لاجئون فلسطينيون في مخيم الوليد والتنف يتوجهون إلى آيسلندا والسويد

فلسطينيو العراق0

عدد القراء 4666

فلسطينيو العراق / خاص

إيهاب سليم-صحفي مستقل-السويد-5/8/2008:

قالت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في جنيف اليوم إن أكثر من 24  لاجئا فلسطينيا امضوا عامين في مخيم الوليد بمنطقة حدودية تفصل بين العراق وسوريا سيتوجهون الى ايسلندا على اثر تدهور أوضاعهم الصحية التي تستدعي علاجا طبيا فوريا.وقال المتحدث باسم المفوضية رون ريدمان في بيان صحافي ان مجموعة اخرى من اللاجئيين الفلسطينيين تضم نحو 155 لاجئا عالقون في نفس المنطقة الحدودية بمخيم التنف تم قبول طلباتهم باللجوء الى السويد.

ولفت الى وجود 2300 لاجئ فلسطيني في مخيمي الوليد والتنف في منطقة الحدود الفاصلة بين العراق وسوريا غير قادرين على العودة الى العراق او العبور الى اية دولة مجاورة كما أنهم لا يتلقون مساعدات دولية كافية على حد وصف التقرير.يذكر ان اكثر من ثمانية الاف لاجيء فلسطيني يعيشون داخل العاصمة العراقية بغداد في ظل تدهور اوضاعهم الصحية والاقتصادية والاجتماعية دون قدرة المنظمات الدولية لتوفير لهم الرعاية الكاملة في الساحة العراقية رغم التحسن الامني النسبي في العراق.

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+