة 31 من أتفاقية منظمة الأمم المتحدة بشأن وضع الأشخاص عديمي الجنسية 1954 مع أغلبيه جول ألعالم ومنها دولة السويد ألمعقوده في نيسان / أبريل 2004 بشأن الحد الأدنى من المعايير لتأهيل ووضع رعايا الدول الثالثة أو عديمي الجنسية منح اللاجئين أو عديمي الجنسية منح اللاجئين أو كأشخاص يحتاجون إلا الحماية الدولية ومضمون الحماية :- ’’ المادة 31: الطرد :- 1- لا تطرد الدولة المتعاقدة شخصاً عديم الجنسية موجوداً في إقليمها بصورة نظامية إلا لأسباب تتعلق بالأمن الوطني أو النظام العام. 2 ـ لا ينفذ طرد مثل هذا الشخص إلا تطبيقاً لقرار متخذ وفقاً للأصول الإجرائية التي ينص عليها القانون، ويجب أن يسمح لعديم الجنسية، ما لم تتطلب خلاف ذلك أسباب قاهرة تتصل بالأمن الوطني، بأن يقدم بينات لإثبات براءته، وبأن يمارس حق الاعتراض ويكون له وكيل يمثله لهذا الغرض أمام سلطة مختصة أو أمام شخص أو أكثر معينين خصيصاً من قبل السلطة المختصة. 3 ـ تمنح الدولة المتعاقدة مثل هذا الشخص العديم الجنسية مهلة معقولة ليلتمس خلالها قبوله بصورة نظامية في بلد آخر، وتحتفظ الدولة المتعاقدة بحقها في أن تطبق، خلال هذه المهلة، ما تراه ضرورياً من التدابير الداخلية. ’’ اتفاقية منظمة الأمم المتحدة بشأن وضع الأشخاص عديمي الجنسية 1954 اعتمدها في 28 أيلول سبتمبر 1954 مؤتمر مفوضين دعا إلى عقده مجلس منظمة الأمم المتحدة مجلس منظمة الأمم المتحدة الاقتصادي والاجتماعي بقراره 526 ألف (د ـ 27) المؤرخ في 26 نيسان / أبريل 1954 تاريخ بدء النفاذ: 6 حزيران / يونيه 1960 طبقاً للمادة 39 الديباجة إن الأطراف السامين المتعاقدين، إذ يضعون في اعتبارهم أن ميثاق الأمم المتحدة والإعلان العالمي لحقوق الإنسان الذي أقرته الجمعية العامة لأمم المتحدة يوم 10 كانون الأول/ديسمبر 1948، قد أكد المبدأ القائل بوجوب تمتع جميع البشر، دون تمييز بالحقوق والحريات الأساسية، وإذ يضعون في اعتبارهم أن منظمة الأمم المتحدة قد برهنت في عدة مناسبات على اهتمامها البالغ بالأشخاص عديمي الجنسية وحاولت جهدها أن تضمن لعديمي الجنسية أوسع ممارسة ممكنة لهذه الحقوق والحريات الأساسية. وإذ يضعون في اعتبارهم أن الاتفاقية الخاصة بوضع اللاجئين، المعقودة في 28 تموز/ يوليو 1951 لا تشمل من عديمي الجنسية إلا أولئك الذين هم لاجئون في الوقت نفسه، وإن هناك كثيرين من عديمي الجنسية لا تنطبق عليهم تلك الاتفاقية.وإذ يرون أن من المستحسن تنظيم و ضع عديمي الجنسية وتحسينه باتفاق دولي قد اتفقوا على الأحكام التالية:- ’ المادة 31: الطرد :- 1- لا تطرد الدولة المتعاقدة شخصاً عديم الجنسية موجوداً في إقليمها بصورة نظامية إلا لأسباب تتعلق بالأمن الوطني أو النظام العام. 2 ـ لا ينفذ طرد مثل هذا الشخص إلا تطبيقاً لقرار متخذ وفقاً للأصول الإجرائية التي ينص عليها القانون، ويجب أن يسمح لعديم الجنسية، ما لم تتطلب خلاف ذلك أسباب قاهرة تتصل بالأمن الوطني، بأن يقدم بينات لإثبات براءته، وبأن يمارس حق الاعتراض ويكون له وكيل يمثله لهذا الغرض أمام سلطة مختصة أو أمام شخص أو أكثر معينين خصيصاً من قبل السلطة المختصة. 3 ـ تمنح الدولة المتعاقدة مثل هذا الشخص العديم الجنسية مهلة معقولة ليلتمس خلالها قبوله بصورة نظامية في بلد آخر، وتحتفظ الدولة المتعاقدة بحقها في أن تطبق، خلال هذه المهلة، ما تراه ضرورياً من التدابير الداخلية. ’’ الدكتور نبيل عبد القادر ذيب الملحم ألمانيا- بون مقيم في المانيا من فلسطينيو العراق ا = doctor.nabilabdulkadirdeeb@googlemail.com

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+