بعد رحلة العصيان .. عاد نادماً للرحمن – وائل الأسعد

فلسطينيو العراق7

عدد القراء 2597

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله الذي خلق السموات والأرض وجعل الظلمات والنور ثم الذين كفروا بربهم يعدلون والصلاة والسلام على الرحمة المهداة والنعمة المسداة نبينا محمد الصادق الوعد الأمين وعلى آله الطيبين الطاهرين وصحابته أجمعين وبعد :

كثيرة هي القصص والبطولات الفذة لشبابنا المسلم في أوروبا على وجه الخصوص وكثيراً ما نسمع عن أبطال نجحوا في امتحانهم الصعب وتغلبهم على الشهوات والملذات ثبتوا على الدين الحنيف و تخطوا العقبات التي تؤدي إلى الهلاك والمنكرات والعياذ بالله .

أخي القارئ : سأطرح عليك هذا السؤال راجياً التمعن فيه .. هب أن رجلاً أتاك نادماً حزيناً ملحوظ عليه علامات الحزن والضيق والندامة وهذا الرجل هو صديق مقرب لك .. أتاك لتوعيه وتنقذه مما هو فيه .. أتاك لترشده نحو الصواب .. إذ أنه غارق في بحر العصيان .. جاءك ليسمع منك كلمات التشجيع .. كلمات الرشد والهداية .. هب أن ردك عليه كان قاسياً .. ماذا سيحلُ به ؟ .

قصتي اليوم هي قصة حقيقية ليست من نسج الخيال حدثت مع شاب أعرفه .. قصة مؤثرة راجياً من كل من يقرؤها وخاصة شبابنا المسلم في أوروبا أن يأخذها بعين الاعتبار وأن يجعلها أمام عينيه أينما حل وحيثما وجد . هذا الشاب هو في ريعان الشباب في عمر الزهور لم يتجاوز العشرين .. تعرف على صحبة سيئة جعلوه مدمناً على الفواحش والمنكرات والرجوع إلى البيت في وقت متأخر بعد منتصف الليل بل في بعض الأوقات كان يرجع للبيت مطلع الفجر .. ولأنه شاب رأى نفسه قوي ومستمتع بحياته والحياة الدنيا فيها ما لذ وطاب من طيبات وخبائث تبصرة لذوي الألباب .. هل باستطاعته أن يخرج من هذا البحر الهائل بالعصيان ؟ .. إن هذا لشيء عجاب !! هذا المسكين لم يكن راضياً عن حاله .. ولم يكن راضياً على وضعه .. كان في داخله ضيق وألم وحسرة ولكنه ما وجد من يوعيه ويذكره ويعظه ويرشده نحو الخير .. نحو الصواب .. فعندما التقيت بهذا الشاب المسكين وقلت له أن يشرح لي أسباب تغيره وخروجه من ظلمات الوهم إلى أنوار العلم قال لي : بينما أنا أتصفح في اليوتيوب وإذ بأناملي تقودني إلى مقطع دون أن أشعر والمقطع كان عنوانه : { ونادوا يا مالك } لفضيلة الشيخ محمد حسان .. بعدما سمعت المقطع تأثرت وحزنت وأدركت بأن الموت يأتي بغتة لا مفر من الهروب .. عندها انتابني القلق وشعرت بالإحباط ولا اخفي عليك ( خفت ) وعزمت أن أتوب إلى الله سبحانه وتعالى . بالفعل هذا ما بدرَ منه .. تاب إلى الله عز وجل توبة صادقة نصوحاً بمشيئة الخالق وقد أسمعَ صحبته المقطع الذي كان سبباً في هدايته وتأثروا به كذلك وصاروا يستمعون لمقاطع أكثر وقصصاً عن التوبة للشيخ محمد العريفي وغيره .

من كان يتوقع سبب هدايتهم ؟ خاصة وأن حياة الشاب المسكين كانت لهو ولعب ولا يدري بأنها دار فناء .. وأن الآخرة هي دار البقاء ... بعد رحلة العصيان .. عاد نادماً وفرحان .. متذللاً للرحمن .. سائلاً العفو والغفران . رسالة للذين يصَّعبون تعاليم ديننا الحنيف .. فلان لا يصلي جاء وجرحه ببضع كلمات سامة .. أيعقل هذا ؟ .. الإسلام دين الرأفة والرحمة .. بعث الله لنا أشرف الخلق والمرسلين محمد عليه الصلاة والسلام بعثه باليسر والحنيفية السمحة .. ليكن أبا القاسم صلوات الله وسلامه عليه قدوتنا ومثلنا الأعلى .. وأظن بأن الكل يعلم قصة الرجل الذي جاء إلى رسولنا وحبيبنا محمد الصادق الصدوق والمصدوق صلى الله عليه وسلم : وطلب من رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يأذن له بالزنا .. فماذا كان رد النبي عليه الصلاة والسلام له ؟ قال الإمام أحمد حدثنا يزيد بن هارون حدثنا جرير حدثنا سليم بن عامر عن أبي أمامة أن فتى شاباً أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ائذن لي بالزنا فأقبل القوم عليه فزجروه وقالوا : مه مه ، فقال : " أدنه " ، فدنا منه قريبا فقال : " اجلس " ، فجلس فقال : " أتحبه لأمك " ؟ قال لا والله ، جعلني الله فداك ، قال : " ولا الناس يحبونه لأمهاتهم " ، قال : " أفتحبه لابنتك " ؟ قال لا والله يا رسول الله ، جعلني الله فداك ، قال : " ولا الناس يحبونه لبناتهم " ، قال " أفتحبه لأختك " ؟ قال لا والله ، جعلني الله فداك ، قال : " ولا الناس يحبونه لأخواتهم " ، قال " أفتحبه لعمتك " ؟ قال لا والله ، جعلني الله فداك ، قال : " ولا الناس يحبونه لعماتهم " ، قال " أفتحبه لخالتك " ؟ قال لا والله ، جعلني الله فداك ، قال : " ولا الناس يحبونه لخالاتهم " ، قال فوضع يده عليه وقال : " اللهم اغفر ذنبه وطهر قلبه وأحصن فرجه " ، قال فلم يكن بعد ذلك الفتى يلتفت إلى شيء .

هذا دليل على خلق عظيم للنبي الكريم عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم .. اللهم توفنا مسلمين على ملة التوحيد واجعل آخر كلامنا لا اله إلا الله محمد رسول الله .

 سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين  .

 

وائل الأسعد

29/1/2013

 

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 7

  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نص صيغة الحديث وصيغة الفعل في الحديث هو كما يلي وكما هو مكتوب في موسوعة الدرر السنية : إنَّ فتًى شابًّا أتى النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ فقال : يا رسولَ اللهِ ائذنْ لي بالزِّنا فأقبل القومُ عليه فزجَروه وقالوا : مَهْ مَهْ فقال : ادنُهْ فدنا منه قريبًا قال : فجلس قال : أَتُحبُّه لِأُمِّكَ ؟ قال : لا واللهِ جعلني اللهُ فداءَك قال : ولا الناسُ يُحبونَه لأُمهاتِهم قال : أفتُحبُّه لابنتِك قال : لا واللهِ يا رسولَ اللهِ جعلني اللهُ فداءَك قال : ولا الناسُ يُحبونَه لبناتِهم قال : أفتُحبُّه لأُختِك قال : لا واللهِ جعلني اللهُ فداءَك قال : ولا الناسُ يُحبونَه لأَخَواتِهم قال : أَفتُحبُّه لعمَّتِك قال : لا واللهِ جعلني اللهُ فداءَكَ قال : ولا النَّاسُ يُحبُّونَه لعمَّاتِهم قال : أفتُحبُّه لخالتِك قال : لا واللهِ جعلني اللهُ فداءَكَ قال : ولا النَّاسُ يحبونَه لخالاتِهم قال : فوضع يدَه عليه وقال : اللهمَّ اغفرْ ذنبَه وطهِّرْ قلبَه وحصِّنْ فرْجَهُ فلم يكن بعد ذلك الفتى يلتفتُ إلى شيءٍ الراوي: أبو أمامة الباهلي المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 1/712 خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح وهذا هو الرابط : http://www.dorar.net/enc/hadith?skeys=%D9%8A%D8%A7+%D8%B1%D8%B3%D9%88%D9%84+%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87+%D8%A7%D8%A6%D8%B0%D9%86+%D9%84%D9%8A+%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%B2%D9%86%D8%A7+%D9%81%D8%A3%D9%82%D8%A8%D9%84+%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D9%85+%D8%B9%D9%84%D9%8A%D9%87+%D9%81%D8%B2%D8%AC%D8%B1%D9%88%D9%87+&xclude=&t=*°ree_cat0=1 تقبلوا اطيب تحياتنا

  • أهلاً بــ استاذنا الكريم المحترم أبا تسنيم .. حياك وبياك .. أنا كتبت كما ذكرت حضرتك ولكن الاخوة في ادارة الموقع الأغر جزاهم الله خير غيروا الكلمتين ,, متمنياً أن أعرف السبب ... شكراً لك ولكادر الموقع .

  • شكراً للأخوات والأخوة المعلقين الأفاضل .. والله نسأله أن يثبتنا على كلمة التوحيد عند الممات , وجزيتم خيراً .

  • حبيبي وائل بارك الله فيك تصريف الفعل أذن المذكور في قصة الرجل الذي جاء للرسول عليه الصلاة والسلام بالمضارع يكون يؤذن بتشديد وكسر الذال والأمر يكن أذن بتشديد وكسر الذال وتسكين النون وليس كما هو مذكور أعلاه وشكرا للموقع الكريم

  • السلام عليكم احييك اخي العزيز وائل وبارك الله فيك على حسك الديني وتطرقك وتناولك لمثل هذا الموضوع فما احوجنا الى التنبيه والتذ كرة جعلها الله في ميزان حسناتك وان يحسن خلاصنا وخاتمتنا والحمد لله رب العالمين

  • السلام عليكم.. سلمت يداك يا اخي وائل.. جزاك الله خيرا.

  • الله اكبر ولله الحمد يا رب اهدِ ضلال المسلمين وخد بايدهم الى طريق الصواب اللهم آمين ,,, بارك الله فيك اخي وائل قصتك كانت مؤثرة ويا رب نسألك ان تثبته وايانا على الدين ان شاء الله .

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+