مناشدة الى حضرة الرئيس الفلسطيني محمود عباس حفظه الله ورعاه والى حضرة الدكتور إسماعيل هنية ادامه الله وابقاه – غانم عيسى الصفوري

فلسطينيو العراق0

عدد القراء 1725

بسم الله الرحمن الرحيم

تحية طيبة

م / مناشدة

نحن اللاجئين في دول الشتات والذين فررنا كل من . العراق . وسوريا . وليبيا . واليمن . ومصر . بالاضافة الى الذين بقوا في تلك البلدان لا يمتلكون المال لنزوحهم مرة اخرى وبالاضافة الى اللاجئين الفلسطينيين الذين في لبنان يعيشون ظروفا صعبة . مئات الالوف من اللاجئين الفلسطينيون مشتتين بسبب الحروب التي فرضت على العراق وسوريا وليبيا بالاضافة الى الوضع الامني الرديء في مصر ولبنان . نناشد الرئيس محمود عباس حفظه الله ورعاه ونناشد الدكتور إسماعيل هنية ادامه الله وابقاه نناشدكم بأن تتكاتفوا وتتحدوا من اجل شعبكم و"تناضلوا" من اجل انتشال تلك العوائل المشتتة . نناشدكم بانقاذ فلسطينيو سوريا من الحرب ومن الجوع ومن الموت اطفال يموتون من الجوع . ونناشدكم بانقاذ فلسطينيو العراق بعد ان هربوا من الحرب والقتل على الهوية والخطف . ونناشدكم بانقاذ فلسطينيو مصر بعد ان شملهم الربيع العربي وتغير خارطة الطريق انقذوا العوائل المهجرين في اندونيسيا ينتظرون الساعة ليفرج عليهم الله . نناشدكم انقاذ اللاجئين الفلسطينيين في لبنان يعيشون في ظروف صعبة. نناشدكم بانقاذ اللاجئين الذين هم في تركيا ينتظرون اعادة توطينهم يستقرضون لقمة عيشهم من الميسورين الحال . نناشدكم بانقاذ اللاجئيين الفلسطينيين الذين فروا من العراق وسوريا والموجودين في تايلند وقبرص وتركيا وسوريا نناشدكم ونقول لكم ان كل هؤلاء اللاجئيين الفلسطينيين في تلك الدول لا يسمح لهم بالعمل . فقط يعيشون من الذين يساعدهم من الميسورين الحال وينتظرون الفرج من الله ثم منكم . بإسمي وبأسم اللاجئيين الفلسطينيين في الشتات مئات الالاف من المشتتين من شعبكم ينتظر الوحدة الوطنية وننتظر قراركم بالنسبة لنا . في وحدتكم تستطيعون انتشالنا من الموت والجوع والشتات. 65 سنة ونحن تحت الذل والاهانة بلا وطن وبلا جنسية وبلا مستقبل ننتظر الكلمة الشجاعة التي تحفظ كرامة نسائكم وشيوخكم واطفالكم ننتظر القرار من حضرتكم الذي يظمن لاطفالنا الدراسة بعد ان فقدوا عشر سنوات في الشتات من بلد الى بلد . ايها المحترمين ادامكم الله لشعبكم وابقاكم . نحن لدينا قضيتين الاولى قضية فلسطين والثانيه قضية شعب فلسطين انتم قدمتم ما به الكفايه لفلسطين ويشهد لكم العدو قبل الصديق والان ننتظر ان تقدموا لشعبكم مثلما قدمتم لوطنكم وننتظر ان تجاهدوا من اجل انقاذنا من الشتات ومن الجوع ومن القتل ننتظر لانقاذ الشيوخ والارامل والاطفال ننتظر انقاذنا من الذل والاهانة في دول الشتات وقتها ان شاء الله سوف ترضون الله ثم ترضون شعبكم ، قال تعالى جل جلاله : { ... وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا ... } . نناشد حضرة الرئيس محمود عباس حفظه الله ورعاه ونناشد حضرة الدكتور إسماعيل هنية ادامه الله وابقاه نناشدكم بإسم اطفال فلسطين في الشتات ونناشدكم بإسم شيوخ فلسطين ونناشدكم بإسم نساء فلسطين وبالاخص لكم مناشدة من نساء فلسطين في الشتات ونقول لكم قد مسنا الضر . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( أحَبُّ الناسِ إلى اللهِ أنْفعُهُمْ ، وأَحَبُّ الأعمالِ إلى اللهِ عزَّ وجلَّ سُرُورٌ تُدخِلُهُ على مُسلِمٍ ، أو تَكشِفُ عنهُ كُربةً ، أو تَقضِيَ عنهُ دَيْنًا ، أو تَطرُدَ عنهُ جُوعًا ... ) .

 

بإسمي وبإسم جميع اللاجئين الفلسطينيين في الشتات

غانم الصفوري

8/1/2014

Email :- ghanim1957

 

"حقوق النشر محفوظة لموقع " فلسطينيو العراق" ويسمح بإعادة النشر بشرط ذكر المصدر"

الكلمات الوصفية

اترك تعليقك

التعليقات 0

شارك برأيك

الاسم
الدولة
التعليق




A- A A+