المسجد الأقصى مستقبل الأمة " الارتباط التاريخي " ج6- رشيد جبر الأسعد

فلسطينيو العراق0

عدد القراء 4040

المسجد الأقصى مستقبل الأمة

ارتباطات المسلمين العقائدية مع المسجد الأقصى والقدس وفلسطين..

الارتباط التاريخي

يوجد رابط تاريخي، يربط الأمة العربية بفلسطين برابط تاريخي عريق في القدم يمتد إلى اكثر من 10000عشرة الاف سنة قبل ميلاد السيد المسيح عليه السلام.

مؤرخون وعلماء تاريخ وآثار مسلمون وعرب واجانب اكدوا عروبة فلسطين وعروبة اهلها وسكانها، ففلسطين جزء من بلاد الشام والشام وبلاد الرافدين العراق واهل مصر الكنانة استوطنوا هذه البلاد قبل اكثر من 10 الاف سنة قبل الميلاد... سكنوا... وبنوا... وزرعوا... وتحضروا... وكونوا الدول... والمجتمعات... والحكومات والجيوش... حقيقة يؤكدها مؤرخوا اوربا في عروبة فلسطين... لعل منهم:

المؤرخ الفرنسي (رابو بور)، والمؤرخ (برستيد) والمفكر والمؤرخ الفرنسي(غوستاف لوبون) و (ربنسون) و (ويلز) ومؤرخ القرن العشرين (ارنولد توينبي) و(ديمتري برامكي) أستاذ التاريخ القديم والاثار ومدير المتاحف بالجامعة الامريكية ببيروت، والمؤرخ (كلر) ومنقبة الاثار الانكليزية الباحثة (فرنسيس أميلي) و (فيليب حتى) والبروفيسور (جيمس فريزر) و (هنري كتن) و ( جورج بوست) و (ظفر الإسلام خان) والاب (مرمرجي الدومنيكي) والانكليزي (ريشمون) و(غاي هاريسون)و (ادم متز)..ومئات غيرهم...

قال المؤرخ الفرنسي (رابوبور): إن سكان فلسطين يرجعون إلى عهد قديم يقدر بعشرة الاف سنة قبل الميلاد. وقبل إن يضع اليهود اقدامهم في فلسطين... كان يقطنها أقوام ولهم حضارات وامجاد مثل الكنعانيين واليبوسيين والفلسطينيين وغيرهم.[1]

وبنفس هذا المفهوم أيضا، تحت عنوان: علماء التاريخ يؤكدون عروبة فلسطين: قال اعلام المؤرخين كروبنسون، وباتو وبرستيد (يرجع السكان في فلسطين إلى عهد قديم جدا يقدره بعضهم بعشرة الاف سنة قبل الميلاد وقبل إن يضع اليهود أول قدم لهم في هذه البلاد كان يقطنها اقوام ذوي حضارة ومجد كالكنعانيين والفينيقيين والحيثيين والفلسطينيين وغيرهم...)[2]

اليبوسيون بطن من بطون الكنعانيين بنو القدس واقاموا فيها بشكل دائم واستوطنوا فلسطين.... (واليبوسيون هم بناة القدس الاولون كانوا رهطا من بطون العرب الاوائل نشأوا في صميم الجزيرة العربية وترعرعوا في أرجائها ثم نزحوا منها مع من نزح من القبائل الكنعانية واستوطنوا ارض فلسطين)[3]

قال المؤرخ والاثري المشهور (Albright):

(ان الكنعانيين كانوا الاساس في تكوين الحضارة في مدينة القدس)[4]

ان للكنعانيين جذور طويلة ضاربة في القدم في القدس بفلسطين قد تمتد الى عشرة ألاف سنة قبل الميلاد...

(والكنعانيون عرب من نجد وينسبون هم الاخرون الى سام كنسبة اليبوسين ملوك القدس انفسهم وقد قيل ان كنعان موجود بفلسطين منذ مائة قرن على الاقل)[5] أي عشرة ألاف سنة. فالعرب ومنهم الكنعانيون، واليبوسيون هم اول من استوطن القدس وفلسطين وبلاد الشام...

(وهكذا قدر القدس ان يكون العرب هم اول من جاء اليها ووضع الحجر الاول في انشائها وان يكونوا أخر من استقر بها وتم الامر لهم فيها على امتداد تاريخ طويل يزيد على ستة ألاف سنة )[6]

القدس عربية عريقة في العروبة والعرب هم اول من سكنها وبناها....

(... القدس كما هو معروف عربية، وقد بناها اليبوسيون، الذين هم بطن من بطون الكنعانيين، والكنعانيون ساميون نزحوا قديما من الجزيرة العربية)[7]

اما غيرهم من الغرباء كالعبرانيين فقد كانوا يمرون كالغرباء بعد مضي ألاف السنين على استيطان واستمرار العرب الكنعانيين، ثم يبوسين... وغيرهم...[8]

 يقول (برايت) المؤرخ والمتعصب للاسرائيليين: ( كان العبرو((يعني العبرانيين)) غرباء عن كل بلاد عاشوا فيها وكان اهل تلك البلاد يعني فلسطين يسمونهم الغرباء)[9]

تقول الباحثة الدكتورة (فرنسيس أميلي) عضوه اللجنة الملكية البريطانية في بحثها لظاهرة استقرار الجنس العربي في فلسطين والقدس:

(ان العرب لا اليهود هم اصحاب تلك الصلة الثابة غير المنقطعة).

ويقول المؤرخ الاسكتلندي الشهير (جيمس فريزر):

(ان الناطقين بالعربية من فلاحي فلسطين هم من ذريات القبائل التي استوطنوها قبل الغزو اليهودي لها في عهد داوود وانهم ما زالوا متصلين بالارض لم ينتقلوا عنها ولم يقتلعوا منها وان طغت عليهم موجات من الفتوح فأنهم ثبتوا وأقاموا.)[10]

يقول المؤرخ الانكليزي المعاصر (ارنولد توينبي) والذي يطلق عليه مؤرخ القرن العشرين، فقد أثبت بالادلة التاريخية الصحيحة: ان فلسطين هي ارض العرب وان اليهود دخلوها معتدين قديما وحديثا[11]

قال المؤرخ الغربي (بروستيد): (وحين دخل العبرانيون فلسطين وجدوا فيها الكنعانيين (العرب )يقيمون في مدن زاهرة تطوقها الاسوار الضخمة فلم بستطيعوا ان يفتحوا منها الا المدن الضعيفة. حتى اورشيلم – وهذه تسمية عربية كنعانية – قد هزئت بحملات مهاجميها العبرانيين بضعة قرون)[12]

يقول المؤرخ العالمي الانكليزي (ارنولد دييجل) في كتابه (تاريخ مصر القديم المطبوع عام 1935):

ان العرب قبل الاسرة الفرعونية الاولى ظهر منهم قرابة ستون ملكا في مصر وطال حكمهم أكثر من 200سنة وهؤلاء قدموا اليها من فلسطين كما اظهرت الكشوف الاثرية في شبه جزيرة سيناء.

وتدل التحريات الاثرية والتنقيبات التي اجريت على الآثار، ان تاريخ بلدة ومدينة (اريحا) مثلا يرجع الى ما قبل (سبعة ألاف سنة) قبل الميلاد على الاقل لذلك فقد اعتبرها المؤرخون والباحثون انها اقدم مدينة في العالم كما ان اقدم المعابد الكنعانية تقع فيها وهي منطقة (مجدو) وترجع الى ألاف الثالث قبل الميلاد.[13]

وتعتبر اريحا التي تلت اريحا الاولى مدينة كنعانية، والاسم نفسه كنعاني بمعنى القمر، ويعود تاريخها الى 3000قبل الميلاد، أما اريحا الاولى فتعود الى نحو 8000 سنة ق.م كما اشرنا. على ان السكنى في المكان الذي أقيمت فيه المدينة بدأ حوالي 9000 سنة ق.م[14]

أجل...

(تعتبر اريحا الان اقدم مدن العالم أطلاقا)[15]

ومن القبائل العربية التي استوطنت فلسطين واستقرت بها الكنعانيون والبيوسيون والفلسطينيون والاموريون والفينيقيون وغيرهم من العرب.

واشتهر من هؤلاء اليبوسيين الذين بنو القدس وجعلوا فيها المعابد والابنية وحولها بنو الاسوار والمنشآت الاخرى...

 

رشيد جبر الأسعد

 

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"



[1] فتحي فوزي عبد المعطي: المزاعم الصهيونية صفحة (62) سلسلة اقرأ (274) اكتوبر 1965 القاهرة.

[2] رفيق شاكر النتشة: الإسلام وفلسطين صفحة (32) منشورات فلسطين المحتلة بيروت/ لبنان.

[3] معين احمد محمود: تاريخ مدينة القدس صفحة (27) دار الاندلس – الاردن.

[4] عواد مجيد الاعظمي: تاريخ مدينة القدس صفحة (16).

[5] معين احمد محمود: تاريخ مدينة القدس صفحة (19) دار الاندلس – الاردن.

[6] الدكتور يوسف غوانمة (رئيس قسم التاريخ في جامعة اليرموك) عروبة القدس في ضوء الحقائق التاريخية صفحة (71-80) مجلة شؤون فلسطينية ك 1/1984م ربيع الاول 1405هـ القدس، وعبد الحميد زايد: القدس الخالدة صفحة (39) 1974م القاهرة.

[7] الدكتور يوسف غوانمة (رئيس قسم التاريخ في جامعة اليرموك) عروبة القدس في ضوء الحقائق التاريخية صفحة (71-80) مجلة شؤون فلسطينية ك 1/1984م ربيع الاول 1405هـ القدس، وعبد الحميد زايد: القدس الخالدة صفحة (39) 1974م القاهرة.

[8] رفيق شاكر النتشة: الإسلام وفلسطين صفحة (33) منشورات فلسطين المحتلة.

[9] رفيق شاكر النتشة: المصدر السابق.

[10] رفيق شاكر النتشة: المصدر السابق.

[11] زهدي الفاتح لورنس العرب على خطى هرتزل، صفحة (9-115-116)./23.

[12] المؤرخ برستيد في: العصور القديمة، ترجمة داوود قربان صفحة (155-1926)م. والنص مأخوذ عن الدكتور محمد سلامة النحال: فلسطين ارض وتاريخ صفحة (128).

[13] راجع المهندس الدكتور احمد سوسة: العرب واليهود في التاريخ صفحة (84)، والدكتور محسن محمد صالح: في الطريق الى القدس تقديم الدكتور عماد الدين خليل صفحة (19-20) والدكتورة بيان نويهض الحوت في كتابها الموسوم: فلسطين صفحة (22) وكذلك المؤرخ كلر صفحة (159)، ورشيد جبر الاسعد: رجال صنعوا التاريخ / من أعلام الجهاد في فلسطين/ القائد فرحان السعدي مفجر ثورة 1936 بفلسطين صفحة (16-27).

[14] Knhon Aren, in the holy land. P

[15] Knyon, Digging mp Jericho, p23

 

الكلمات الوصفية رشيد جبر

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+