كي نعود الى ماضينا – عماد أبو السعود

فلسطينيو العراق3

عدد القراء 1576

 
http://www.paliraq.com/images/paliraq2012/madhena.jpg
 

ماذا حلَّ لكم يا فلسطينيو العراق ؟ ولماذا هذا التغير السريع ؟ لقد جف حبر القلم ولم يعد المنطق أن ينطق ! هل التشتت وكثرة المعاناة هي السبب ؟ أم الحسد لأخواننا الذي توطنوا في الخارج ؟ أم من سافر تخلى عن البقية هو السبب ؟ أم قساوة المفوضية علينا هي السبب ؟ أم نظرة العرب إلينا جعلتنا هكذا ؟ ما الذي جرى لنا ؟ ربما قلة العمل والخوف من القوانين ؟ .

رجال يسافرون الى الخارج ويتركوا زوجاتهم تعيش لتجابه غابة الحياة في زمن اللامبالاة ! أمهات في الشيخوخة يعيشن لوحدهن في شقة تنتظر الأونروا أن تدفع إيجارها بينما أولادها يلعبون على ثلوج أوروبا ! شيخ مُسن ينتظر رحمة ابنه كي يرسل له خمسون دولار ! شباب رسموا على رؤوسهم ألعن تسريحات الغرب ! ارتدوا ملابس لا يعلمون ما كُتب عليها ! جلسات لساعات طوال في المقاهي من أجل "الأركيلة" و"لعب الورق" ثم يطالبون العالم أن يتحرك لهم ! مواقع تنشر تحت شعار حرية الرأي ولا تعلم عواقب الأمر ! تعليقات تهاجم تحت شعار الحرية متناسين أن لهم أهل هناك ! رجال يتحدثون عن الوطنية والنضال السابق وما زالول يتغنون فيها ! رجال أصبحوا أساتذة في الكلام وصوروا لأخوتهم أن البحر جاهزا للسير عليه ! رجال كونوا لهم ماضٍ ذو حضارة وعلم ودراية بإختصاصات لم يكن يعلمها ! حروب على الفيس بوك وأقوياء على بعضنا ! صراع على مناصب وهمية ! لقاءات من أجل إعلان النصر على أهله ! صرخات في العراق من وجع الطائفية وليل مملوء بالخوف .. معاناة قبرص والجحيم المرسوم على حياتهم .. عصابات إيطاليا الصهيونية وحقدهم على أهلنا .. مؤامرة المفوضية والموت البطيء في انتظار التوطين في دمشق .. إنهاء الملاذ الآمن في مخيم الهول وترك البقية بدون توطين تحت شعار لا ينطبق عليهم قوانين التوطين .. شبح الموت والتشرد يلاحق أهلنا في مُخيم الهول وإعادتهم الى عصر قبل التأريخ .. الفقر والمعاناة لأهلنا في تشيلي والبرازيل .. نسيان أهلنا في الهند وماليزيا واندنوسيا .. هل ما يجري في الداخل .. فلسطين الجديدة عند حدود الــــ 67 .. والمفاوضات الفاشلة ودفن أهل الـــ 48 وهم أحياء .. الدمار في غزة وضياع المجتمع الدولي .. الانقسامات الحاصلة بين الأخوة .. قد تكون هذه أسباب أثرت على فلسطينيو العراق .. أنا لا أريد التهجم أو الانتقاص من أهلي لأنني منهم وقد أكون أحد المخطئين .. أخوتي وأهلي أعتبروني أنا المخطئ الوحيد وقد هداني الله الآن .. لذا ارجو منكم أن تتذكرونا أن معدنا طيب وجذورنا من أعظم وأعمق مدن فلسطين وأن اجدادنا علمونا على الحُب والأخلاق الحميدة التي هي أخلاق المسلمين المؤمنين إن شاء الله .. دعونا نطوي صفحات السلبيات ونبدأ بصفحة بيضاء ولا ندع أي شيء يلوثها ..

- أن يشعر فلسطيني العراق الموطن بأخيه الغير موطن .

- إنشاء ثلاث صناديق في بغداد وقبرص وسوريا وإرسال مبالغ مستطاعة من قبل الميسورين لمساعدة أهلهم .

- إنتقاد العمل في التعليقات وليس الأشخاص لأن الشخصيات هم أهلنا وأخوتنا وقد يخطئ الإنسان بالعمل ولكن لا تتغير شخصيته .

- صفحات الفيس البوك هي وجدت من أجل نشرالفضائح لكل العالم فلا يجوز نشر اخطاءنا أو مهاجمة بعضنا عليها فلدينا مواقع محترمة للنشر ولا تسمح الإساءة لشخصياتنا .

تشكيل لجنة تتكون من وجهاء فلسطينيي العراق والمشايخ لأجل الاتصال بالأشخاص الذي يسيئون الى عوائلهم ( زوجاتهم , أمهاتهم , أباءهم , أطفالهم ) .

- عدم الإساءة الى أي فلسطيني في أي دولة من خلال كتابة بعض المقالات التي تثير الفتن وتنشر الخطر عليهم .

- كل شخص له الإمكانية في التعامل مع الانتريت يقوم بإرسال رسالة من إميله الخاص الى المفوضية في جنيف يطلب فيها الوقوف مع فلسطينيو العراق .

كل من يملك صفحة على الفيس بوك يقوم بنشر معاناة فلسطينيو العراق سواء بالمتابعة أو الصور أوالمناشدات .

دعونا نحب بعضنا ونرسم البسمة على وجوه أطفالنا ونذرف الدموع من أجل أخوتنا ولا نقسوا على مخطئنا ولا ندع الفصائل تخترقنا من أجل الصراع بيننا بل نجعلها درع لنا ضد أعدائنا .. أن لا نشك أن أي تنظيم أو شخصية فلسطينية تعمل ضدنا .. دعونا نشعر بذاتنا ونشد على أيدينا معا من أجل أن يحترمنا الأخرون .. اترجاكم يا فلسطينيو العراق أن لا تدعوا الفرقة بيننا فقد كانوا يحسدوننا في السابق على وقفاتنا معا وعلى الإحساس العميق والهمة العالية والنخوة العربية فينا .. فلنعد الى ما كنا عليه .. لأننا أكثر الفلسطينيين في السنوات العشر الأخيرة ظُلمنا وتشتنا ولم نكن رقما عند المفوضية ووصل الأمر فينا أن يشتاق الأخ لرؤية أخيه والأب لابنه .. إلى من يستطيع أن يصل الى مسح دمعة أمه تسقط اشتياقا لرؤية ابنها .. أعتذر على الإطالة وأقدم التحية الى كل شعب فلسطين والى أهلي فلسطينيو العراق من كبيرهم الى صغيرهم . 

 

عماد أبو السعود

26/2/2012

 

      المقال لا يعبر بالضرورة عن رأي الموقع

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 3

  • بلاد الله

    0

    بارك الله بك اخي الكاتب وهذا شعور كل مسلم ونتمنى ان نعود لماضينا وعصر المحبه والالفة ولايفرقنا مكان او زمان نسال الله العظيم ان يوحد كلمتنا ويلم شملنا

  • هليفاكس

    0

    السلام عليكم اخ عماد ان مقالك ينبع من حرصك على وحدة الصف ويحاكي ضمائرنا من واقعنا الاليم الذي يمر به اهلنا فلسطنيو العراق من محن على كل الاصعدة لذا ارجو من الاخوة في مواقعنا ان يعتبره ورقة عمل وجزاك الله خير الجزاء ولمواقعنا التحية والاحترام

  • سورية

    0

    شكرا الى الموقع المحترم واقترح أن يكون هناك لجنة من مشايخنا الكرام مثل الشيخ أيمن يعالجون مشاكل مجتمعنا الفلسطيني حيث كثرت في الفترة الاخيرة هجرة الرجال وترك عوائلهم وحالات طلاق وعندنا الشيخ حسن طالب وغيرهم من الافاضل

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+