الحمدُ لله رب العالمين - وائل الأسعد

فلسطينيو العراق6

عدد القراء 3032

http://www.paliraq.com/images/001pal/000PI-kh.png
 
http://www.paliraq.com/images/paliraq2012/shokornemaa.PNG
 

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدُ لله رب العالمين , الحمدُ لله على جميع النعم التي أنعمها جل شأنه علينا , الحمدُ لله الذي أعطانا عينان , ولسان , وشفتان , الحمدُ لله الذي فضلنا على كثير من عباده بنعمة الاسلام , الحمدُ لله الذي رزق الانسان عقل يدرك,  وقلب ينبض ولسان يسبح ويستغفر به الله تبارك وتعالى .

رأيتُ انساناً كبيراً بالعمر لكنه قصير القامة , فقلت : الحمد لله .

دخلتُ للمشفى قبل أسابيع فرأيتُ أطفالاً معاقين , لا يستطيعون المشي على أرجلهم فقلت : الحمد لله .

ماشياً برفقة والدتي حيث كنا ذاهبين للتسوق وبحر الصيف وحرارة الشمس القاتلة وإذ بفتيات أجنبيات شبه عاريات عبرنَ من أمامنا , فتبسمت لأمي وقلت لها:  حجاب المرأة المسلمة دليل على جمالها , وقلنا مع بعضنا : الحمد لله .

أدخل للموقع الشهير : الفيس بوك , للتواصل مع الأصدقاء والأحبة , فأرى صوراً فاجعة فأقول : الحمد لله , وأخرى جميلة ورائعة فأقول : سبحان الله .

أفكر قليلاً مع نفسي وأقول : ان الذي أعطانا النظر أليس هو قادر على أخذه ؟ بلى:  وهو الخلاق العليم ,,, اذن لمَ نستخدم النظر للمعاصي والمنكرات ؟ فالعين تزني وزناها النظر , لنحمد لله على نعمة النظر : الحمدُ لله .

تأمل للحظة أخي المسلم بهذا الكون العظيم , كيف تطلع الشمس صباحاً , وكيف تغيب مساءاً , ومتى حلَّ المساء يخرج القمر , اله عظيم ألا يستحق الشكر , فالحمد والشكر لله .

سأختم حديثي وأروي لكم قصة العالم توماس أديسون مخترع المصباح الكهربائي , حدثني اياها والدي العزيز أطال الله بعمره , حدثني اياها كثيراً وما زال يحدثني ويذكرني بها وكذلك عمي الأستاذ رشيد جبر الأسعد كان يحدثني عنها وفي أكثر من مرة :

العالم الأجنبي الشهير وأعتقد أغلبنا اذا ما كان جميعنا يعرفه , هذا العالم مخترع المصباح الكهربائي , كان يحاول مراراً وتكراراً من أجل أن يعمل شيء فيه منفعة , فقبل البدأ بأي شيء كان يجعل في عقله نقطة مهمة وهي : عدم اليأس ,, حيث كان يفشل كثيراً في محاولاته لكنه لا يستسلم بسهولة ,, مرة أراد أن يعمل مصباحاً , فجرب وكرر تجاربه وظل يحاول الى أن وصل لمرحلة اليأس , بالرغم من أنه لا يعرف اليأس , فعمل المصباح ولكنه لا يضيء ,, فقام وبحث وسأل الى أن توصل للقرآن الكريم في سورة النور قوله تعالى : { اللَّهُ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ ... } [النور : 35] .

كان مصباحه الذي لا يضيء بدون زجاجة , فجعل الزجاجة في المصباح , وأضاء المصباح  ,
فطبق الفكرة من الآية الكريمة , ونجحت معه المحاولة , ونجح .

القصد من هذا الكلام .. هو أن العالم كله أجمع بما فيه الغرب عندما يواجهون مشكلة ما , سرعان ما يلجؤون للقرآن الكريم , كتاب الله المحفوظ , فسبحان الله , والحمد والشكر لله رب العالمين .


وائل الأسعد

19/5/2012

 

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 6

  • البرازيل

    0

    بارك الله فيك يا كاتبنا الصغير سلام الى عمي وجميع الاهل

  • بسم الله الرحمن الرحيم...تسلم اخي وائل على هذه الكلمات لتذكرنا بنعم الله سبحانه وتعالى علينا فالحمدلله بالسراء والضراء نحمده على كل شيء فهو راحم بعباده فنحمده على كل النعم رزقنا بها وخصوصا نعمة الاسلام فشكرالك وجعله بميزان حسناتك اختك رؤى الاسعد.

  • الحمد لله

    0

    بورك فيك وجزاك الله كل الخير وجعلها في ميزان حسناتك احسنت وابدعت

  • من اليمن

    0

    بارك الله فيك اخي وائل كلمات طيبة ومعبرة اسال الله ان تكون في ميزان حسناتك ان شاء الله والحمد لله على كل حال

  • 0

    بسم الله السلام عليكم جزاكم الله كل خير من جعل الحمد لله خاتمة النعمة جعله الله فاتحة لكل مزيد من الخير الحمد لله في الاولى وفي الآخرة وله الحكم واليه ترجعون الحمد لله اهل الثناء واهل المجد احق ما قاله العبد وكلنا لله عبد الحمد لله حق حمده عدد خلقه ورضاء نفسه وزنة عرشه ومداد كلماته اللهم لك الحمد حتى ترضى واذا رضيت وحتى ما بعد الرضا آمين خيرا كثيرا للموقع الكريم آمين

  • احسنت

    0

    السلام عليكم بارك الله فيك يا اخي وائل.

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+