أبو مازن يواصل منحه الجوزات والجنسية الفلسطينية "للفنانين والفنانات" .. الرئيس محمود عباس يمنح "الفنانتين" كارمن سليمان وسلمى رشيد الجنسية الفلسطينية

الكرامة برس 6

عدد القراء 6097

في ظل مأساة شعبنا وأهلنا في العراق وسوريا وفي ظل غرقى البحار الذين قضوا وهم يحلمون بجواز سفر وفي ظل الشروط التعجيزية والمعقدة المحتوية على مخاطر التعرض للجهات الأمنية في اصدار متطلبات جواز السلطة من قبل سفارات السلطة للحصول على جواز السلطة الفلسطيني على الرغم من انه بدون رقم وطني حيث لا يتمكن حامله من دخول فلسطين او بعض الدول العربية التي تسمح بالدخول لحاملي الرقم الوطني ، وفي ظل سحب جواز السلطة من أهلنا المهاجرين الذين فروا بأرواحهم وأبنائهم واسقاط الجنسية الفلسطينية عنهم حال وصولهم بلاد الغرب .. يواصل الرئيس الفلسطيني محمود عباس توزيع الجوازات والجنسية الفلسطينية على ما يسمى "بالفنانين والفنانات" العرب وبالرقم وطني الذي بموجبه يستطيعون دخول فلسطين متى شاءوا .

السؤال : هنالك في أوساط أمتنا العربية والإسلامية الكثير من المثقفين والعلماء والأطباء المتميزين والمهندسين والمخترعين الذين حصدوا جوائز عالمية والإعلاميين والرياضيين وغيرهم من الطبقات المحترمة وأصحاب المهن والهوايات والكفاءات .. لماذا يركز أبو مازن على منح شرف الجنسية الفلسطينية لمن لا شرف له ولهذه الطبقة وهذا المستوى الهابط من البشر .

 

الرئيس محمود عباس يمنح "الفنانتين" كارمن سليمان وسلمى رشيد الجنسية الفلسطينية

الكرامة برس-  رام الله- أفاد مراسلنا في رام الله أن الرئيس محمود عباس منح "الفنانتين" كارمن سليمان وسلمى رشيد الجنسية الفلسطينية.

وكانت الفنانتين قد شاركا في برنامج "محبوب العرب" ، الذي عرض على قناة ام بي سي ، وتتواجد "الفنانتين" في الضفة الغربية لإحياء "حفلات رأس السنة".

 

المصدر : الكرامة برس مع المقدمة لموقع فلسطينيو العراق

29/12/2013

 

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 6

  • حياك الله اخي الكريم لا انت ريح ولا نحن جبل بل نحن اخوانك وخادميك وخادمي اهلنا ونسأل الله ان يوفقنا لذلك ونسأله تعالى ان يفرج كربتك وغربتك وضيقك وان يجعل ما عانيته في ميزان حسناتك وان يصبرك على هذه الغربة تحياتنا اخي الكريم

  • ماعندي كلام بس حسبي الله ونعم الوكيل

  • انا اسف اسف جدا جدا لموقعكم الموقر فاانا لست اهدد ولن اهدد فهل يهدد الريح الجبل فكما قال المثل ياجبل مايهزك ريح فانتم والله كالجبل وانتم منفسنا الوحيد في الغربة وما اصعب الغربة تحياتي الى موقعكم الموقر والى كادركم المحترم فانا اسف ثانيتا لاني عندما اطلعت على هذا الخبر فقدت كل اعصابي فلولاكم لتهنا كما تاه النبي يونس عليه السلام في بطن الحوت فان الدنيا قد ابتلعتنا نحن ايضا وتقبلوا اسفي وتحياتي وجزيل تقديري لموقعكم .

  • السلام عليكم الاخ الكريم لا داعي لاسلوب التهديد الغير الجيد الذي اتبعته في سبيل نشر تعليقك والمفروض ان لا ينشر تعليقك بسبب هذا التهديد لاننا لا نعمل تحت التهديد ولكن للفائدة تم نشره وتفعيله لانه لا يخالف قواعد النشر ولو اردنا ان نخجل من السلطة لما نشرنا فضائحها فكيف بالتعليقات ونشكرك اخي الكريم على مشاعرك الطيبة وعلى المحبة والاحترام وعلى قولك ان الموقع هو متنفسكم الوحيد وبإذن الله سيبقى كذلك وهو في خدمتك وخدمة اهلنا .. نسأل الله تعالى ان يوفقنا واياك لما يحب ويرضى .. تقبل اطيب تحياتنا .

  • اسعد الله صباحكم بالخير والمحبة والإيمان ابو مازن عم يعطي جوازات الدوبلوماسية للفنانين والفنانات مفكر فيهم اكثر من شعبو الي عم يموت الألف مرات في العراق وسوريا وتركيا وقبرص وبعض البلاد الاوربية .وابو مازن ليعطي الي بدو يعطي مع احترامي للجميع لا يصلح الفاسد ابو مازن ان يبقى رئيس السلطة الفلسطنية بدل ما تعطي الفنانين والفنانات أعطي أبناء شعبك

  • منح الجنسية الفلسطينيه اصبح لمن هب ودب الظاهر ان الرئيس الفلسطيني كان بوده يطلع مطرب بس مع الاسف صوته لم يساعده على ذلك ففضل ان يطلع رئيس . الم يكن بالاحرى بعباس ان يلتفت لابناء شعبه في الشتات ويمنحهم جوازات السفر ويطلع على اخبارهم بدل متابعة عرب ايديل وقنوات ام بي سي الم يكن الاحرى به ان يحمي ابناء شعبه في العراق وسوريا ومصر وليبيا وكل الدول العربيه بدل هذه التفاهات الم يكن الاحرى به ان ينظر الى عوائل شهداء بإذن الله الثورة الفلسطينية في الشتات ويمحنهم جواتهم التي يستحقونا والكثير الكثير ولك والله ينتقم من الي خله عباس وغيره يبيع جوازاتنا او يمنحها للعرب . ارجو من موقعكم الموقر نشر هذا التعليق فهذا ليس رايي فقط بل راي كل الشرفاء الذين ابعدوا عن وطنهم بالقوه او بالضغط او بالحرب النفسيه او بالعف الرجاءالرجاء الرجاء نشره والا سوف يتم مقاطعة هذا المنفس الوحيد لنا في غربتنا فلكل انسان رايه والموقع غير مسوءول عن اراء الناس ولكم كل المحبه والتقدير والاحترام .

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+